الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

لوفرين يناشد لاعبي ليفربول باظهار القوة الذهنية

تم نشره في الثلاثاء 5 كانون الثاني / يناير 2016. 07:00 صباحاً

لندن - ناشد مدافع ليفربول الانجليزي الكرواتي الدولي ديان لوفرين زملاءه باظهار قوة ذهنية لتخطي النتائج المخيبة التي حققها الفريق في الاونة الاخيرة وكان اخرها سقوطه امام وست هام صفر-2 وذلك عشية مواجهة ستوك سيتي على ملعب الاخير في ذهاب الدور نصف النهائي من كأس رابطة الاندية الانجليزية المحترفة اليوم الثلاثاء.

وكانت امال المدرب الجديد الالماني يورغن كلوب بانهاء موسمه الاول في الدوري الانجليزي الممتاز بين الاربع الاوائل تلقت ضربة موجعة بسقوط الفريق في شرق لندن ليستهل العام الجديد بأسوأ طريقة ممكنة.

واعرب كلوب عن غضبه من العرض الذي قدمه فريقه ووجه انتقادات للاعبيه الذين كانوا غائبين تماما عن مجريات المباراة.

بيد ان الفريق الشمالي العريق يقف على بعد خطوتين من بلوغ نهائي هذه المسابقة ومواجهة جاره ايفرتون او مانشستر سيتي.

واعترف لوفرين بان كلوب كان محقا عندما فجر جام غضبه على اللاعبين بعد المباراة ضد وست هام وقال في هذا الصدد «كنا محبطين.. لم نقدم افضل عروضنا وكان يتعين علينا ان نكون غاضبين من انفسنا.. ليس لدينا الوقت للتفكير بما حصل ويجب ان ننتشل انفسنا من الازمة التي نمر بها من خلال الفوز على ستوك سيتي».

واضاف «يتوجب علينا تغيير عقليتنا والقتال بشكل اكبر.. نملك فرصة للتعويض من خلال الفوز على ستوك وبلوغ النهائي وبالتالي يتعين علينا ان نحافظ على هدوئنا ضد ستوك للخروج بنتيجة ايجابية».

وحث سيمون مينيوليه حارس مرمى ليفربول زملاءه على إظهار رد فعل سريع من زملائه اليوم.



وقال مينيوليه لموقع ليفربول على الإنترنت «سنخوض بشكل سريع جدا مباراة أخرى في الدور قبل النهائي وأتمنى أن ننجح في التعويض لأن هذا مهم جدا.. أتمنى أن نحقق نتيجة جيدة أمام ستوك».

وأضاف «نريد الفوز بأي مباراة نخوضها.. تركزينا ينصب دائما على المباراة التالية.. نحن نشارك في كل المسابقات وهذا أمر إيجابي»، وتابع «يمكننا تحقيق النتائج الإيجابية في كل مسابقات الكؤوس التي نشارك فيها وسنحاول بذل قصارى جهدنا في اللقاء المقبل».

وكان ليفربول توج بلقبه الاخير عندما احرز هذه البطولة عام 2012، وكان قاب قوسين او ادنى من احراز لقب الدوري ايضا للمرة الاولى منذ عام 1990 قبل موسمين لكنه تعثر في الامتار الاخيرة وفوت الفرصة.

بدوره يسعى ستوك سيتي الى تعويض خسارته امام وست بروميتش البيون 1-2 السبت والتي جاءت بعد فوزين مثيرين على مانشستر يونايتد وايفرتون.

وكان ستوك سيتي بلغ نهائي كأس انجلترا عام 2011، لكنه يبلغ دور الاربعة في كأس الرابطة للمرة الاولى منذ فوزه بلقبها عام 1972.

وقال مدرب ستوك سيتي مارك هيوز «دائما ما ننهض من الكبوة التي نتعرض لها وبالتالي اتطلع لتحقيق نتيجة ايجابية ضد ليفربول.. انه تحد كبير بالنسبة الينا».

واكد المهاجم جوناثان والترز إنه من المهم عدم التأثر بضغوط خوض مواجهة من مباراتي ذهاب وإياب.

وقال والترز لموقع النادي على الإنترنت «لا أعتقد أنه من المهم التقدم لكن المهم البقاء في المواجهة.. أتمنى تحقيق نتيجة إيجابية يوم الثلاثاء.. يملك ليفربول لاعبين موهوبين ولذلك ستكون المباراة صعبة».

وفي المباراة الثانية، يستضيف ايفرتون على ملعبه غوديسون بارك جاره الشمالي مانشستر سيتي غدا الاربعاء.

وينافس مانشستر سيتي بقوة على صدارة الدوري حيث يحتل المركز الثالث برصيد 39 نقطة، بفارق نقطتين خلف ارسنال المتصدر ونقطة خلف ليستر سيتي الثاني. (أ ف ب)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش