الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

نهائي بطولة كأس الأميرة سمية بكرة اليد للسيدات: الجزيرة على بعد خطوة من اللقب وحرثا يسعى لخطفة

تم نشره في الأربعاء 1 أيلول / سبتمبر 2004. 03:00 مـساءً
نهائي بطولة كأس الأميرة سمية بكرة اليد للسيدات: الجزيرة على بعد خطوة من اللقب وحرثا يسعى لخطفة

 

 
عمان - صالح داود: يتحدد اليوم مصير لقب بطولة كأس الأميرة سمية للسيدات بكرة اليد حين يلتقي الساعة السادسة في صالة مدينة الحسن في اربد فريقا الجزيرة وحرثا في مباراة يتشابهه هدفهما ويختلف الفكر التدريبي في تنفيذها للظفر باللقب حيث فاز الجزيرة في لقاء الذهاب الذي أقيم يوم الأحد الماضي في عمان 29/27 مما يجعل لاعبات حرثا يرفعن شعار الفوز ولا شيء غيرة للحفاظ على البطولة فيما يكفي التعادل لاعبات الجزيرة للعودة باللقب إلى عمان .

قوة هجومية
يلعب الفريقان بنفس الأسلوب الدفاعي بطريقة (6/0) فالجزيرة يعتمد على قدرات فاتن البخيت وزينة فريد ونهلة الصادق ومسعدة الرمونية في إغلاق البوابة الأمامية وتتكفل هتاف الصباغ و سيرين طه باغلاق الأطراف لحماية مرمى رندة رامونية التي قدمت مباراة مميزة في الذهاب ويركز مدرب الفريق على إيقاف رشا عبيدات ابرز لاعبات حرثا بواسطة مسعدة ويملك الفريق العديد من الأوراق البديلة أمثال نسرين أبو دية و مي النسور ورهف عويس ونسرين المفلح .
وفي الهجوم تشكل زينة فريد القوة الضاربة للجزيرة مع مسعدة رامو نية وتتكفل نهلة بصناعه العاب الفريق والدخول عبر البوابة الأمامية مستغلة المساحات التي تخلفها البخيت بعد سحب المدافعات صوب الأطراف وتلعب هتاف وسيرين دورا بارزا في التهديد الفعلي لمرمى حرثا بفضل اختراقاتهن عبر الأطراف مما يجعل الهجوم قوة الفريق في حسم اللقاءات.

هجمات سريعة
تعتبر روح الفريق أحد ابرز نقاط لاعبات حرثا حيث يلعبن بأسلوب جماعي مميز معتمدات على قدرات رشا في الوصول للمرمى فيما تقوم ملك عبيدات بفتح الطريق أمام اللاعبات مستغل خبرتها الواسعة لخدمه الفريق مما يسهل من وصول إيمان زهدي للمرمى المنافس وتسجيل الأهداف مستغلة انشغال المدافعات برقابة رشا وتلعب منى سعدية على الدائرة وتجيد التمويه والخداع فيما تلعب نجوى عبيدات وإسراء عيبدات على الاطراف.
وينفذ الفريق واجبا دفاعيا بطريقة (6/0) وفي بعض الحالات (5/0/1) برقابة زينة فريد لمنعها من التسديد.

بين زينة ورشا
لا يختلف اثنان أن لقب البطولة بين زينة(الجزيرة) ورشا (حرثا) والتي تستطيع أن تصل للشباك ستحكم مصير اللقب فزينة سجلت لوحدها في لقاء الذهاب (12) هدفا وهو نفس العدد الذي سجلته رشا وبالتالي فانهما تشكلان القوة الحقيقة لفرقيهما مع عدم التقليل من قدرات بقية اللاعبات.
وتتشابه اللاعبتان في قدرتهما الكبيرة في التسجيل من بعيد إضافة للقدرة الرائعة لهما في التمويه والاختراق وتسجيل الأهداف ، مما يؤكد أن مدربي الفريقين سيضعان اللاعبتين تحت الرقابة الصارمة منذ البداية لتلافي أخطارهما.
وفي اللقاء السابق فشلت لاعبات الجزيرة عن تسجيل اكثر من (3) أهداف بعد خروج زينة بالبطاقة الحمراء وهو ما حصل مع لاعبات حرثا عندما خرجت رشا للعلاج.

حسابات اللقب
تحمل المباراة العديد من الاحتمالات لحسم مسألة اللقب ففوز الجزيرة أو تعادلة يجعله يعود باللقب إلى عمان وفوز حرثا باكثر من هدفين سيجعل لاعبات حرثا يحتفظن بالبطولة لموسم آخر .
وفي حال فوز حرثا بفارق هدفين سيتم تمديد المباراة شوطين مدة كل منهما (5) دقائق وإذا استمر الوضع على ما هو علية يتم التمديد لشوطين آخرين مدةكل منهما(5) دقائق وإذا انتهت المباراة بالتعادل في مجموع الأهداف بعد فوز حرثا سيتم اللجوء إلى ركلات الجزاء الترجيحية بحيث تنفذ لاعبات كل فريق (5) ركلات وإذا استمر التعادل يتم التنفيذ ضربة بضربه حتى يسجل أحدهما ويهدر الآخر.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش