الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في اطار تحضيراته لتصفيات الأمم الآسيوية بكرة القدم : منتخب الناشئين «ينقاد» للتعادل مع سوريا ويلاقيه مجددا غدا

تم نشره في السبت 29 آب / أغسطس 2009. 03:00 مـساءً
في اطار تحضيراته لتصفيات الأمم الآسيوية بكرة القدم : منتخب الناشئين «ينقاد» للتعادل مع سوريا ويلاقيه مجددا غدا

 

 
عمان - محمد حسين

انقاد منتخبنا الوطني للناشئين الى التعادل الايجابي بهدف لمثله مع ضيفه المنتخب السوري في اللقاء الودي بكرة القدم الذي أقيم بينهما ليلة أمس الأول على ملعب البتراء في اطار تحضيرات المنتخبين لخوض تصفيات كأس الأمم الآسيوية ، حيث يلعب منتخبنا في المجموعة الرابعة الى جانب الامارات وسلطنة عمان والهند وتركمانستان وقيرغيزستان وتقام في الامارات بداية تشرين أول المقبل.

منتخبنا قدم عرضا متوسطا خلال مجريات اللقاء وسنحت له العديد من الفرص لكنه اكتفى بهدفه من ركلة جزاء ، فيما ظهرت العديد من الاخطاء الدفاعية التي كادت تكلف مرمانا الاهداف.

هذا ويتجدد لقاء المنتخبين عند الساعة العاشرة من ليلة يوم غد الأحد على ستاد الأمير حسين في مدينة السلط ، ثم يواصل منتخبنا مبارياته الاعدادية بمواجهة لبنان والعراق خلال الأسبوعين المقبلين.

نشاط واستحواذ دون ترجمة

استهل منتخبنا الناشئ أحداث اللقاء بشكل نشيط وحاول التقدم نحو مناطق الدفاع السوري للضغط المبكر عليه ، وسرعان ما أعلن عن نواياه الكبيرة في التسجيل ، عندما تقدم ليث البشتاوي من الجهة اليمنى واخترق عرضيا وراوغ أكثر من مدافع وأطلق كرة قوية أنقذها الحارس شاكر شاهر بصعوبة لحساب الركنية.

هذه الكرة أعطت الدافع للاعبينا لبسط سيطرتهم على مسرح الحدث ، حيث اعتمد المدرب الانجليزي جوناثان هل الذي استلم القيادة الفنية مطلع الاسبوع الماضي ، على خطة (4 - 3 - 3) حيث أسند الى شامل سروت ويزن عمر مهام اغلاق البوابة الامامية ، وطلب من الظهيرين باسل أبوحلوة واحسان حداد التقدم من الاطراف ، وأوكل مهمة صناعة اللعب الى سمير ماهر في ارتكاز الوسط ، ومنح عمر دويك ويلدار صوبر المزيد من الحرية لدعم الانطلاقات الهجومية التي توزعت في الامام على ليث البشتاوي وأحمد سريوة من الأجنحة وترك تامر صوبر وحيدا في المقدمة.

هذه المنظومة منحت لاعبينا الفرصة لقيادة مجرى اللعب ، لكن التعامل السوري مع هذه المجريات كان له الأثر الكبير في الحد من خطورتنا على المرمى ، حيث احكم عمر ميداني ومالك قاضي ضغطهم على تامر صوبر ، وأغلق عمر خريبين وجهاد عيسى الاطراف ، وهو ما انسحب على منطقة الوسط التي تحرك فيها عبدالرحمن صبوح وبدر شاكر.

وعلى العكس مما أراد منتخبنا تحولت الخطورة تدريجيا للسوريين الذين عرفوا كيف ينفذون بسرعتهم من الاطراف حيث نشط محمد أحمد وشريف سباعي لدعم تحركات الثنائي حسام عمر وعدنان تقي ، وكما كان منتظر كان التهديد السوري هو الأخطر ، عندما سدد صبوح كرة علت العارضة بقليل بعد أن وجد المساحة أمام الدفاع.

وأتبعه شريف سباعي بتسديدة أرضية أفلتت من الحارس محمد الحسنات ونجح شامل في ابعادها قبل ان يتابعها تقي في الشباك.

احتاج منتخبنا لبعض الوقت لاستيعاب المخطط السوري وحاول تنظيم صفوفه من جديد وبذل سمير ماهر جهدا في توزيع الادوار على زملاءه ولكن ظلت التحركات في الثلث الأخير "منقوصة" ورغم التواجد العددي في ملعب السوريين الا أن التهديد الثاني والأخير لمنتخبنا جاء من تسديدة بعيدة أطلقها يلدار صوبر تعامل معها الحارس بصعوبة وأحرجها للركنية.

تقدم ورد سريع

عاد منتخبنا بذات النشاط الى الحصة الثانية وحاول الجهاز الفني تعديل مراكز الأجنحة الهجومية بنقل البشتاوي وسريوة ، ورغم أن التهديد الأول جاء سوريا بعد أن راوغ شريف سباعي أكثر من مدافع وسدد بقوة سيطر عليها الحارس الحسنات ، الا أن افتتاح باب التسجيل جاء ن نصيب منتخبنا وذلك عندما استلم عمر دويك الكرة داخل الجزاء ليتعرض للاعثار من قبل المدافع لتكون ركلة الجزاء التي نفذها ليث البشتاوي بثقة عن يسار الحارس شاهر هدف منتخبنا في د (58).

اعتقدنا أن الهدف سيغير من واقع اداء المنتخب ويعمل على المحافظة عليه وتعزيزه مع مرور بقية المجريات الا إن ذلك لم يحدث ، اذ ظلت ذات المشكلة أمام قلبي الدفاع ، حين مرت كرة طويلة من فوق شامل ليلحق بها حسام عمر ويسدد لحظة خروج الحارس في المرمى هدف التعادل في د (65).

حاول يلدار صوبر الرد وعاد ليطلق تسديدة بعيدة تألق الحارس السوري في ابعادها لركنية.

وبدأ بعدها كلا المدربين باجراء سلسلة من التبديلات بهدف اكتشاف قدرات اللاعبين ، وشارك في منتخبنا عبدالرحمن غيث ومجد عنانزة وعمر خليل وحسين عبيدات على فترات اعتبارا من منتصف الشوط حتى نهاية المباراة.

وسنحت لمنتخبنا بعض الفرص أخطرها انفراد عبدالرحمن غيث الذي سدد بقدم الحارس ، ثم حاول ليث البشتاوي مرواغة الدافاع على حدود المنطقة ولحظة التمرير الى غيث كان الاخير متسللا ، ثم عاد البشتاوي لينسخ حركته ولكن سدد الكرة فوق المرمى قبل أن يخرج في اللحظات الاخيرة ، وينتهي بعدها اللقاء على نتيجة التعادل.



Date : 29-08-2009

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش