الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

وقفة عند ذهاب المجموعة الأولى لدرع اتحاد كرة القدم: »شباب الاردن« يرقص طرباً على أنغام القمة

تم نشره في الأربعاء 18 آب / أغسطس 2004. 03:00 مـساءً
وقفة عند ذهاب المجموعة الأولى لدرع اتحاد كرة القدم: »شباب الاردن« يرقص طرباً على أنغام القمة

 

 
* فجوة نقطية بلغت 4 درجات على مقياس التأهل تحيي آمال الوحدات
عمان ـ محمود الفضلي: رقص لاعبو شباب الاردن الليلة قبل الماضية طربا على انغام لحن »القمة« وشوهدوا من هناك حيث عمق صدارة ذهاب المجموعة الاولى لدرع اتحاد كرة القدم بفجوة نقطية بلغت اربع درجات على مقياس التأهل لتتعزز به آمال الوصول الى الدور الثاني في الظهور الاول عقب الصعود الى مصاف اندية الدرجة الممتازة.
وللامانة فقد شكل شباب الاردن ظاهرة الدور التمهيدي للبطولة، ذلك ان رؤى قرى المجموعة »الحديدية« التي وجد الفريق نفسه ضمنها الى جوار قطبي الكرة الاردنية بالاضافة الى شباب الحسين والاهلي (دلت على صعوبة المهمة) ففي الوقت الذي صبت فيه التوقعات في بوتقة القطبين لخطف بطاقتي التأهل كان شباب الاردن رافضا لذاك الواقع وفق مستوى فني دائم الارتقاء من لقاء الى آخر، فمنذ ان »فلت« الوحدات من مقصلة الخسارة امام هذا الوافد بتعادل سلبي بدأت لغة الانتصارات الجزلة القوية تطفو فوق سطح الاحداث وسمعت اصواتها بثلاثية نظيفة امام شباب الحسين وعلت مجددا امام الفيصلي بهدف دون رد فيما كان الاهلي مسك ختام ذهاب الدور الاول بالتثبيت الثلاثي مقابل اصابتين، في مباراة شهدت احداثا دراماتيكية وفق عنوان »حدث ولا حرج«.
وعلى النقيض من ذلك ظهر القطبان بثوب التواضع في النتائج اذ تذيل الوحدات سلم الترتيب بنقطتين يتيمتين وبهدف وحيد وفق تذبذب في المستوى الفني ذلك ان الرصيد جاء من تعادلين مع شباب الاردن والفيصلي اما الخسائر فكانت امام شباب الحسين والاهلي، ولم يكن الفيصلي احسن حالا رغم النقاط الاربع التي في جعبته، ولعل في قرار عودة المدرب محمد اليماني للاشراف على تدريبات الفريق في وقت حرج ارخى بظلاله على اللقاء الاخير امام شباب الحسين صفر/صفر، حيث اساليب التنفيذ الجديدة التي اطلقها اليماني تحتاج الى بعض الوقت لهضمها في قادم الادوار.
الاهلي رغم الخسارة الاخيرة الا انه لا يزال يطرق ابواب العودة الى الواجهة مجددا فلم يكن التعثر الاخير ليصيب في الاداء الجيد مقتلا.

عرض راق.. وصدارة شباب الاردن
مما لا شك فيه ان في لقاء شباب الاردن والاهلي عرضا هو الاجمل في المجموعة بحثا عن الصدارة اذ شهدت الاحداث العابا هجومية مفتوحة ممتعة دون كلاسيكية الحرص الدفاعي لفرض اجواء مغلقة بل اطلق مدرب الشباب عيسى الترك العنان للاعبيه لادوار هجومية عبر زيادة عددية في عمليات البناء الهجومي ليتولاها ابوطوق والحجاوي مع شادي ابوهشهش مع خيار توسيع رقاع اللعب في استغلال الاطراف من الثنائي الشرايدة ومحمود عبدالله، تلك المعطيات منحت سيطرة لشباب الاردن وسط تراجع منطقي بعض الشيء من لاعبي الاهلي فكان الاغلاق محكما فلم يجد ابوطوق وفقها بدا من التسديد من مسافات متوسطة اصاب الكرباج الثالث منها مرمى الاهلي هدف السبق.
نقول تراجع الاهلي لم يكن على حساب الشق الهجومي بل كانت زيارات مرمى عبدالستار مؤثرة عبر مضادات سريعة، فلم يتأخر رفاق بسام الخطيب بالرد عندما هيأ هذا الاخير كرة نموذجية اودعها ابوعبيد مرمى عبدالستار هدف التعادل.
ولم تقل الاثارة في الشوط الثاني عنها في الاول ليتواصل الاداء السريع والهجوم المتبادل وان اختلفت الطرق. فلم تكد تمضي الدقيقة الثانية من عمر الشوط حتى كان ابوطوق يرسل كرة طويلة صوب لافي والذي ارسلها بدوره عرضية نحو الحجاوي ليسجل هذا الاخير هدفا رائعا من لعبة خلفية جميلة.
استنجد عقبها مدرب الاهلي باكير بورقة محمد الخواجا الذي كان عند حسن الظن في »التسجيل فقط« بعد مجهود فردي ليتلاعب بمدافعي الشباب وسدد كرة قوية هدف التعادل بيد ان الخواجا لم يحسن ضبط اعصابه ليشهر الحكم في وجهه بطاقة صفراء ثانية حيث كانت الاولى جراء خلعه القميص »ليخرج بالحمراء« كان الشباب قبل ذلك قد اعادوا التقدم بضربة جزاء صحيحة عندما منع شكري الكرة من دخول المرمى بيده ليطرد بالبطاقة الحمراء ونفذ ابوطوق الركلة بنجاح هدف الفوز الثمين.

أجواء مغلقة وتعادل سلبي
قرأ لاعبو شباب الحسين نوايا الفيصلي للتعويض بوضوح اذ شيدوا جدارا دفاعيا مبكرا وفق رقابة رجل لرجل بغية احتواء زخم هجومي متوقع للفيصلي يبدو واضحا عجز الاخير عن ضرب تلك الدفاعات رغم الزيادة العددية في منطقة العمليات حيث خالد نمر ومحمد نعيم والحناحنة وباسناد من حسين زياد وقيس العتيبي من الاطراف وعليه فقد اولى مدرب الشباب للثنائي القططي ابوعاليه ادوارا دفاعية بحتة على حساب الجانب الهجومي ليعاني حمارشة وصرصور من غربه هناك في المقدمة دون اسناد، اما التل وهلسة رأسا حربة الفيصلي فقد وجد عزلا من عصفور ورفاقه في خط الشباب الخلفي.
تلك المفردات فرضت سيناريو رتابة الاداء دون وصول حقيقي للشباب وعجز واضح لهجوم الفيصلي في كشف مرمى حلاوة رغم جملة التبديلات التي اجراها اليماني لتفعيل خطه الامامي دون طائل فلم يكن دخل الله والشولي بأحسن حالا.
بعض انفتاح الالعاب مع الدقائق الاخيرة لم يكن كافيا وقف سيناريو اللعب السلبي لينتهي اللقاء دون طائل بالوصول للمرميين.

الجولة الاخيرة - أحيت آمال الوحدات
لعل فوز شباب الاردن على الاهلي تعطيلا لهذا الاخير وفي تعادل الفيصلي وشباب الحسين منعا لمضاعفة الفوارق النقطية بين الفرق وفي ذلك كان الوحدات المستفيد الاكبر ذلك ان تلك النتائج ابقته على مقربة من منافسيه بحثا عن آمال التأهل للدور الثاني.
اما شباب الاردن فقد وضع قدما في الدور الثاني في وقت مبكر وبات بحاجة الى فوزين في مرحلة الاياب ليسمى رسميا احد المتأهلين، فيما لا تزال فرصة باقي الفرق قائمة.

أرقــــام
- سجلت فرق المجموعة 18 هدفا في مرحلة الذهاب كان نصيب الاسد منها لمهاجمي شباب الاردن والاهلي 13.
- دخل لاعب شباب الاردن عصام ابوطوق قائمة الهدافين عندما سجل هدفين امام الاهلي ليتساوى رصيده مع رصيد زميله جمال الوحيدي.
- دفاع الفيصلي لا يزال الاقوى عندما تلقت شباكه هدفا واحدا فقط خلال الذهاب، فيما هجوم شباب الاردن هو الاقوى اذ سجل مهاجموه (7) اهداف.

نتائج مرحلة الذهاب
- شباب الاردن - الوحدات صفر/صفر.
- الاهلي - شباب الحسين 1/صفر.
- الفيصلي - الاهلي 2/صفر.
- شباب الحسين - الوحدات 2/صفر.
- شباب الاردن شباب الحسين 3/صفر.
- الفيصلي - الوحدات صفر/صفر.
الاهلي - الوحدات 3/1.
- شباب الاردن - الفيصلي 1/صفر.
- شباب الحسين - الفيصلي صفر/صفر.
- شباب الاردن - الاهلي 3/2.

مباريات الاسبوعين الاول والثاني من مرحلة الاياب
- شباب الاردن - الوحدات الجمعة 3 الشهر القادم ستاد الملك عبدالله.
- الاهلي - شباب الحسين الجمعة 3 الشهر القادم ستاد عمان.
- الاهلي - الفيصلي الجمعة 10 الشهر القادم ستاد عمان.
- شباب الحسين - الوحدات الجمعة 10 الشهر القادم ستاد الملك عبدالله.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش