الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مساجد فرنسا تقدم شاي الاخوة احياء لذكرى ضحايا الاعتداءات

تم نشره في الأحد 10 كانون الثاني / يناير 2016. 07:00 صباحاً



 باريس - شاركت مئات المساجد في فرنسا في مبادرة «الابواب المفتوحة» غير المسبوقة من حيث حجمها، للدفاع عن اسلام «التفاهم» عبر تقديم «شاي الاخوة» بعد سنة من هجمات كانون الثاني 2015.

وقام المجلس الفرنسي للديانة الاسلامية، الهيئة التي تمثل المساجد في فرنسا، بهذه المبادرة بمناسبة ذكرى ضحايا الهجوم على صحيفة شارلي ايبدو الاسبوعية الساخرة ومتجر يهودي. وهي تتزامن مع احياء فرنسا ذكرى احتجاز الرهائن الدامية في المتجر اليهودي حيث قتل الجهادي احمدي كوليبالي اربعة يهود في 9 كانون الثاني 2015 غداة مقتل شرطية شابة تم تكريمها ايضا.

فقد ازاح الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند قبل الظهر في مونروج بالضاحية الباريسية الستار عن لوحة «تخليدا لذكرى كلاريسا جان فيليب» التي «قتلت في هذا المكان في 8 كانون الثاني 2015 ضحية الارهاب في اثناء تأدية واجبها». وانشدت جوقة اطفال النشيد الوطني «المارسييز» مع الوقوف دقيقة صمت اثناء حفل صغير بدون القاء خطابات. وصرح رئيس المجلس الفرنسي للديانة الاسلامية انور كبيبش «تساءلنا عما يمكننا ان نفعله لتعزيز التفاهم والتلاحم الوطنيين لمناسبة احياء هذه الذكرى».

وقال هذا المسؤول «بدلا من التركيز على الافعال المأسوية يبدو لنا انه من المفيد والمهم الاحتفال ب+روحية 11 كانون الثاني+»، التي برزت في مسيرات المواطنين الضخمة يوم الاحد الذي اعقب تلك الاعتداءات. مستطردا «مع هدف بانشاء مساحات للضيافة والتبادل مع المؤمنين وكافة مواطنينا»، والافادة من ذلك «لابراز قيم الاسلام الحقيقية وكسر هذه الصور السلبية للروابط مع العنف والارهاب». وراى كبيبش في عملية الابواب المفتوحة «بادرة انفتاح» في وجه «خطر الالتباس والوصم». و»شاي الاخوة» هذا سيكون باشكال مختلفة: تقديم مشروبات ساخنة وحلوى وزيارات منظمة ونقاشات وورشات للخط العربي ودعوة للمشاركة في الصلاة يوم الخميس.(ا ف ب).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش