الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

رالي الأردن يحصل على العلامة الكاملة في بطولة الشرق الأوسط

تم نشره في الثلاثاء 18 كانون الأول / ديسمبر 2007. 02:00 مـساءً
رالي الأردن يحصل على العلامة الكاملة في بطولة الشرق الأوسط

 

 
بيروت - (ا ف ب)

يبدو ان بطولة الشرق الاوسط للراليات لم تنته مع تتويج ناصر العطية باللقب مطلع الشهر الحالي ، اذ فتح تربع القطري على القمة للعام الثالث على التوالي فصلا جديدا من التجاذبات التي ادخلت البطولة بشكل عام في دوامة قد تغير من صورتها للموسم المقبل ، وخصوصا ان رالي دبي الذي كان المرحلة الاخيرة هذه السنة يبدو مهددا بالزوال عن روزنامة البطولة الاقليمية.

اشادة بالاردن

واذ ان البطولة الاقليمية اختتمت بخفي حنين وفقدت بريقها نسبيا ، يمكن منح العلامة الكاملة لرالي الأردن الذي سيكون إحدى مراحل بطولة العالم في 2008 بعدما اثبت منظموه احترافية عالية وعبروا بسباق بلادهم الى العالمية حائزين على ثقة الاتحاد الدولي الذي لن يسقطهم من حساباته في 2010 ايضا.

احداث غريبة في دبي

ويمكن القول ان رالي دبي الذي شهد احداثا غريبة وغير مسبوقة عكرت صفو تتويج العطية باللقب ، اعاد طرح علامة استفهام حول مستقبل البطولة التي تشهد تفاوتا تنظيميا بين جولة وأخرى في ظل عدم اتساع دائرة المنافسة الى أكثر من ثنائية لأسباب عدة ، منها مثلا عدم قدرة السائقين اللبنانيين المميزين على المشاركة في المراحل كلها لضعف الدعم المادي الضروري.

وترافق احتفاظ العطية بلقبه نهاية "درامية" للبطولة بعدما اعلن منظمو رالي دبي وقف السباق بشكل طارىء والغاء المراحل الثلاث الاخيرة الخاصة بالسرعة "بسبب الخطورة الناتجة عن وجود سيارات للمتفرجين على طرقات الرالي".

الا ان الخطورة الحقيقية ظهرت لاحقا في الصور التي التقطها المصورون ونشرت عبر وسائل الاعلام إذ بدا كأن أحدهم يحاول تعطيل السباق أو أحد المتسابقين بعدما اكتشف المراقبون حواجز مسمارية ، كانت ستعرض العطية قبل غيره للخطر (بصفته اول المنطلقين) وبالتالي تقضي على حظوظه بالفوز ، كما افادت مصادر عدة عن ظهور دراجين عمدوا الى تشويش رؤية العطية خلال مروره على إحدى الطرقات عبر إحداث غبار كثيف،.

وبدأت عملية المد والجزر مع تصريح العطية بأن شخصا معروفا من دون ان يسميه حاول "القضاء عليه" ، مشيرا الى ان هناك مصلحة لهذا الشخص في تعطيله ، فيما شكك منافسه المباشر الاماراتي الشيخ خالد القاسمي بنتائج رالي بلاده معتبرا انه كان الاجدر بالفوز ومستغربا "الملابسات الغريبة التي احاطت بالغاء المراحل الاخيرة" ، والتي "لم تكن بريئة" بحسب قوله ، وذلك من دون ان يغفل التعليق على تصاريح العطية ويذكر بما حدث معه في رالي قطر عام 2005 "حيث واجهت احداثا غير طبيعية ومشابهة".

بن سليم يدعو لحل النزاع

وبرز موقف رئيس نادي السيارات والسياحة الاماراتي محمد بن سليم الذي دعا كل من العطية والقاسمي الى انهاء النزاع الحاصل بينهما وفتح صفة جديدة من اجل مستقبل أفضل لرياضة الراليات في الشرق الأوسط.

واعتبر بن سليم ان الخلاف الذي حصل بين البطلين في دبي بامكانه تدمير صورة الرياضة في المنطقة ، وخصوصا بعدما دخلا في سجال حيث تبادلا الاتهامات بمحاولة كل منهما الاعتداء على الآخر للتأثير على أحداث ومجريات الرالي وبالتالي الترتيب النهائي للبطولة التي تصدرها العطية 60ب نقطة ، وهو الرصيد عينه من النقاط الذي جمعه القاسمي ، الا ان الافضلية ذهبت لمصلحة القطري الفائز اصلا قبل دبي بثلاث مراحل مقابل اثنتين للاماراتي.

دبي ولبنان في مهب الريح

الا ان الامر اللافت اكثر تطرق بطل الشرق الاوسط 14 مرة الى وضع رالي دبي المستقبلي من دون ان يحسم ادراجه ضمن اللائحة للموسم الجديد بقوله: "يعود القرار في نهاية الأمر الى حكومة دبي ، ونادي السيارات والسياحة بصفته الممثل الرسمي للاتحاد الدولي لرياضة السيارات".

وأضاف: "لكن قبل اتخاذ هذا القرار أود التحدث مطولا مع خالد وناصر وبعض كبار ممثلي "فيا". وبصراحة ، امل أن يصبح رالي دبي الدولي حدثا مهما على الصعيد الإقليمي في السنوات المقبلة".

Date : 18-12-2007

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش