الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تصفيات أمم أوروبا 2008 * انجلترا وايطاليا تحت ضغط كبير واسبانيا تأمل بمتابعة صحوتها

تم نشره في الأربعاء 6 حزيران / يونيو 2007. 03:00 مـساءً
تصفيات أمم أوروبا 2008 * انجلترا وايطاليا تحت ضغط كبير واسبانيا تأمل بمتابعة صحوتها

 

 
عواصم - وكالات
لا يملك منتخب انكلترا سوى خيار الفوز عندما يحل ضيفا على استونيا في تالين ضمن تصفيات المجموعة الخامسة المؤهل الى نهائيات كأس اوروبا 2008 المقررة في النمسا وسويسرا ، خصوصا انه يحتل المركز الرابع في مجموعته.
وكانت الفرق الثلاثة التي تتقدمه في الترتيب وهي كرواتيا المتصدرة (16 نقطة) والكيان الصهويني الثاني (14) وروسيا الثالثة (14) حققت الفوز في هذه التصفيات السبت الماضي ، فبات المنتخب الانكليزي (11 نقطة) يتخلف بالتالي بفارق 5 نقاط عن المنتخب صاحب المركز الاول.
واذا لم يتمكن المنتخب الانكليزي من الفوز على استونيا التي خسرت مبارياتها الخمس حتى الان في المجموعة ولم تسجل اي هدف ، فان ذلك سيعني بلا شك تلاشي فرصة المنتخب في بلوغ النهائيات واقالة مدربه ستيف ماكلارين الذي عين بدلا للسويدي زفن غوران اريكسون اثر نهائيات مونديال 2006.
واضطر ماكلارين ازاء حراجة موقف فريقه في التصفيات خصوصا بعد تعادله مع مقدونيا وخسارته امام كرواتيا الى الاستعانة مجددا بقائد المنتخب سابقا ديفيد بيكهام.
وساهم بيكهام كثيرا خصوصا في القسم الثاني من الدوري الاسباني في تصدر فريقه ريال مدريد الترتيب بفوزه في مبارياته الثماني الاخيرة على التوالي ، كما تألق في صفوف منتخب بلاده خلال المباراة الودية التي خاضها السبت الماضي وانتهت بالتعادل 1 - 1.
وقال زميل بيكهام في خط الوسط فرانك لامبارد: "ادى بيكهام مباراة رائعة ضد البرازيل ، وهو يملك قدرة هائلة في تسديد الكرات الثابتة التي تشكل سلاحا اضافيا للمنتخب كما يقوم بتمريرات متقنة من الجهة اليمنى".
ومن المتوقع ان يحافظ ماكلارين على خط الوسط نفسه الذي واجه البرازيل والمكون من ستيفن جيرارد وفرانك لامبارد وجو كول وبيكهام ، لكنه قد يلجأ الى تغيير في خط الهجوم باشراك المهاجم العملاق بيتر كراوتش على حساب الن سميث ليلعب الى جانب مايكل اوين العائد الى الملاعب قبل فترة بعد اصابة ابعدته ثمانية اشهر عن الملاعب.
يذكر ان مهاجم مانشستر يونايتد المتألق واين روني يغيب عن المباراة لوقفه.
وقد يستفيد المنتخب الانكليزي من اللقاء القوي بين كرواتيا وروسيا في زغرب للاقتراب اكثر من القمة.
امتحان صعب لايطاليا
وفي المجموعة الثانية ، تواجه ايطاليا بطلة العالم امتحانا صعبا عندما تحل ضيفة على ليتوانيا في فيلنيوس.
وحققت ايطاليا الفوز في مبارياتها الاربع الاخيرة في هذه التصفيات بعد بداية متذبذبة لتحسن موقعها في المجموعة بيد ان فوزها الهزيل على جزر فارو 2 - 1 السبت الماضي جعل الضغوطات تتزايد على مدرب المنتخب روبرتو دونادوني وافراد الفريق.
واعتبر حارس مرمى المنتخب الايطالي جانلويجي بوفون بان فريقه لا يلعب جيدا عموما امام المنتخبات الصغيرة وقال: "عندما نواجه منتخبا صغيرا يبدو اننا نفقد التركيز ، لكن قد تكون المباراة ضد جزر فارو بمثابة ناقوس الخطر ونأمل ان نعود بنتجية ايجابية من ليتوانيا".
وتتصدر فرنسا المجموعة برصيد 15 نقطة تليها ايطاليا ولها 13 في حين تملك من اسكتلندا واوكرانيا 12 نقطة.
وكان المنتخب الايطالي استهل التصفيات بسقوطه في فخ التعادل مع ليتوانيا 1 - 1 ثم سقط امام فرنسا 1 - 3.
ومن المتوقع ان يستدعي دونادوني مجددا الى صفوف المنتخب المدافع جانلوكا زامبروتا بعد غيابه عن مباراة جزر فارو بداعي اصابة طفيفة ، في حين يتوقع استمرار القناص فيليبو اينزاغي في خط الهجوم.
في المقابل ، تبدو فرنسا مرشحة لحصد النقاط الثلاث في مباراتها ضد جورجيا ، وكانت فرنسا تغلبت على جورجيا في تبيليسي بثلاثية نظيفة ومن هنا سهولة مهمة منتخب "الديوك".
وسيغيب عن فرنسا حارس مرمى ليون غريغوري كوبيه الذي اصيب بتمزق عضلي سيبعده اسبوعين عن الملاعب ومن المتوقع ان يحل مكانه ميكايل لاندرو.
المانيا واليونان مرشحتان للفوز
وتبدو المانيا في وضع جيد لكي تخطو خطوة عملاقة نحو النهائيات في حال فوزها على سلوفاكيا وهو امر بديهي خصوصا ان الاخيرة سقطت سقوطا كبيرا امام المانيا 1 - 4 في براتيسلافا ذهابا.
وعلى الرغم من عدم تسجيله اي هدف من اهداف فريقه التسة في سان مارينو وتراجه مستواه في الاونة الاخيرة ، فان هداف مونديال المانيا 2006 ميروسلاف كلوزه سيلعب اساسيا الى جانب كيفن كورانيي.
ويزيد من صعوبة مهمة سلوفاكيا في تحقيق نتيجة ايجابية اصابة هدافها ماريك مينتال خلال مباراة فريقه نورمبرغ الالماني ضد شتوتغارت في نهائي كأس المانيا.
ويبدو المنتخب اليوناني بطل اوروبا عام 2004 مرشحا فوق العادة للفوز على ضيفه مولدافيا وتعزيز اماله في بلوغ النهائيات علما بانه يتصدر مجموعته برصيد 15 نقطة مقابل 13 لتركيا.
وتأمل رومانيا الانفراد بصدارة المجموعة السابعة عندما تستضيف سلوفينيا. وتملك رومانيا 14 نقطة بالتساوي مع هولندا ، في حين تظاتيت بلغاريا في المرتبة الثالثة برصيد 12 نقطة وهي ستلتقي بيلاروسيا ، في حين يرتاح المنتخب الهولندي في هذه الجولة.
وتبدو الفرصة سانحة امام بولندا لتدنو كثيرا من النهائيات عندما تلاقي ارمينيا في المجموعة الاولى. وتتصدر بولندا المجموعة برصيد 16 نقطة من 7 مباريات مقابل 11 نقطة لكل من البرتغال وصربيا وفنلندا.
اسبانيا تريد مواصلة المشوار
وتأمل اسبانيا في متابعة صحوتها بعد بداية سيئة عندما تحل ضيفة على ليشتنشتاين المغمورة.
وكانت اسبانيا انعشت امالها في بلوغ النهائيات بفوزها على لاتفيا 2 - صفر خارج ارضها.
وتتصدر ايرلندا الشمالية ترتيب المجموعة برصيد 13 نقطة تليها كل من السويد واسبانيا (12 نقطة).
المشجع الدنماركي يعتذر
قدم المشجع الدنماركي ، الذي اقتحم الملعب الذي أقيمت عليه مباراة المنتخب الدنماركي ونظيره السويدي في إطار مباريات المجموعة السادسة مما اضطر الحكم لإيقاف المباراة ، عن أسفه لهذا التصرف.
وصرح المشجع لصحيفة "إكسترا بلاديت" الدنماركية قائلا "أود الاعتذار لكل شخص في الدنمارك. لقد أفسدت أمسية رائعة على الكثير (من المشجعين). وأهدرت فرصة منتخب بلادي في التأهل لنهائيات كأس الأمم الأوروبية.
وقال المشجع لصحيفة "إكسبريسن" الصادرة من العاصمة السويدية ستوكهولم"إن المنتخب الدنماركي بالإضافة إلى عائلتي وصديقتي هما أكثر ما أحب. لا أدرك ما فعلته. لا أستطيع إدراك بأنني قمت بشيء في منتهى الغباء".
وتم حجب اسم المشجع بسبب التهديدات الخطيرة ضده وقامت الصحيفتان الدنماركية والسويدية بإجراء الحوارات معه داخل كوخ صيفي وليس في منزله الواقع في مدينة جوتنبرج بالساحل الغربي للسويد.
ووضع المشجع يده اليمنى في جبيرة بعدما وجه لكمة عنيفة للحائط عندما كانت الشرطة تحقق معه حول إجباره حكم اللقاء هيرمان فاندل على إلغاء المباراة.
وذكر اتحاد الكرة الدنماركي إنه سيطالب باحتساب نتيجة المباراة بفوز السويد 3 - صفر ولكن اتحاد الكرة الأوروبي قال أنه سيعلن نتيجة المباراة فقط عندما تبحث لجنة الانضباط بالاتحاد تلك المسائلة ثم تعلن عن قرارها.
وأفرج عن المشجع البالغ من العمر 29 عاما أمس الأحد وأمر قاضي بسحب بطاقة الهوية منه.
وطالب ممثلو الادعاء بحبسه لفترة ما بين 30 40و يوما مع استئناف الدعوى أمام محكمة عليا.
ويفكر اتحاد الكرة الدنماركي جديا في رفع دعوى قضائية ضد المشجع.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش