الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

صحة اربد عدم تسجيل اصابات او وفيات بانفلونزا الخنازير العام الماضي

تم نشره في الأربعاء 13 كانون الثاني / يناير 2016. 07:00 صباحاً





 اربد - اكدت مديرية صحة محافظة اربد عدم تسجيل اي حالة وفاة ناتجة عن الاصابة بإنفلونزا الخنازير في مستشفيات المحافظة خلال الفترة الماضية.

واشار مساعدا مدير الصحة الدكتور نبيل المومني ومستشفى الاميرة بسمة التعليمي الدكتور محمود بني هاني خلال جولة قام بها محافظ اربد الدكتور سعد الشهاب امس الاربعاء على المستشفى، انه لم تسجل اي حالة وفاة ناتجة عن مرض انفلونزا الخنازير خلال العام الماضي باستثناء حالة وفاة واحدة لعاملة وافدة توفيت بتاريخ 2015/12/7.

ولفت المومني الى ان الاجراءات التي وضعتها الوزارة للتعامل مع اي حالة مشتبه بإصابتها بفيروس انفلونزا الخنازير اثبتت نجاعتها وابقت مثل هذه الحالات مشابهة للإنفلونزا الموسمية المعتادة والمتعارف عليها.

واوضح ان اية حالة انفلونزا اعتيادية تعطى احترازيا العلاج والمطعوم المخصص لإنفلونزا الخنازير، وهذه العلاجات والمطاعيم متوفرة بمختلف المستشفيات والمراكز الصحية في المحافظة وبكميات كبيرة.

واكد اهمية الجانب الوقائي في مثل هذا الموسم التي تكثر فيه حالات الانفلونزا بجميع انواعها نظرا لازدياد نشاط الفيروسات المسببة لها داعيا الى عدم استخدام ادوات المصابين بالإنفلونزا بغض النظر عن نوعها والمواظبة على غسل الايدي بالصابون وترك مسافة امان كافية بين المصاب ومن حوله.

بدوره  اكد بني هاني ان المستشفى الذي يعد المستشفى التحويلي المركزي في محافظة اربد لم يسجل فيه اي حالات وفاة بإنفلونزا الخنازير باستثناء حالة العاملة الوافدة التي وصلت المستشفى بوقت متأخر ، مشيرا الى ان اي انفلونزا اعتيادية قد تتسبب بحالة وفاة في بعض الظروف الصحية الصعبة للمريض لاسيما تعمق التهاب المجاري التنفسية السفلى او الالتهاب الرئوي الحاد وغيرها.

ولفت الى انه تم تخصيص خمس وحدات عزل في المستشفى لأي حالة يشتبه بإصاباتها بإنفلونزا الخنازير ، مؤكدا ان المستشفى بجاهزية تامة ودائمة للتعامل مع مثل هذه الحالات. من جهته اكد شهاب ضرورة اتخاذ جميع الاحتياطات اللازمة لمواجهة مثل هذه الحالات بأقصى درجات الجاهزية الطبية خدمة للمواطنين وحرصا على توفير الرعاية الصحية المثلى والمتكاملة لهم.

واطلع على واقع لخدمات الصحية المقدمة في المستشفى ومعالجة الملاحظات التي ابداها مواطنون ومراجعو قسم الطوارئ والاسعاف اثناء زيارة تفقدية للقسم الاسبوع الماضي. وبين بني هاني ان الضغط يزداد على القسم في الفترات المسائية وبعد انتهاء الموظفين العامين من دوامهم مشيرا الى ان العديد من الحالات التي تصل القسم لا تعتبر طارئة وتشكل اكثر من نصف الحالات التي تراجع القسم يوميا.

ودعا الى زيادة فترة دوام المراكز الصحية الشاملة الى الفترة المسائية لتخفيف الضغط عن القسم. (بترا)



 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش