الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بطولة الامم الاسيوية لكرة السلة : المنتخب الوطني يخسر مواجهة الصدارة امام التنين الصيني

تم نشره في الخميس 13 آب / أغسطس 2009. 03:00 مـساءً
بطولة الامم الاسيوية لكرة السلة : المنتخب الوطني يخسر مواجهة الصدارة امام التنين الصيني

 

تيان جين - مأمون بيضون موفد اتحاد الاعلام الرياضي

حظي المنتخب الوطني لكرة السلة أمس بالتقدير والاحترام وهو يتلقى خسارته الأولى "المشرفة للغاية" في بطولة آسيا الـ 25 ، وجاءت أمام الصين صاحبة الأرض والجمهور 83 ـ 89 ، في الجولة الختامية للدور الثاني.

وأظهرت كرة السلة الأردنية أنها أضحت رقما صعبا وقوة كبرى منافسة على الصعيد القاري ، عندما قدم المنتخب عرضا كبيرا اتسم بالشجاعة في لقاء قمة المجموعة الثانية ، أظهر من خلاله جديته في السعي لاحتلال مركز متقدم في البطولة التي تستمر منافساتها حتى الأحد المقبل ، والمؤهلة لنهائيات كأس العالم في تركيا ,2010

واستقر المنتخب في المركز الثاني في مجموعته الثانية خلف الصين ، وهو سيقابل غدا الجمعة في دور الثمانية (ربع النهائي) الفلبين ثالثة المجموعة الأولى ، في حين يلتقي المنتخب الصيني الصين تايبيه ، وتلعب لبنان ثالثة المجموعة مع كوريا الجنوبية وصيفة الأولى ، وتواجه قطر الرابعة ايران حاملة اللقب ومتصدرة المجموعة الأولى ، وتخضع الفرق للراحة اليوم. ويتأهل الفائزون الأربعة في دور الثمانية لقبل النهائي الذي يقام السبت ، في حين يلعب الخاسرون لتحديد المراكز من 5 - 8.

كان المنتخب حقق خمسة انتصارات متتابعة في البطولة ، ثلاثة منها في الدور الأول .. على لبنان 84 ـ 67 واندونيسيا 105 ـ 47 والامارات 79 ـ 67 ، وفاز في الدور الثاني على كازاخستان 98 ـ 80 ، ثم على قطر 74 ـ 60 ، وقد يلعب في هذا الدور ضمن المجموعة الثانية (ب) الى جانب الصين ، قطر ، كازاخستان ، لبنان والامارات ، بينما ضمت المجموعة الأولى منتخبات .. ايران ، كوريا الجنوبية ، الفلبين ، الصين تايبيه ، اليابان والكويت ، وتأهلت أربعة منتخبات من كل مجموعة لدور الثمانية ، وفيه يلعب أول كل مجموعة مع رابع الأخرى ، وصاحبا المركزين الثاني في كل مجموعة مع صاحبي المركز الثالث في المجموعة الأخرى.

الأردن (83) - الصين (89)

استثمر أصحاب الأرض البداية المرتبكة للمنتخب الوطني فأمطروا السلة بثماني نقاط متتالية عبر زهو فانج وجيان ليان ووانج زهي ، فيما أخفق المنتخب في التسجيل لثلاث دقائق ونصف ، قبل أن يفتتح التسجيل أيمن دعيس الذي حل بديلا لجمال المعايطة الذي كان بدأ المباراة الى جانب زيد الخص وانفر شوابسوقه وراشيم رايت وسام دغلس.

طبق الفريقان دفاع رجل لرجل ، وكان واضحا تركيز الفريق الصيني على تحجيم تحرك وانطلاقات راشيم الذي سرعان ما سجل وتبعه عباس ، الا أن جيان ليان أحسن استغلال الرميات الحرة المحتسبة بعد خطأ على زيد عباس تبعه احتساب خطأ فني ضد المدرب بالما"المحتج بشدة".

بعد زوال الرهبة ، استطاع المنتخب تقليص الفارق الذي وصل الى 12 نقطة 19 ـ 7 الى تسع نقاط في نهاية الربع الأول 15 ـ 24 ، بعدما سجل عباس وراشيم من اختراق وهجوم خاطف ودعيس من مسافة متوسطة.

أبدى الخماسي المؤلف من وسام الصوص ، راشيم ، محمد حمدان ودعيس حضورا لافتا ونجح في مجاراة منافسه بل والتفوق عليه احيانا ، وتابع راشيم وعباس حصد النقاط ، وأصاب الصوص ودعيس السلة الصينية من خارج القوس ، وتقلص الفارق الى نقطة واحدة 29 ـ 30 ، واضطر المدرب لسحب زيد عباس بعد ارتكاب الخطأ الشخصي الثالث ، ونفذ دغلس اختراقا رائعا من الميمنة ، لكن كان من الصعب ايقاف ماكينة التسجيل الصينية المتمثلة بجيان وزهو ووانج الذين أخذوا على عاتقهم تدارك الأمر ، ليذهب الفريقان لغرف الملابس والنتيجة تشير الى تقدم الصين 45 ـ ,34

استثمر دعيس خبرته للنفاذ للسلة الصينية واستفاد عباس من مهارته وراشيم من سرعته ولياقته العالية لتحقيق الغاية ذاتها ، وظل المنتخب يحاول التسجيل من خارج القوس دون جدوى ، باستثناء مرة واحدة كانت من نصيب حمدان ، مقابل نجاح متكرر لزهو وسون يوي ولي وي ، ورغم نقاط حمدان ودغلس ومحاولات اسلام عباس ، الا أن الربع الثالث انتهى صينيا 70 ـ ,62

حافظ المنتخب على رباطة جأشه وبقي يلعب بشجاعة ، رغم الهدير الصاخب للجماهير ، وظل الهجوم الخاطف اسلوبا ناجعا لتعديل النتيجة وتذليل الفارق الذي وصل الى نقطة واحدة 73 ـ 74 بعد الانطلاقات المثمرة لراشيم وتسديدات دغلس وثلاثية عباس ، وشعر الصينيون بحرج الموقف فطلب المدرب شيجيانج وقتا مستقطعا لتعديل الوضع واعادة ترتيب أوراق فريقه ، وظل اللعب سجالا والتسجيل متبادلا والنتيجة متقاربة ، وحطم زيد عباس "قلب الأسد" المعنويات الصينية بتغميسة استعراضية ، مع بقاء 50 ثانية على النهاية والتقدم للصين 83 ـ 80 ، وخسر المنتخب جهود دعيس بسبب الأخطاء الشخصية ، وحسم العملاقان جيان ووانج الأمر لصالح فريقهما بفارق ست نقاط 89 ـ 83 ، في مباراة لم تخل من بعض المجاملات التحكيمية للمضيف.

سجل نقاط المنتخب: راشيم 28 ، زيد عباس 14 ، دعيس 13 ، دغلس 13 ، حمدان 9 ، الصوص 3 ، انفر 2 ، اسلام عباس 1 ، بينما كان جيان ليان أبرز مسجل للصين برصيد 29 نقطة ، تلاه وانج زهي ب ,23

بالما: كنا سنفوز في الأردن

أرجع البرتغالي ماريو بالما المدير الفني للمنتخب الوطني أسباب الخسارة لعدم التوفيق في التسديد ، وخصوصا من خارج القوس واهدار كثير من فرص التسجيل وارتكاب أخطاء كان يمكن تلافي معظمها.

وقال في المؤتمر الصحفي الذي عقد بعد المباراة واستمر - على غير العادة - لنحو ساعة وحضره عشرات من الاعلاميين الصينيين :"قدم الفريقان مباراة أعتقد أنها الأجمل والأقوى في البطولة" ، وتابع "اثبتت كرة السلة الأردنية أنها أضحت قوة منافسة على الصعيد الآسيوي ، ولو كانت المباراة في الأردن ، لاختلفت النتيجة بالتأكيد".

وأشار الى أن الصين تظل الأوفر حظا للفوز باللقب ، "لكن ذلك لن يتأتى بسهولة ،"

من جهته ، أشاد مدرب الصين شيجيانج بالمستوى الذي قدمه المنتخب الوطني ، وخص بالذكر اللاعب راشيم رايت.

أما نجم المنتخب الشاب محمد حمدان الذي قدم مباراة كبيرة فقال ان المنتخب أظهر قوته وما زال في جعبته الكثير ، ولن يدخر اللاعبون جهدا في سبيل التأهل للمربع الذهبي ومن ثم حجز بطاقة الذهاب لمونديال تركيا.

ايران تحسم صدارة المجموعة الأولى

حققت لبنان أمس فوزا ساحقا على كازاخستان 105 ـ 56 ، في مباراتها الأخيرة بالجولة الثالثة الختامية للدور الثاني ، لتعزز مركزها الثالث في مجموعتها الثانية ، متقدمة على قطر التي حجزت مقعدا لها في دور الثمانية بفوزها المضاعف على جارتها الخليجية الامارات 91 ـ ,45

وتغلبت الفلبين على الكويت 85 ـ 71 لتبقى في المركز الثالث في المجموعة الأولى خلف ايران التي أحرزت المركز الأول على حساب كوريا الجنوبية 82 ـ 66 ، في حين انتزعت الصين تايبيه بطاقة التأهل الرابعة عن المجموعة بفضل تفوقها على اليابان 99 ـ ,79



التاريخ : 13-08-2009

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش