الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ضمن استعداده لخوض بطولة وليم جونز ونهائيات آسيا لكرة السلة * منتخبنا الوطني يجدد تفوقه على ضيفه السوري

تم نشره في الثلاثاء 26 حزيران / يونيو 2007. 03:00 مـساءً
ضمن استعداده لخوض بطولة وليم جونز ونهائيات آسيا لكرة السلة * منتخبنا الوطني يجدد تفوقه على ضيفه السوري

 

 
عمان - محمد حسين سليمان
جدد منتخبنا الوطني لكرة السلة تفوقه على المنتخب السوري عندما هزمه بنتيجة (89 - 70) في اللقاء الودي الثاني الذي جرى بينهما مساء امس في صالة الامير حمزة ، ضمن استعدادات المنتخبين لخوض نهائيات كأس اسيا التي ستقام في اليابان نهاية تموز المقبل.
وتعد هذه هي المحطة الاخيرة لمنتخبنا قبل التوجه يوم (29) الجاري الى الصين تايبيه للمشاركة في بطولة وليم جونز الدولية في ختام تحضيراته لنهائيات آسيا.
منتخبنا الوطني (89) سوريا (70)
استهل منتخبنا الوطني احداث اللقاء بصياغة (السيناريو) الامثل له عندما عمق الفارق بسرعة قبل ان يدخل ضيفه السوري لمسرح الحدث ، حيث عمل لاعبونا على تمويل ثنائي الارتكاز ايمن دعيس وزيد الخص تحت السلة ليسجلا (10) نقاط بنفس الاسلوب ، ولم يكتفي دعيس بذلك بل انه فتح الطريق من خارج القوس ليسجل بنجاح ويمنح زملاءه الثقة في تكرار ذات المشهد عبر انفر شوابسوقة وفضل النجار ودعيس ن جديد ، لتتسع (هوة) النتيجة الى (24 - 8) ، ترجمة لنشاط وسام الصوص في بناء الهجمات وتحركات النجار وانفر على القوس ودعيس والخص تحت السلة ، ولم تفلح محاولات السوري في التقليص لينتهي الربع الاول (30 - 12).
حاول السوريون العودة الى المجريات اذ دفع المدرب بنور السمان وعمر كركولي لتفعيل القدرات الهجومية التي لم تجد الحل عبر شادي لوبيز وادواردو فرحات و حكمت حداد ورضوان حسب الله ، في المقابل كرر بالما تغيير المجموعة الاولى ، معطيا الفرصة لخاسي جديد تولى فيه راشيم رايت بناء الالعاب فيما تقدم زيد عباس وموسى العوضي على الاطراف وتمركز اسلام عباس وجمال المعايطة تحت السلة.ولم يختلف شيئا على مفردات الحوار ، اذ حافظ هجومنا على تسريع الايقاع واختراق الدفاع السوري ، قبل ان يسجل نور السمان من خارج القوس ليرد عليه راشيم وزيد عباس بالمثل ، قبل ان ينهي حكمت الشوط بثلاثية سورية لم تقلص كثيرا من الفارق (53 - 35) لمنتخبنا.
هدوء غير مبرر
يبدو ان لاعبي منتخبنا تأثروا سلبا بسبب الفارق الذي صاغوه في الحصة الاولى ، فدخلوا مرحلة من الهدوء لا يمكن تبريرها ، اذ عاب هجومنا افتقاده للتركيز فأهدرت العديد من الفرص السهلة ، ليستغل السوريون الامر احسن استغلال ويقموا بعدة طلعات سريعة بعد اشتراك رامي الخطيب وحكم عبدالله مع تحسن تسديدات حسب الله ونور السمان ، ليتقلص الفارق الى (11) نقطة فقط ، في الوقت الذي عجز فيهه هجومنا عن تسجيل اكثر من سلتين لمدة اقتربت من (7) دقائق ، ليفك بعدها انفر حالة (النحس) ويتحسن منسوب التسجيل في الدقائق الاخيرة ، ليعود الفارق الى سابق عهده نهاية الربع (71 - 52).
وفي الربع الاخير عمد بالما لتعديل التشكيل فمنح الفرصة لعيسى كامل ثم موسى بشير الذي لم يلعب منذ وقت طويل ، وعادت (الماكينة) الهجومية للعمل بفضل ثلاثيتين من وسام الصوص ، ليمضي منتخبنا انطلاقا من هذه النقطة نحو زيادة الغلة ، وتشديد الدفاع في ظل انخفاض الحالة البدنية للضيوف ، فارتفع الفارق نهاية اللقاء الى (19) نقطة وبواقع (89 - 70).
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش