الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

نجمة منتخب الناشئات للتايكواندوتحمل `37`ميدالية ملونة * دانا حيدر: انا على «ميعاد».. مع ذهبية «الاولمبياد»

تم نشره في الأربعاء 28 آذار / مارس 2007. 02:00 مـساءً
نجمة منتخب الناشئات للتايكواندوتحمل `37`ميدالية ملونة * دانا حيدر: انا على «ميعاد».. مع ذهبية «الاولمبياد»

 

 
حاورها:فوزي حسونة
صغيرة بعمر الورود.. تكتنز احلاما ليس لها حدود.. فيها مواصفات قتالية مدهشة .. خبراء التايكواندو يراهنون على انها ستكون بطلة المستقبل المقبلة.. كيف لا وسيرتها الرياضية الحافلة بـ"37" ميدالية كافية لتشكل ارضية خصبة لقوة بزوغها في قادم الايام بعدما ضمنت مقعد المنتخب الوطني للناشئات مؤخرا للعبتي التايكواندو والبومسي في ان معا .
دانا حيدر رشيد طوران.. للحكاية عنوان ..ففي جعبتها الكثير لتكتبه في "كتاب" رياضة التايكواندو .الذهبي.. فيها الموهبة تتلألأ.. الاصرار يقدح من مقلة العيون .. والطموح لايجد متسعا لمكان .. نعم "دانا" نجمة الزمان.
"الدستور" استضافت البطلة في حديث يستعرض بدايتها مع الرياضة وأبرز الامنيات التي تتطلع الى تحقيقها في المشاركات المقبلة فكان الآتي:.
الحكاية من البداية .. ،
تبدأ بطلتنا دانا حيدر بسرد "الحكاية" قائلة :"اتذكر جيدا حينما كنت في مدرسة سيدات الناصرة حيث ابدت احدى المعلمات اعجابها بتحركاتي لما اتمتع به من مرونة ولياقة لتصطحبني الى احد مراكز الكيك بوكسينغ دون اي مقابل مادي .. وبالفعل انتسبت للمركز وتدربت لمدة شهر ونصف الا انني لم اجد نفسي بهذه اللعبة ليسدي والدي لي بنصيحة للعب التايكواندو ".
وتمضي دانا مردفة :"وبالفعل التحقت بمركز الفارس حيث تدرجت رويدا رويدا في نيل الاحزمة الى ان حصلت على الحزام الاسود وكانت اول مشاركة لي في بطولة محلية نظمها مركز عالية ونجحت في حصد الميدالية الفضية ".
هكذا كانت طريق البداية لبطلتنا دانا التي دخلت بقوة دائرة المنافسة على الميداليات .. طموح واسع ..
وموهبة تشق دربها صوب ساحة الالق والتفوق ..فكان اول الغيث قطرة.
وتعود دانا لتكمل الحديث قائلة :"بعد ذلك زادت الثقة بنفسي وأصبح حصد الميداليات "موهبتي المفضلة" حيث وصلت "الغلة" منذ بداية مشواري ولغاية الان "37" ميدالية ذهبية تتضمن انجازاتي في بطولة ماليزيا الدولية وبطولة الاردن اولا وبطولة نهر الاردن التي حصلت فيها على "3" ميداليات ذهبية وذهبية واحدة في البومسي".
وتضيف بطلة المستقبل :"تلك الحصيلة عززت من مقدار الثقة وضاعفت من حجم المسؤوليةالملقاة على عاتقي وكم كنت اتشوق لاكبر وأدخل الربيع الرابع عشر من العمر ليتسنى لي المشاركة بتصفية منتخب الناشئات وهو ماتحقق لي العام الحالي حيث حصلت على ذهبية تصفيتي التايكواندو"القتال" والبومسي".
الطموح الكبير.. ،
وعن وجهتها المقبلة تقول دانا :"الان أتهيأ لانخراط بتدريبات المنتخب ثم الالتحاق بعدة معسكرات خارجية تاهبا للمشاركة في بطولة اسيا التي تستضيفها الاردن الصيف المقبل حيث اتمنى ان اصل لجاهزية فنية عالية في ظل ان طموحاتي تنحصر في اهمية تتويجي بميدالية ذهبية وسأسعى بعدها لرفع وزني عل الظروف تتيح لي المشاركة في اولمبياد بكين "2008" .
وتستعرض دانا قمة طموحاتها :"انا كل حياتي تايكواندو.. "افطر" واتغدى واتعشى "تايكواندو" صحيح ان الدراسة والعلم طموح وانا الذي اوازن بينها وبين الرياضة لكن قمة احلامي تكمن بان اكون اول لاعبة اردنية تحقق الميدالية الذهبية في الاولمبياد سواء في اولمبياد "2008" او "2012" واسمح لي ان اعلنها من الان "انا على ميعاد.. مع ذهبية الالمبياد".
ذكريات لاتنسى
وتعبر دانا عن اعتزازها وفخرها يوم تشرفت بلقاء الامير الحسن بن طلال رئيس المجلس الاعلى لرياضات الدفاع عن النفس حينما حرص سموه على تكريمنا بعد حصولنا على المركز الاول ببطولة ماليزيا الدولية واعتبر ماليزيا من اجمل بلدان الدنيا التي زرتها لما تتمتع به من طبيعة خلابة جذابة فهي من ابرز الذكريات التي لن انساها.
دانا التي تمنت ان تحظى رياضة التايكواندو بمزيد من الدعم والاهتمام واصلت سرد قصتها بالقول :"تفوقي بالرياضة لم يكن مقتصرا على التايكواندو فحسب فأنا لاعبة منتخب المدرسة لكرة السلة وأمارس السباحة وكرة الطائرة والعاب القوى وسبق وان حصلت على فضية التراماراثون الحبر الميت ونظرا لتفوقي في هذه الالعاب حصلت على خصم 50"%" من اقساط المدرسة وأكن كل التقدير والاحترام لمديرتي "مير مونيك" ومعلمتي"رولا الطاهر" لاهتمامهما الكبير في موهبتي وتشجيعهما المستمر لي ".
شكر للمدربين
وبخصوص المدربين الذين اشرفوا على تدريباتها تقول دانا :"هنا لابد ان افضي بكلمة حق لمدربي القدير سامح العساف الذي كان له الدور الكبير في صقل موهبتي ولا انسى تعامله الايجابي معي وتشجيعه المستمر لأكون بطلة الاردن لوزني كما ادين بالفضل لاستاذي علي العساف الذي يقدم لي الدعم المطلق ولا انسى مدربي فارس العساف الذي اسعى لاستفيد من خبرته في ميادين التايكواندو بالاضافة للمدرب بكر الحاج الذي يعصر كل جهده لايصالي لقمة اهدافي وهو ماينطبق على المدرب ثائر العساف".
عائلتي رياضية .. ،
وتنحدر دانا التي تبلغ من العمر "14"عاما وماتزال تنتسب لمركز الفارس من عائلة رياضية فشقيق والدها هو المرحوم كنعان عزت التي قدم للرياضة الاردنية الكثير سواء عندما كان لاعبا في المنتخب الوطني لكرة القدم او النادي الاهلي او عبر تسلمه لمناصب ادارية في اتحادي التايكواندو وكرة اليد مثلما تعتبر دانا والدها رياضي فهو متابع لكرة القدم والجمباز .
وتختتم نجمتنا دانا حيدرحديثها الشيق قائلة :"انطلق في حياتي من المقولة القائلة "لكل مجتهد نصيب" واجد ان ما اتمتع به من اصرار وكفاح وموهبة كاف ليقودني الى "نصيبي" وأقصد الذهب الاسيوي والاولمبي".
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش