الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

خالد الشرايري رئيسا لملتقى إربد الثقافي

تم نشره في الاثنين 11 كانون الثاني / يناير 2016. 07:00 صباحاً

 إربد - الدستور - عمر أبو الهيجاء

فاز الدكتور خالد الشرايري برئاسة ملتقى اربد الثقافي، بالتزكية، لسنتين قادمتين، وكما فاز بالتزكية عبد المجيد جرادات «نائبا للرئيس»، ود. عبد الرحيم مراشدة «أمينا للسر»، ود. حسين العمري «أمينا للصندوق»، وحسن البوريني وعبد الرحيم جداية وليلى العزة «أعضاء»، وجاء في الاحتياط كل من: فايزة الزعبي ود. خالد المياس وإيمان العمري.

وكانت جرت الانتخابات مساء أول أمس، بحضور مندوب وزارة الثقافة وليد الرواشدة، حيث كان عدد الحضور 26 عضوا، وعدد المسددين 35عضوا، حيث تم مناقشة التقريرين الإداري والمالي وتم الموافقة عليهما، وقد تم انتخاب لجنة للإشراف على الانتخابات مكونة من السادة: د. محمود الحموري، د. حربي المصري، ومحمد الصمادي.



 ..والشعراء: المصري والعمري

وجداية يقدمون «مختارات صوفية»

وتلا الانتخابات أمسية شعرية «مختارات صوفية»، شارك فيها الشعراء: د. حربي المصري، وإيمان العمري، وعبد الرحيم جداية، حيث قرأوا باقة من القصائد الدينية التي تتغنى بالإيمان والرسول والمدينة المنورة والذات الإلهية، وأدار الأمسية وقدم الشعراء المهندس هشام التل، وسط حضور من المثقفين والمهتمين.

القراءة الأولى كانت للشاعرة إيمان العمري، التي قرأت مجموعة من القصائد القصيرة وقصائد أخرى عمودية، طغى عليها النفس الصوفي والوجد الروحي بلغة معبرة عن محبة الرسول عليه الصلاة والسلام.

من إحدى قصائدها نطالع هذا المقطع الذي تقول فيها:

«أنا حرة في أرضه تتكامل

أسطورة المعنى إلى حواء

مرآته في أرضه تتهجد

والنون ترسم أبدع الأسماء».

من جانبه قرأ الشاعر عبد الرحيم جداية قصيدتين الأولى «تصحو القصائد، وأجرني بكعب.. في ذكرى المصطفى»، وكعب هو كعب بن زهير الذي أعطاه الرسول بردته، قصيدتة «في ذكرى المصطفى»،  لا تخلو من العمق الديني وفلسفتة بلغة قريبة من ذائقة القارئ.

من قصيدة «في ذكرى المصطفى»، يقول فيها:-

«ماذا سأكتب في خريف حياتي

يا صاحب الآيات والكلمات

في كل ذكرى يصطفيني هاتف

فيذوب هذا القلب باللذات

صدقاً يناديني الهوى فأعوده

ويعود قلبي نابض الحركات

فالروح تهفو في هواه محبة

وتفيض نجوى النفس بالآهات

صلوات ربي للحبيب محمد

صلى عليه الطير في الفلوات».

وختم القراءات الشعرية الشاعر الدكتور حربي المصري فقرأ غير قصيدة لا تخلو من الإلماعات الفنية وطقوس الشوق والمحبة للرسول وللمدينة.

يقول في إحدى قصائده:

«أحنّ إلى المدينة ما حييت

وحين الشوق هيجني بكيت

من السنوات عشر في ثراها

شربت الطهر منها ما ارتويت

أعاني البعد عن حرم وقبر

جمار البعد كم فيها اكتويت».



 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش