الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

خطوات عملية لتجنب آلام الصداع النصفي

تم نشره في الأربعاء 6 كانون الثاني / يناير 2016. 07:00 صباحاً



الدواء طريقة مؤكدة لعلاج الصداع النصفي والوقاية منه، لكن العلاج هو مجرد جزء من هذه العملية، فمن الضروري أيضًا أن تحصل على رعاية جيدة لنفسك وفهم كيفية التكيف مع ألم الصداع النصفي حينما يشتد عليك.

وقد تقلل أيضًا اختياراتُ نمط الحياة ذاتها التي تعزز من التمتع بصحة جيدة من تكرار الصداع النصفي وشدته.

وفي حقيقة الأمر، فإن معرفة كيفية ضبط ألم الصداع النصفي من خلال نمط الحياة والإجراءات السلوكية إضافة إلى الدواء أيضًا، قد تكون طريقة فعالة في الغالب لمعالجة الصداع النصفي.

الحرص على إيجاد بيئة هادئة

عند ظهور أول علامة من علامات الصداع النصفي، تراجع عن ممارسة الأنشطة المعتادة، إن أمكن:

أطفئ الأضواء.. يعمل الصداع النصفي في الغالب على زيادة الحساسية للضوء والصوت، استرخِ في الظلام، في غرفة هادئة، وَنَم إن أمكنك ذلك.

جرّب العلاج بدرجة الحرارة.. ضع الكمادات الساخنة أو الباردة على رأسك أو رقبتك، نظرًا لأن الكمادات الثلجية لها تأثير مخدر، فإنها قد تكتم الإحساس بالألم، ويمكن أن تؤدي الكمادات الساخنة أو الدافئة إلى إرخاء العضلات المتوترة، كذلك، قد يكون للاستحمام بماء دافئ أثر مشابه.

تناول مشروبًا يحتوي على الكافيين.. يمكن أن يؤدي الكافيين وحده، عند تناوله بكميات قليلة، إلى تخفيف ألم الصداع النصفي في المراحل المبكرة أو يعزز من آثار دواء أسيتامينوفين (تيلينول، وأدوية أخرى) والأسبيرين لتخفيف ألم الصداع النصفي.

بالرغم من ذلك، توخَّ الحذر، فإن تناول كمية كبيرة للغاية من الكافيين قد يؤدي في معظم الأحيان إلى الصداع بسبب التوقف عن تناول الأدوية لاحقًا.

النوم جيدًا

قد يمنع الصداع النصفي النوم أو يجعلك تستيقظ أثناء الليل، وبالمثل، يشتد الصداع النصفي غالبًا بسبب قلة النوم في الليل، وفيما يلي بعض النصائح التي قد تشجعك على النوم السليم:. حدد ساعات نوم منتظمة: حافظ على النوم والاستيقاظ في مواعيد محددة كل يوم حتى في عطلة نهاية الأسبوع، إذا كنت تنام القيلولة خلال النهار، فاجعل وقتها قصيرًا، فإذا زادت مدة القيلولة عن 20 إلى 30 دقيقة، فقد تؤثر على أوقات النوم بالليل. واسترخِ في نهاية اليوم.

تجنّب ما يشتت انتباهك

خصص غرفة النوم من أجل النوم والعلاقة الحميمية فقط، فلا تشاهد التلفاز أثناء الاستلقاء في السرير أو تأخذ أدوات العمل إلى السرير، أغلق باب غرفة النوم عليك، واستخدم مروحة لكتم الضوضاء المشتتة للانتباه.

ولا تُجبر نفسك على النوم، كلما زادت صعوبة محاولة النوم، زاد الشعور باليقظة، إذا لم تستطع النوم، فقم بالقراءة أو أي نشاط هادئ آخر حتى تشعر بالنعاس. تناول الطعام بحكمة، فقد تؤثر عادات تناول الطعام على الصداع النصفي.

ممارسة الرياضة بانتظام

أثناء ممارسة النشاط البدني، يفرز جسمك مواد كيميائية تعيق إشارات الألم من الوصول إلى الدماغ، وتساعد هذه المواد الكيميائية أيضًا على تخفيف القلق والاكتئاب؛ مما قد يجعل الصداع النصفي أشد أسوأ.

وتزيد السمنة أيضًا من خطر الإصابة بصداع مزمن، لذلك فإن الحفاظ على وزن صحي من خلال ممارسة الرياضة واتباع نظام غذائي قد يزودك بفوائد إضافية في التغلب على الصداع النصفي وإذا وافق طبيبك، فاختر أي رياضة تستمتع بممارستها، يُعد المشي والسباحة وركوب الدراجات اختيارات جيدة في أغلب الأحيان، ولكن من الضروري أن تبدأ ببطء، فممارسة الرياضة بشدة قد تحفز الصداع النصفي. (صحتك العربي الجديد)



 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش