الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عضيبات يفتتح فعاليات حملة شباب من أجل الوطن لإقليم الشمال

تم نشره في الاثنين 13 تموز / يوليو 2009. 03:00 مـساءً
عضيبات يفتتح فعاليات حملة شباب من أجل الوطن لإقليم الشمال

 

 
عجلون - الدستور - علي أبو زيتون

رعى رئيس المجلس الأعلى للشباب الدكتور عاطف عضيبات حفل افتتاح حملة "شباب من أجل الوطن" لإقليم الشمال والتي سيتم تطبيقها على المستوى الوطني لباقي الأقاليم على التوالي في الأسابيع القادمة بمشاركة أعضاء المراكز الشبابية ذكوراً وإناثا ، حيث تعتبر هذه الحملة واحدة من سلسلة مبادرات المجلس الأعلى للشباب التي يطلقها إيمانا منه بإضافة نوعية للمبادرات التي من شأنها إثراء الشباب الأردني بما هو مفيد ونافع.

الحفل الذي أقيم على أرض معسكر الحسين للشباب حضره كل من محافظ عجلون الدكتور ونس الحراحشة ، العين والوزير السابق الدكتور أحمد القضاة ، العين السابق جهاد المومني ، وأمين عام المجلس الأعلى الدكتور ساري حمدان ، مساعد الأمين العام للمجلس الدكتور رشاد الزعبي النائب ناجح المومني ، النائب أيمن شويات ، النائب رضا حداد ، رؤساء بلديات إقليم الشمال ، مديرو شباب مديريات إقليم الشمال وعدد من الفعاليات الرسمية والشعبية إضافة إلى 160 مشاركاً «ذكوراً وإناث» يمثلون المراكز الشبابية في مديريات شباب محافظات الشمال.

حيث بدأ الحفل بالسلام الملكي ومن ثم آيات من الذكر الحكيم عقب ذلك كلمة لمحافظ عجلون الدكتور ونس الحراحشه نيابة عن محافظي إقليم الشمال رفع من خلالها أسمى آيات التهنئة والتبريك إلى مقام سيد البلاد بمناسبة تسمية سمو الأمير حسين بن عبد الله الثاني ولياً للعهد ، لافتاً إلى ما فعله الهاشميون في هذا البلد من طيب الصنيع بجعله قلعة راسخة تصد عن الأمة الهجمات السياسية والفكرية التي اجتاحت امتنا وهددت أمننا واستقلالنا الوطني.

وأضاف الحراحشة إلى حجم الرعاية والثقة التي أولاها جلالة الملك عبد الله للشباب لكي يبقوا ضمير الوطن الخالص مجسدين أقوال ورؤى وتطلعات ومبادرات جلالته في الحاضر والمستقبل بأن يكون الأردن الهدف الأسمى والأغلى.

كما أشار إلى دور المجلس الأعلى الذي يقدم للشباب كافة البرامج والمبادرات الشبابية التي من شأنها إنجاب أجيال متسلحة بالعزيمة والإيمان والثقة لكي يبقى الأردن دولة علم ونور ودولة عناية ورعاية ودولة وسطية واعتدال ، متمنياً أن تحقق هذه الحملة أهدافها والفائدة المرجوة منها.

أما كلمة المشاركون فقد ألقاها الشاب أحمد الصمادي الذي أكد من خلالها أن تنمية الشباب وتنمية المجتمع لا ينفصلان لافتاً إلى أن مشاركة الشباب في التخطيط وتنفيذ البرامج التنموية المتنوعة يعد من العوامل الأساسية للنجاح لأن الشباب يحتاجون لبرامج خاصة ذات فاعلية كونهم يتمتعون بقدرات كبيرة.

وتابع الصمادي قوله: "إن مبادرة شباب من أجل الوطن التي يرعاها المجلس الأعلى للشباب خطوة مباركة في الاتجاه الصحيح لتعزيز قيم الولاء والانتماء وخلق حوارات فاعلة ذات مدلولات ومضامين هادفة لصهر الشباب في بوتقة ودائرة الوعي العام".

مثلما اشتمل الحفل الذي أدار عرافته الشاب أحمد عريقات على قصيدة شعرية للشابة المتألقة سرى شويات عبرت فيها عن انجازات ومكارم الهاشميين الأخيار ورثة الرسالة التاريخية والشرعية والدينية ، كما تم عرض فيلم وثائقي على «الداتا شو» بين خلاله انجازات المجلس الأعلى للشباب وجانب من الأنشطة والمبادرات الشبابية التي أطلقها المجلس.

من جهته رفع رئيس المجلس الأعلى للشباب الدكتور عاطف عضيبات خلال كلمته التوجيهية التي ألقاها برقية تهنئة وتبريك إلى مقام جلالة الملك عبد الله الثاني باسم المجلس الأعلى وباسم الشباب الأردني أجمع بمناسبة تسمية سمو الأمير حسين بن عبد الله الثاني ولياً للعهد ، وبرقية أخرى إلى سمو الأمير حسين بن عبد الله الثاني الذي حتماً سيحذو حذو والده المفدى في نصرة وعون الشباب الأردني والاهتمام بهم في كافة مجالات الحياة.

كما أشار عضيبات إلى أن المجلس الأعلى للشباب يفتخر بحجم الاهتمام الملكي الذي يوليه لهذه الفئة من المجتمع لافتاً إلى أنه اهتمام غير مسبوق في تاريخ الدولة الأردنية ، حيث يلمس ذلك من خلال البنية التحتية للقطاع الشبابي وما نتج عنه من منشآت شبابية ضخمة تعد صرحاً متيناً وقوياً لاحتضان طاقات ومواهب الشباب المتدفقة.

وعن الأهداف المتأتية من حملة شباب من أجل الوطن قال عضيبات:"جاءت هذه الحملة بوحي من جلالة الملك عبد الله الثاني لبلورة هوية الشباب لتكون ناضجة وتأخذ بزمام المبادرة وترسيخها على أرض الواقع ، حيث يسعى المجلس إلى تغيير سمة الانتماء لدى الشباب من مجرد شعارات تطلق إلى سلوك عملي ، لافتاً إلى أن يكون الولاء للقيادة الهاشمية بشرعيتها الدينية والتاريخية والدستورية وعلى رأسها شرعية الانجاز ، وأن يتسنى للشباب معرفة حقوقهم وواجباتهم ومسؤولياتهم وأن يدافعوا عن هذه الحقوق.

وفي ختام حديثه ثمن رئيس المجلس الأعلى لشباب الدور الذي تقوم به محافظة عجلون ممثلة بمحافظها الدكتور ونس الحراحشة على اعتباره شريكا حقيقيا للمجلس سعياً منه لتطبيق رؤى جلالة الملك في وضع الشباب على قمة سلم الأولويات.

ومن الجدير بالذكر أنه ستقوم كل مديرية من مديريات شباب إقليم الشمال «اربد ، عجلون ، جرش والمفرق» ابتداء من صبيحة يوم أمس بتنفيذ هذه المبادرة ضمن برنامج خاص لكل مديرية وفق البرنامج المعد من قبل المجلس الأعلى للشباب ، حيث ستتناول فعاليات البرنامج عدة مواضيع من مجملها ثوابت القيادة الهاشمية الدينية والتاريخية ، قراءات في التحولات السياسية الأردنية ، أهمية الحوار مع الآخر كوسيلة للتعايش بين أبناء الديانات المختلفة ، دور الأجهزة الأمنية في تعزيز الأمن الوطني ومضامين رسالة عمان وقيم التسامح واحترام الآخر ، تحصين الشباب من كافة أشكال الغلو والتطرف كما سيشتمل أيضاً على أعمال تطوعية داخل كل محافظة مثلما سيشتمل برنامج المبادرة على العديد من المحاضرات التي تبين أزمة الأمة والتحديات التي تواجهها.

كما ستنفذ فعاليات المبادرة لإقليم الشمال على مدار أسبوع كامل حيث ستنتقل في الأسبوع الثاني إلى إقليم الوسط وفي الأسبوع الذي يليه ستنتقل لإقليم الجنوب ، حيث ستحظى بمشاركة واسعة لأعضاء المراكز الشبابية في كل إقليم.

من جهة اخرى بدأت يوم امس في مديرية شباب عجلون فعاليات الحملة حيث القى الدكتور بكر خازر المجالي محاضرة بالمشاركات من مراكز الشابات الجامعيات في عجلون بعنوان قراءة في تحولات السياسة الاردنية بين عبء التاريخ ومأزق الجغرافيا اشار فيها الى ان ما يميز السياسة الاردنية انها تدعو الى الدولة العربية الواحدة ووحدة البلاد العربية مشيرا الى ان قيمة استقلال الدولة الاردنية التأكيد على المبادرات التي تركز على عروبة الارض والهوية وقيمة اللغة واحترام الاديان والحوار والتواصل مع الاخر مبينا ان الاردن هي الرئة التي ينبض منها العراق وفلسطين.

وفي محاضرة اخرى بعنوان سمات وثوابت القيادة الهاشمية الدينية والتاريخية تحدث محمد عكاشة المومني مدير تربية جرش مبينا ان الهاشميين ينتسبون الى ال البيت ما أكسبهم محبة واحترام العرب والمسلمين والعالم اجمع مشيرا الى ان البعد التاريخي كان المحطة الاولى للثورة العربية الكبرى اضافة للبعد الدستوري وسمات القيادة التي تميزت بالوسطية والاعتدال والانسانية والنهج الديمقراطي والتعددية السياسية ما شكل تلاحما وقاعدة بيئية ووطنية لكل ابناء الامة.

وتحدث الأب باجس الكفوف عن اهمية الحوار مع الاخر كوسيلة للتعايش بين أبناء الديانات مبينا حكمة القيادة الهاشمية منذ تأسيس الدولة الاردنية لجمع الصف بين ابناء الوطن الواحد وحصول الجميع على حقوقهم بعدالة ومساواة بين الجميع ما شكل تلاحما وطنيا فريدا يشار له بالبنان على مستوى العالم.

وكان مدير شباب عجلون استعرض اهداف المبادرة التي تقع خارج البرامج والانشطة الشبابية التي ينفذها المجلس الاعلى للشباب في كافة المحافظات بهدف ايجاد جيل شبابي واع ومنتم لوطنه وأمته وقيادته.

Date : 13-07-2009

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش