الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الفيصلي والجزيرة..النصر..او.. النصر ،

تم نشره في الأربعاء 1 آب / أغسطس 2007. 03:00 مـساءً
الفيصلي والجزيرة..النصر..او.. النصر ،

 

 
تعبق معطيات المواجهة برائحة العراقة المشهودة لكلا الطرفين ..كما تحمل معاني مفهومة الهدف حيث ان الخروج براية النصر مطلب الجانبين ..الفيصلي يتطلع الى مواصلة سلسلة انتصاراته دون تعثر وخطف احدى بطاقتي التاهل..فيما يرنو الجزيرة الى الفوز ايضا كونه الخيار الوحيد الذي يجعله في دائرة المنافسة .
ووفقا لتلك الاستنتاجات فان الحذر سيكون خيار التعامل مع بداية المجريات وقراءة الاوراق الفنية المتبادلة بينها بحثا عن مواطن القوة والضعف ومن ثم الدخول في اجواء المباراة حتى يتسنى لهما اكل الكتف من حيث كتب لها ان تؤكل.
الفيصلي"ابهر" جميع عشاق الكرة الاردنية بانتصارين حققهما على التوالي وبذات النتيجة"1 - 0" على الاعلي والعربي ..وهذا الابهار يكمن كون ان الفيصلي خاض مواجهتيه السابقتين بوجوه شابة مطعنة بعنصرين او ثلاث من اصحاب الخبرة ورغم ذلك فانه نجح في اصياط عصفورين بحجر منح فرصة الاحتكاك لوجوهه الشابة والمنافسة على بطاقة التاهل ولذلك كله فان شباب الفيصلي يكتنزهم الطموح الواسع بمقارعة الجزيرة الذي يتمتع بكوكبة من اللاعبين البارزين فوق الساحة الكروية وتتويج الامنيات بفوز يعبد طريق التأهل امام الازرق.
الفيصلي يعتمد في خطه الخلفي على قاسم والجنيدي والحناحنة ومحمد عوض فيما يتولى قيادة الهجمات من الخلف الى الامام ماهر الشولي وعصام مبيضين وانس حجي حيث سيجتهد هؤلاؤ بتوفير تمويل كاف لسمعان وفادي لافي في خط المقدمة بغية تهديد مرمى حماد الاسمر حارس الجزيرة .
الجزيرة الذي يتطلع هو الاخر لمساواة رصيد الفيصلي عبر الفوز ولاسواه يتميز بحالة التجانس المدهشة بين لاعبيه حيث يتولى الاسمر مهمة حراسة المرمى فيما يتشكل الخط الخلفي من بشار بني ياسين ومراد مقابلة ومحمود عواقلة واحمد سياج ويقود اشرف شتات دفة البناء الهجومي بمساندة النواطير وعبيدات وسعدي فيما يتطلع رأسي الحربة احمد هايل وفهد العتال لاستثمار الفرص السانحة لتهديد مرمى زبن الخوالدة حارس الفيصلي.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش