الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

منتخبنا للسلة يتأهل لنهائيات كأس العالم

تم نشره في الاثنين 17 آب / أغسطس 2009. 03:00 مـساءً
منتخبنا للسلة يتأهل لنهائيات كأس العالم

 

تيان جين - مأمون بيضون موفد اتحاد الاعلام الرياضي

تخطت انجازات كرة السلة الأردنية الحدود الاقليمية والقارية لتتجه باقتدار نحو العالمية ، بعد تأهل المنتخب الوطني أمس لأول مرة في تاريخه لنهائيات كأس العالم التي تقام في تركيا 2010 ، عقب تغلبه على لبنان 80 ـ 66 في مباراة تحديد المركز الثالث ، محرزا الميدالية البرونزية لبطولة آسيا ال 25 التي اختتمت منافساتها في الصالة الكبرى بمدينة تيان جين الصينية.

وأهدى نجوم المنتخب الانجاز التاريخي الرفيع الى جلالة الملك قائد الوطن وراعي الرياضة والشباب ، والى سمو الأمير فيصل بن الحسين رئيس اللجنة الأولمبية ، والى سمو الأمير حمزة بن الحسين الرئيس الفخري لاتحاد كرة السلة ، كما حرصوا على تقديم الشكر والتقدير لاتحاد كرة السلة "المنحل" برئاسة م. طارق الزعبي.

ونقلت أمينة عام اللجنة الأولمبية لانا الجغبير تهنئة واشادة سمو الأمير فيصل بن الحسين رئيس اللجنة الأولمبية بالانجاز التاريخي ، في اتصال هاتفي أجرته مع اداري عام الوفد ينال الخص.

وسلم رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة السلة الشيخ سعود بن علي آل ثاني كأس البطولة للفريق الايراني الذي احتفظ بلقبه بعد فوزه الكبير في النهائي على الصين صاحبة الأرض والجمهور 70 ـ 52 ، فيما تسلم أعضاء المنتخب الوطني الميداليات البرونزية ، وتأهلت المنتخبات الثلاثة لمونديال تركيا.

واحتفل نجوم المنتخب مطولا بعد انتهاء مباراتهم مع لبنان وطافوا أرض الملعب رافعين علم الوطن ، وتواصلت الاحتفالات خارج الصالة وأمام فندق "كنج هول" مقر اقامة الوفود ، وسيبدأ المنتخب صباح اليوم رحلة العودة الى أرض الوطن مرورا بالعاصمة بكين ومنها الى بانكوك ثم الى عمان التي من المنتظر أن يصلها بمشيئة الله فجر غد الثلاثاء.

وجاء انجاز المنتخب تتويجا لمسيرته الناجحة في البطولة التي تضمنت سبعة انتصارات على لبنان مرتين 84 ـ 67 80و ـ 66 واندونيسيا 105 ـ 47 والامارات 79 ـ 67 وكازاخستان 98 ـ 80 وقطر 74 ـ 60 والفلبين 81 ـ 70 ، وتلقى خسارتين كان يمكن تفاديهما أمام الصين 83 ـ 89 وايران 75 ـ ,77

ونصب المنتخب الوطني أمس نفسه زعيما لعرب آسيا ، وهو كان تأهل للنهائيات القارية اثر فوزه بكأس ستانكوفيتش للنخبة الآسيوية التي استضافتها الكويت.

الأردن (80) - لبنان (66)

باغت المنتخب الوطني الذي بدأ بالخماسي .. سام دغلس ، راشيم رايت ، انفر شوابسوقه ، زيد عباس وزيد الخص ، منافسه بهجمات متلاحقة دون أن يتيح له الفرصة لالتقاط أنفاسه ، فتقدم في غضون ثلاث دقائق 10 ـ صفر ، بعدما افتتح عباس التسجيل وأصاب دغلس وراشيم السلة من خارج القوس ، وعاد الأخير لينفذ اختراقا رهيبا.

انتهج الفريقان دفاع رجل لرجل ، وتبادل صانعا ألعاب الفريقين دغلس وعلي محمود الأدوار الرقابية ، في الوقت الذي أفلت فيه راشيم مرارا من رقابة جان عبد النور ، واحتاج الفريق اللبناني لأربع دقائق وسبع ثوان لافتتاح التسجيل من رميتين حرتين نفذهما فادي الخطيب ، وعاد ليكرر المشهد وكذلك فعل جاكسون فرومان الذي قاد فريقه للتقدم الذي عززته التسديدات البعيدة لروني فهد وماثيو فريجي ، واستطاع الفريق اللبناني تحقيق عودة قوية فأحرز 19 نقطة متتالية ، مع تجمد رصيد المنتخب عند النقاط العشر ، وبهذه النتيجة 10 ـ 19 انتهى الربع الأول.

استعاد المنتخب توازنه وامسك بزمام المبادرة من جديد بفضل خمس ثلاثيات لأيمن دعيس وواحدة لكل من الخص ودغلس اضافة لاختراقات زيد عباس وراشيم مع تحجيم تحركات الخطيب وفرومان وفريجي ، فانتصفت المباراة بتقدم المنتخب الوطني 36 ـ 28 بعدما سجل 26 نقطة مقابل 9 فقط للفريق اللبناني الذي حاول العودة مجددا بعد الثلاثية التي أحرزها الخطيب مطلع الربع الثالث والهجوم المعاكس الذي سجل من خلاله والرميات الحرة المحتسبة لفرومان ، الا أن براعة راشيم في حصد النقاط عبر الاختراقات والهجمات المرتدة السريعة ومن خارج القوس ساهمت في ابقاء التفوق للمنتخب 42 ـ 31 .

اضطر المدير الفني ماريو بالما لسحب دعيس بعد ارتكابه الخطأ الشخصي الثالث وزج باسلام عباس وحل انفر بديلا لالخص ، ولم تنفع نقاط علي كنعان والخطيب وفرومان في تذليل الفارق ، اذ عاد دعيس للملعب وأحرز ثلاثية اخرى قبل استبداله بمحمد حمدان بسبب الخطا الرابع ، وسجل موسى العوضي وراشيم من مسافة متوسطة وزيد عباس من تحت السلة ، ليرتقي الفارق مع نهاية الربع الثالث الى 16 نقطة 56 ـ ,45

زاد عباس من معاناة المنافس ، بعدما استهل الربع الحاسم بتغميسة استعراضية ألحقها بهجوم خاطف ، وفي المقابل سجل فريجي من خارج القوس قبل أن يسحبه مدربه راتزا بعدما كسب منه الخص بالخبرة خطأ شخصيا كان الرابع له ، ولم يعبأ المنتخب الوطني بثلاثيتي علي محمود المتتاليتين ، فانطلق راشيم والعوضي الذي قيد تحركات الخطيب في هجمات معاكسة أرقت الدفاع اللبناني ، وانتهى مشوار زيد عباس وفريجي في البطولة بعد حصول كل منهما على الخطأ الخامس ولحق بهما بعد فترة وجيزة دعيس ثم الخص ، وارتفع الرصيد بفضل نقاط دغلس وراشيم الذي وجد الفرصة مواتية للاستعراض ، لينتهي اللقاء بانتصار مؤزر للمنتخب الوطني الذي شق بثقة طريقه نحو العالمية.

سجل نقاط المنتخب: راشيم 28 ، دعيس 20 ، دغلس 11 ، زيد عباس 11 ، الخص 5 ، العوضي 5 ، فيما كان جاكسون فرومان أفضل مسجل لمنتخب لبنان برصيد 18 نقطة.

بالما : العدل تحقق أخيرا

قال ماريو بالما المدير الفني للمنتخب الوطني أن العدل تحقق أخيرا وأنصف فريقه الذي استحق التأهل لكأس العالم ، رغم أنه لا يضم في صفوفه نجوما بحجم جاكسون فرومان أو وانج زهي أو جيان ليان.

وأضاف في المؤتمر الصحفي الذي عقد عقب المباراة :"الانجاز لم يكن وليد اللحظة ، بل جاء نتاجا لعمل طويل وجهد متواصل على مدار ثلاثة أعوام ، أشعر بالفخر والسعادة".

وأشار الى أن المنتخب قاتل منذ البداية وامتلك التصميم والرغبة في تحقيق الفوز ، وقدم مباراة رائعة على الصعيدين الفني والمعنوي ، وكان دفاعه ممتازا كالعادة".

وأكد بالما الذي سبق له قيادة انجولا لكأس العالم أن فريقه لن يرفع شعار المشاركة من أجل المشاركة في المونديال ، وسيحرص على تمثيل كرة السلة الآسيوية خير تمثيل.

بدوره ، هنأ مدرب المنتخب اللبناني دراجان راتزا المنتخب الوطني الذي بلغ نهائيات كأس العالم بكل جدارة ، مشيرا الى أنه فاز على فريقه لأنه امتلك الاصرار ولعب بروح قتالية ، وعمل جاهدا لتحقيق حلمه وكان له ما أراد.

الخص : مسك الختام

لم يتمالك زيد الخص كابتن المنتخب الوطني نفسه فانهمرت دموعه فرحا بعد المباراة والتأهل التاريخي.

وقال"لم أكن أحلم بأفضل من ذلك لانهاء مسيرتي الطويلة في ملاعب كرة السلة التي شاركت في بداياتها بكأس العالم للشباب في اليونان عام 1995 ، وها أنا سأختمها في بطولة الرجال العام القادم".

دغلس : فرحة غامرة

عبر القائد الميداني للمنتخب سام دغلس عن سعادته الغامرة بالفوز والتأهل ، بعدما أظهر الفريق للجميع مدى تطوره ، مشيرا الى أن المدرب بالما زرع في نفوس اللاعبين منذ قدومه الرغبة في تحقيق الفوز ةالروح القتالية والأداء الجماعي.

وقال"عشنا ليلة سيئة بعد الخسارة أمام ايران ، التي نجحنا في تجاوزها سريعا ، وجاء دورنا الآن لنحتفل".

دعيس : شعور لا يوصف

لم يجد عملاق الارتكاز أيمن دعيس الكلمات التي تعبر عن ما يختلج في صدره من مشاعر ، وقال"انه حقا شعور لا يوصف ، حلم تحقق بعد طول انتظار ، الأمر أشبه بالحصول على جائزة تستحقها".

وتابع :"الظهور في نهائيات كأس العالم شيء رائع ، ستكون كرة السلة الأردنية حاضرة بكل قوة في تركيا".

النجار : تأهل مستحق

قال اللاعب الشاب فضل النجار أن المنتخب استحق التأهل ، فهو كان من أكثر الفرق ثباتا بالمستوى ، وعمل بكل ما أوتي من قوة لتحقيق هدفه. وأهدى النجار الانجاز لوالدته والى روح شقيقه الذي قضى في حادث سير مؤسف.

التاريخ : 17-08-2009

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش