الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ندوة حوارية حول الأوراق النقاشية الملكية في عجلون

تم نشره في الأربعاء 26 حزيران / يونيو 2013. 03:00 مـساءً
ندوة حوارية حول الأوراق النقاشية الملكية في عجلون

 

عمان - الدستور

ثمنت فعاليات شبابية عجلونية مشاركة في معسكرات الحسين للعمل والبناء، في بيت شباب الشوبك، ما جاء في خطاب جلالة الملك الأخير في جامعة مؤتة، والاوراق النقاشية التي طرحها جلالة الملك هذا العام حول طريق الاصلاح والبناء الوطني.

جاء ذلك خلال ندوة حوارية نظمها المشاركون في المعسكر، حيث أشار المشارك محمد الزعارير أن جلالته وضع من خلال خطابه، خارطة طريق واضحة المعالم في الإصلاح الشامل أمام الحكومة والمجتمع الأردني، مؤكدا أن الخطاب قدم رؤية ديمقراطية لحكم ديمقراطي يأمل به، وأن جلالته سيدفع بهذا الاتجاه، ويضمن بناء النظام الديمقراطي المتقدم، ليصل إلى أردن أقوى بإرادة سياسية قوية .

وأكد رئيس هئية الاشراف محمد مروان الصمادي أن جلالة الملك، دعا الجميع إلى بناء بنية ديمقراطية للإصلاح من خلال مجلس نواب قوي يمثل الجميع، تنبثق منه حكومات برلمانية ترقى بالوطن إلى مصاف الدول المتقدمة .

وبين مشرف بيت شباب الشوبك محمد الهباهبة أن جلالة الملك أشار في خطابه، إلى أن الدولة الاردنية دولة قوية وحضارية تتعامل بكل ديمقراطية مع الشعب، وباستطاعتها فرض الأمن والاستقرار بكل يسر وسهولة .

واشار عصام المومني الى ان جلالته دعا في خطابه إلى ضرورة نبذ العنف المجتمعي والجامعي وعدم إلصاق هذا العنف بالعشائرية كون العشائرية، مبنية على القيم والعادات والثقافة المجتمعية التي لا تمت بصلة إلى العنف الذي أصبح ظاهرة دخيلة على المجتمع الأردني .

وأكد المشارك نور الغرايبة أن جلالته لم يغب عن باله نصرة فلسطين، فقد وضع حدا للشائعات التي تظهر هنا وهناك، حول العلاقة الاردنية الفلسطينية، وموضوع الوطن البديل أو الخيار الاردني، قاطعا كل الشكوك على المتربصين بالوطن، ومتمنيا عليهم عدم الخوض بهذه المواضيع التي يتخذ الأردن منها موقفا واضحا لا رجعة فيه .

وعزز المشرف تحسين شقاقحة في مداخلة خلال الندوة، أن جلالة الملك ألمح إلى التحديات الداخلية والخارجية التي تواجه الأردن، مبينا أنه دعا الجميع إلى التعاون من أجل الحفاظ على أمن الوطن واستقراره، من خلال تكاتف الجهود واستغلال الفرص المتاحة، وبين المشرف رائد المومني أن جلالته دعا السلطات التشريعية والتنفيذية والقضائية إلى نشر الثقافة الديمقراطية وتطبيق القانون في كل مناحي الحياة، ليسود العدل وتوزع مكتسبات التنمية على المحافظات جميعها.

من جهتهم، عبر المشاركون في معسكر العمل التطوعي الذي تنظمه مديرية شباب الطفيلة في مجمع مصطفى العدوان، بمشاركة 54 مشاركا من مركز شباب بصيرا ومركز شباب عين البيضا، عن فرحتهم لمشاركتهم في معسكرات الحسين للعمل والبناء، والتي تعد بمثابة حدث شبابي وطني تقود إلى نقطة تحول في حياة الكثير من الشباب، نظير ما تعلموه واكتسبوه من معارف ومهارات.

احمد السفاسفة من مركز شباب بصيرا أكد أن المعسكر لن يكون بمثابة مشاركته الأخيرة، بل سيلتحق بمعسكرات جديدة، لما فيها من فوائد عديدة، وكسر لروتين قاتل في العطلة الصيفية، وقال احمد مطلق من مركز شباب عين البيضا أن التدريب العسكري الذي يتلقاه، يشابه ما كان يطلبه من تدريب عسكري حقيقي في معسكرات الجيش العربي، فهو يقوي الجسم وينمي حس المسؤولية والانضباط والحزم العسكري.

السياحة الداخلية من أهم الفقرات في المعسكر، على حد تعبير احمد المزايدة من مركز شباب البصيرا، فانتقاله من الجنوب الى وسط المملكة، وخاصة منطقة الأغوار، جعله يتعرف على عدد جديد من المناطق السياحية كالبحر الميت، باعتباره حاضرة مكان، ومقام النبي شعيب والجندي المجهول ومنطقة معركة الكرامة.

ويقول عبد الله الشقور من مركز شباب عين البيضا، أن المعسكرات فرصة لشغل أوقات فراغ في أشياء مفيدة، تعود على افراد المجتمع بالنفع والفائدة، عوضا عن قضاء وقته في ممارسة أعمال وعادات قد تضره وتضر مجتمعه، فيما أكد المشرف ابراهيم الشبطات أن المعسكرات التي ينظمها المجلس الأعلى للشباب، لها العديد من الايجابيات، لعل من أهمها تنمية روح القيادة وتعميق مفهوم المواطنة الصالحة، وذلك من خلال الأماكن التي يتواجد فيها والخدمات التي يقدمها لتلك المناطق، الى جانب تنمية الاتجاهات الإيجابية كحب العمل اليدوي والنظام واحترام ومساعدة الآخرين، فضلا عن تنمية اللياقة البدنية والصحة العامة والإعتماد على النفس والمحاضرات حول تعزيز القيم واتجاهات الشباب الايجابية ومحاضرات عن العادات الصحية السليمة التي تقي الفرد من الأمراض السارية والمعدية.

من جهتهم عبر شباب محافظة المفرق عن اعتزازهم بالمشاركة في المعسكرات، حيث بين حمزة شديفات من مركز شباب المنشية أن مساهمته الفعلية في الأعمال التطوعية عزز لدية الثقة في النفس وساعده على تحمل المسؤولية الفردية والجماعية، وأوضح المشارك عبد الرحمن مهاوش الشرفات من مركز شباب البادية أن المعسكرات أثبتت نجاحها لتطور برامجها، موضحا أن الراغبين في الالتحاق مستقبلا بالقوات المسلحة لن يواجهوا صعوبة في التدريبات العسكرية، وقال المشارك علاء سالم عفاش من مركز شباب صبحا إن مشاركتي في المعسكرات ساعدتني على اكتساب معلومات علمية وعملية جديدة، فضلا عن تبادلي الأفكار مع زملائي الآخرين، وأشار راشد احمد الشرفات من مركز شباب البادية إلى الروح القيادية التي أصبح يتمتع بها والثقة الكبيرة بنفسه، وألمح أسيد هاني شديفات من مركز شباب المنشية أن برامج المعسكرات لها انعكاس ايجابي في توعية الشباب وتثقيفهم في الحفاظ على مقدرات الوطن، بينما ثمن أسامة عواد السردي من مركز شباب صبحا جهود المجلس الأعلى للشباب لإقامة المعسكرات التي تعد فرصة للالتقاء وتبادل الخبرات وبيئة لاكتساب المفيد من البرامج الهادفة.

ماركا

عبر الطلبة المشاركون في فعاليات معسكرات الحسين للعمل والبناء عن سعادتهم بما قاموا به من فعاليات ونشاطات طيلة أيام المعسكرات.

وأشار طلبة مديرية التربية والتعليم للواء ماركا إلى أن المشاركة بهذه الفعاليات قد أتاحت لهم الفرصة لاكتساب العديد من المهارات مثل التواصل مع الأقران في بيئات العمل والتعرف على أصدقاء جدد وبناء الشخصية القيادية المنتمية لديهم .

وبين الطلبة أن الفعاليات التي شاركوا فيها تضمنت استصلاح قطعة أرض لإنشاء حديقة مدرسة دار السلام الثانوية الشاملة المختلطة التابعة لمديرية التربية والتعليم للواء ماركا حيث قاموا بتنسيقها وزراعتها، وتخطيط ملعب كرة السلة وتركيب حلقات الرمي فيه ودهان أسوار المدرسة وتنظيف الساحات.

وأشار الطلبة إلى حرصهم على أن تعبر كافة الأعمال التي قاموا بها عن حبهم لوطنهم وقيادتهم حيث حملت العبارات التي زينوا بها الساحات والأسوار هذه المعاني إضافة إلى القيم التربوية التي تشتمل عليها أهداف هذه المعسكرات.

وضمن فعالية " اعرف وطنك " زار الطلبة مدينة جرش الأثرية وطبقة فحل وأم قيس، وجبل القلعة فيما قاموا بزيارة إلى بعض المؤسسات ومنها أمانة عمان الكبرى وقرى الأطفال " SOS " ومتحف الأمانة بالإضافة إلى زيارة مبنى مديرية التربية والتعليم للواء ماركا حيث تعرف الطلبة على طبيعة العمل الإداري لكل قسم من أقسام المديرية مختتمين زيارتهم بلقاء مدير التربية والتعليم، كما اشتملت الفعاليات على حملة نظافة لمبنى نادي المعلمين / عمان وجولة في مرافق النادي المختلفة.

وأعرب الطلبة عن سعادتهم بالأوقات التي قضوها خلال فترة المعسكرات لما اشتملت عليه من أعمال ترفيهية ومسابقات رياضية وثقافية وتدريبات عسكرية متنوعة منحتهم الفرصة للتعرف على الضبط والربط والالتزام وحركات المشاة والعمل بروح الفريق والعمل الإبداعي والاستفادة من خبرات الآخرين مثل الرسم والخط والدهان.

وأكد الطلبة عزمهم نقل الخبرات التي اكتسبوها والتزامهم بما اكتسبوه من مهارات لتصبح نهج حياة لهم سواء في البيت أو المدرسة أو المجتمع باعتبارها قيم عليا يجب على كل انسان التحلي بها مثل النظافة وحب الوطن والولاء لقيادته والإلتزام بالوقت والعمل التطوعي.

وهدفت المعسكرات إلى توعية الطلبة المشاركين بأهمية نبذ العنف والتعصب وتحفزهم نحو المشاركة المجتمعية وتعظيم المنجزات الوطنية والحفاظ عليها وترشيد استهلاك المياه والطاقة وكذلك برامج اللياقة البدنية من خلال التدريب العسكري والرياضات المختلفة ضمن خطة مبرمجة وكذلك العديد من الأعمال التطوعية والخدمات العامة والزيارات المختلفة للعديد من المؤسسات الحكومية لتنفيذ خدمات تطوعية شملت أعمال الصيانة والدهان والنظافة العامة والعناية بالحدائق وبناء وإصلاح الأبواب والأسوار وكل ما تحتاجه تلك المؤسسات من أعمال ترميم وإنشاءات بالإضافة إلى عرض أفلام وثائقية عن كيفية امتلاك مهارات القيادة من خلال العمل على تنميتها من ألطلبه أنفسهم.

مادبا

ضمن خطة وزارة التربية والتعليم واستراتيجياتها المتعلقة بأبنائنا الطلبة والاهتمام بهم، قام الدكتور قاسم البطوش مدير إدارة النشاطات التربوية في الوزارة يرافقه خليل العمايرة رئيس قسم الكشافة في الوزارة بزيارة تفقدية لمعسكرات الحسين للعمل والبناء في مديرية تربية مادبا والمقام في مدرسة الأمير حمزة الأساسية للبنين، التقى خلالها بقائد المعسكر وهيئة الإشراف والطلاب المشاركين، حيث استمع إلى إيجاز عن المعسكر قدمه قائد المعسكر احمد الوخيان بين فيه أهم البرامج التي نفذت في المعسكر من محاضرات ولقاءات حوارية وأعمال تطوعية ونشاطات رياضية ومسابقات ثقافية وتدريب عسكري وغيرها الكثير.

بعد ذلك تحدث الدكتور البطوش للطلاب المشاركين مبينا لهم أهمية إقامة هذه المعسكرات وأثرها الايجابي على الطلبة من خلال ما يكتسبونه من فوائد خلال فترة المعسكرات، وبين كذلك دور وزارة التربية والتعليم في تفعيل هذه المعسكرات والتي تهدف على بناء شخصية الطالب وتكريس حب العمل و التطوع لديه وتعزيز الولاء والانتماء وحب الوطن في نفوسهم باعتبارهم فرسان التغيير وأمل الأمة.

وفي نهاية الزيارة دار حوار موسع مع الطلاب المشاركين استمع خلاله الدكتور البطوش إلى اقتراحات الطلبة و انطباعاتهم عن المعسكر وعن أهم النشاطات التي قدمت لهم.

علما بأنه يشرف على هذه المعسكرات لجنة برئاسة مدير التربية والتعليم الدكتور محمد الروسان وقائد المعسكر احمد الوخيان وتمتد فترة المعسكر عشرة ايام

حسب ما أفاد به عضو هيئة الإشراف في المعسكر سائد الرضاونة.

الرصيفة

تتواصل معسكرات الحسين للعمل والبناء التي ينظمها المجلس الاعلى للشباب بعنوان "الشباب شركاء في مسيرة البناء والتنمية" فعالياتها في الزرقاء ففي مركز شابات الرصيفة انهت (45) شابة من عضوات المركز من الفئة العمرية (15-18) عاما امس الاول المعسكر النهاري الثاني الذي اشتمل على العديد من الاعمال التطوعية المختلفة.

رئيسة هيئة الاشراف غفران ستيتية اعربت عن طموحات اغلب الشابات المشاركات والتي تمحورت حول ضرورة خروج المجلس الاعلى للشباب عن النمط الحالي الذي ينتهجه والذي بإعتقادهن لا يلبي آمالهن ورغباتهن من حيث المضمون النمطي الاعتيادي رغم جهود بعض القائمين على هذه المعسكرات بتطويرها من عام لأخر لكن فترة المعسكر النهاري الذي يقام على مدار ساعات معدودة من اليوم يعتبرنه مجحفا بحق كثير من المنتسبات لتلك المراكز التي تضم عدد كبير من الشابات.

فيما تمنت المشرفة روان الربابعة ان تطول فترة المعسكر وان يتضمن انشطة تستفيد منها الفتاة لينعكس على حياتها فمثلا تفعيل برامج الحرف اليدوية كالرسم على الزجاج والفخار والحفرعلى المرايا والخشب وعمل القش والتطريز والخياطة والجبصين والغزل والتجميل وفنون الطبخ وغيرها من الحرف التي بإمكانها ان تساعد على تنمية مهارات الفتيات والكشف عن مواهبهن الابداعية.

وتمنت المشاركات وهيئة الاشراف على رئيس المجلس الاعلى للشباب بأن يكون هناك بازار خيري خلال المعسكرات القادمة لعرض منتوجاتهن واعمالهن التي يتم انتاجها من قبل شابات المراكز كافة سيكون له اثرا كبيرا في نفوس هذه المراكز وسيساعدها في النهوض في برامجها المستقبلية ويشجع الاهالي لتقبل فكرة مراكز الشابات.

وتألفت هيئة الاشراف من غفران ستيتية روان ربابعة ميرفا اونهيان ومنى القرالة وخالد الحباشنة.

التاريخ : 26-06-2013

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش