الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

المنتخب النسوي لكرة القدم في مواجهة صعبة أمام تايلند.. اليوم

تم نشره في الجمعة 10 حزيران / يونيو 2011. 03:00 مـساءً
المنتخب النسوي لكرة القدم في مواجهة صعبة أمام تايلند.. اليوم

 

عمان - خالد حسنين

قرر الاتحاد الدولي لكرة القدم اعتبار منتخبنا النسوي فائزاً على نظيره الإيراني (3-0)، في المباراة التي لم تقم بينهما مساء الجمعة الماضي، لحساب الجولة الأولى من التصفيات الأولمبية (لندن 2012) التي يستضيفها الأردن.

وجاء قرار الاتحاد الدولي بما ينسجم مع الفقرة (12) من المادة (12) من تعليمات مسابقة كرة القدم الأولمبية، التي تشير إلى أنه إذا دخل المنتخبان أرض الملعب وجرت بينهما كافة المراسم ومنها عزف السلامين الوطنيين، فإن المباراة تكون قائمة، وإذا تعذر إقامتها يتم تخسير المتسبب (0-3)، وهذا ما ينسحب على تلك المباراة التي لم تقم بسبب مخالفة الزي الإيراني للبند الرابع من قانون كرة القدم المتعلق بمعدات اللاعبين.

لكن ذلك لا ينسحب على مواجهات إيران المتبقية في التصفيات مع كل من أوزبكستان وتايلند وفيتنام، كون المراسم لم تقم، وبالتالي سيتم تحويل أمر هذه المواجهات إلى لجنة الإنضباط الدولية لاتخاذ ما تراه مناسباً.

وبناءًا عليه، يعود منتخبنا النسوي إلى دائرة حسابات التأهل مجدداً كونه بات يملك في جعبته (3) نقاط، وهي مرشحة للزيادة هذا المساء كونه سيخوض مباراة مهمة أمام تايلند عند السابعة على ستاد عمان الدولي لحساب الجولة الرابعة من التصفيات.

وفي مباراة أخرى تنطلق الساعة الرابعة بنفس المكان، يلتقي منتخبا فيتنام وأوزبكستان.

ويتصدر المنتخب التايلندي التصفيات الحالية برصيد (3) نقاط، بفارق الأهداف أمام منتخبنا وكل من فيتنام وأوزبكستان.

وتتنافس الفرق الـ(4) -بعد استثناء إيران التي انسحبت بسبب غطاء الرأس الكاب- وفق نظام الدوري المجزأ من مرحلة واحدة، بحيث يتأهل صاحب المركز الأول فقط إلى الدور الثالث الحاسم، الذي سيضم إلى جانبه كل من أستراليا وكوريا الشمالية وكوريا الجنوبية والصين واليابان الحاصلة على التصنيف الأعلى في تصفيات أولمبياد بكين (2008).

وفي الدور الثالث، ستتنافس المنتخبات الـ(6) خلال الفترة من (1-11) أيلول وفق نظام الدوري المجزأ من مرحلة واحدة، من أجل تذكرتي عبور إلى العاصمة البريطانية.

الأردن * تايلند

ربما يعطي قرار (فيفا) الأخير دفعة معنوية كبيرة لمنتخبنا، الأمر الذي من شأنه أن يمنحه فرصة تقديم عرض أفضل من الذي قدمه في مباراتيه السابقتين اللتين خسرهما أمام أوزبكستان (0-3) وأمام فيتنام (0-1).

كما أن المنتخب مطالب باختتام مشواره بالتصفيات بتحقيق نتيجة إيجابية كي يرد شيئاً من اعتباره أمام جماهيره التي تفاجئت بمستواه المتواضع في المباراتين السابقتين، حيث لم يظهر بالشكل المطلوب.

يأتي ذلك في وقت سيعاني فيه المنتخب هذا المساء من غياب قائدته اَلاء أبو قشة لظرف خاص، وهو ما يضع الجهاز الفني في حيرة حول اللاعبة التي ستعوضها في مركز قلب الدفاع، خاصة وأن أبو قشة قدمت أداءًا طيباً في هذه التصفيات.

ومع عدم وجود اللاعبة البديلة التي يمكن أن تسد هذا الفراغ، ينتظر أن يعهد الجهاز الفني هذه المهمة لزينة بيترو، مع إجراء بعض التغييرات على الشكل العام للمنتخب، الذي ينتظر أن يخوض المباراة بتشكيل يضم زينة السعدي في حراسة المرمى، وأمامها كل من زينة بيترو واَية المجالي في منطقة العمق الدفاعية، وعلى الطرفين الأيمن والأيسر تتواجد كل من وعد الرواشدة وشارلوت أبيض.

أما منطقة وسط الميدان، فتشغلها ستيفاني النبر وانشراح حياصات، إلى جانب سما خريسات وياسمين خير، وأمامهن شروق الشاذلي التي ستلعب خلف المهاجة مي سويلم.

على الطرف الاَخر، يملك المنتخب التايلندي لاعبات مميزات أظهرن مستوى لافتاً في المباراة التي فزن بها على منتخب أوزبكستان (5-1) في مستهل التصفيات.

ويعد منتخب تايلند أبرز المرشحين للتأهل إلى الدور الثالث، وهو ما يجعل من مواجهته أمراً غاية في الصعوبة، رغم الثقة الدائمة بقدرات (النشميات).

فيتنام * أوزبكستان

مواجهة مثيرة ينتظر أن تجمع منتخبي فيتنام وأوزبكستان، فكلا الطرفين يضم في صفوفه عناصر مميزة قادرة على الخروج بالنقاط الثلاث.

وكان المنتخب الفيتنامي خاض مباراة واحدة في التصفيات وكانت أمام منتخبنا وانتهت لصالحه بهدف نظيف، بينما خسر المنتخب الأوزبكي أمام تايلند (1-5)، قبل أن يحقق الفوز على منتخبنا (3-0).

عموماً ينتظر أن يقدم المنتخبان وجبة دسمة عامرة بالإثارة والندية، وتبقى النتيجة معلقة بقدرة اللاعبات هنا وهناك على استغلال الفرص المتاحة.

التاريخ : 10-06-2011

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش