الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

المنتخب النسوي لكرة القدم يخسر أمام البحرين

تم نشره في الخميس 13 تشرين الأول / أكتوبر 2011. 03:00 مـساءً
المنتخب النسوي لكرة القدم يخسر أمام البحرين

 

أبو ظبي – خالد حسنين –

موفد اتحاد الإعلام الرياضي

أخفق المنتخب النسوي لكرة القدم في تحقيق الفوز على نظيره البحريني، ليخرج خاسراً بفارق الركلات الترجيحية (3-4) بعد التعادل (0-0) في مباراة تحديد المركز الثالث لبطولة غرب اَسيا الرابعة التي تستضيفها العاصمة الإماراتية أبو ظبي على ستاد الشيخ سلطان بن زايد اَل نهيان.

وانتهت في ساعة متأخرة المباراة النهائية التي جمعت منتخبي الإمارات وإيران، والتي من المقرر أن تكون حظيت بحضور الأمير علي بن الحسين رئيس الاتحادين الأردني وغرب اَسيا/ نائب رئيس الاتحاد الدولي، وجمع من الشخصيات الرياضية والرسمية، وسنوافيكم بالتفاصيل غداً الجمعة بمشيئة الله.

المباراة في سطور

- النتيجة: خسارة المنتخب النسوي أمام نظيره البحريني بفارق الركلات الترجيحية (3-4) بعد التعادل بدون أهداف.

- الحكام: طاقم مكون من الإماراتيين حمد الشيخ (ساحة)، محمد جلف وحسن سوقارتي (مساعدين)، والإيرانية سلطانة نوروزي (رابعة).

- مثل الأردن: ريما الرامونية، اَلاء أبو قشة، اَية المجالي، وعد الرواشدة، هبة فخر الدين، انشراح حياصات، ستيفاني النبر، شهيناز جبرين، لونا المصري، مي سويلم (سما خريسات) وميساء جبارة (ياسمين خير).

- مثل البحرين: هدى سلمان، الشيخة حصة اَل خليفة، الشيخة العنود اَل خليفة، نورا خميس، دينا عبد الرحمن، علياء المضيحكي، مروة الماجري، ياسمين توبيلا، منار يعقوب، ريم الهاشمي ومروة محمود.

سيطرة متبادلة

كشف المنتخبان عن نوايا هجومية مبكرة، حيث امتد كل منهما نحو مناطق منافسه بحثاً عن افتتاح التسجيل.

منتخبنا عمل على تنويع خياراته الهجومية التي كانت تتم إما من خلال العمق أو من الأطراف، أو حتى من التسديد البعيد.

الألعاب ارتكزت بشكل ملحوظ على ستيفاني النبر التي تقرر إشراكها في المباراة بعد تعافيها من الإصابة، ولعبت إلى جانبها كل من لونا المصري ومي سويلم وشهيناز جبرين التي شكلت نقطة انطلاق مهمة في الجهة اليمنى، بينما تولت ميساء جبارة مهمة المشاكسة في المنطقة الأمامية.

على الطرف الاَخر، اعتمد المنتخب البحريني بشكل ملحوظ على تحركات المهاجمة ريم الهاشمي التي شكلت مصدر قلق مستمرا للاعباتنا، وكانت قريبة من التسجيل لولا أن تسديدتها مرت بجوار المرمى.

بعدها كانت الضربة الثابتة التي تنفذها ياسمين توبيلا تعلو العارضة، ولاقت تسديدة دينا عبد الرحمن نفس المصير.

تلك المحاولات البحرينية أثارت حفيظة لاعباتنا اللواتي ظهر التسحن على أدائهن شيئاً مع مرور الوقت، وعكست شهيناز كرة عرضية قابلتها لونا المصري بتسديدة علت المرمى، ثم كانت شهيناز أيضاً تقوم بمجهود فردي داخل منطقة الجزاء مررت على إثره الكرة إلى ميساء لكن تدخل الدفاع أنقذ الموقف.

المجريات التالية شهدت تفوقاً أرديناً واضحاً، بعدما فرضت لاعباتنا سيطرة شبه مطلقة على المجريات، وكانت لونا المصري قريبة من التسجيل بتسديدة من داخل المنطقة لكن الحارسة البحرينية هدى سلمان أنقذت الموقف، قبل أن تعود وتسيطر على تسديدة انشراح حياصات البعيدة.

نتيجة على حالها

استهل منتخبنا الشوط الثاني بتبديل مبكر تمثل بإقحام سما خريسات عوضاً عن مي سويلم بهدف تعزيز القدرة الهجومية، ورغم التسحن الواضح الذي ظهر على الأداء إلا أن الصلابة الدفاعية البحرينية حالت دون أن تتمكن لاعباتنا من تشكيل خطورة حقيقية.

في هذه الأثناء كان المنتخب البحريني يظهر بين الحين والاَخر بمحاولات هجومية فاحت منها رائحة الخطورة في بعض الأحيان، وبرزت بشكل ملحوظ دينا عبد الرحمن ومروة الماجري، حتى ان المنتخب الشقيق بدأ يمسك زمام المبادرة تدريجياً مع مرور الوقت، وكان قريباً من التسجيل في مناسبات عديدة أبرزها رأسية الماجري التي ارتدت من العارضة قبل أن يشتتها الدفاع.

هذا الحال فرض على منتخبنا إجراء بعد التعديلات على طريقة اللعب، لكن ذلك لم يمنع المنتخب البحريني من مواصلة أفضليته الميدانية التي أثمرت عن تسديدة مباغتة لمروة الماجري تصدت لها الرامونية، ثم كانت ريم الهاشمي تواجه المرمى لكن الدفاع تدخل في الوقت المناسب وأبعد الخطر.

وما زاد من معاناة منتخبنا في الوقت التالي، خروج ميساء جبارة للإصابة وتعويضها باللاعبة ياسمين خير، حيث خففت القوة الهجومية بشكل واضح جراء غياب المهاجمة الصريحة، وبرزت تسديدة شهيناز التي لامست الشباك العليا الخارجية.

ومضت الدقائق المتبقية دون جديد يذكر حتى أطلق الحكم صافرة النهاية بالتعادل السلبي بين المنتخبين، اللذين احتكما مباشرة للركلات الترجيحية لحسم المباراة دون اللجوء إلى شوطين إضافيين.

وفي الركلات الترجيحية، سجلت لمنتخبنا ستيفاني النبر وياسمين خير وسما خريسات وأضاعت انشراح حياصات واَية المجالي، فيما سجلت للبحرين علياء المضيحكي وياسمين توبيلا وريم الهاشمي ونورا خميس، وأضاعت مروة الماجري.

الوفد يعود اليوم

إلى ذلك، ينتظر أن يعود وفد المنتخب النسوي إلى الأردن عند السابعة مساء اليوم بمشيئة الله.

ويضم الوفد المديرة الفنية الهولندية هيسترين جانيت، المدرب خضر عيد، مدرب حارسات المرمى أحمد أبو ناصوح، الإدارية لينا العبداللات، الدكتور الطبيب سمير سارة، المعالجة سجى أبازيد، فضلاً عن موفد اتحاد الإعلام الرياضي والزميل المصور صلاح أبو وهدان، واللاعبات ستيفاني النبر، سما خريسات، شروق الشاذلي، فرح بدارنة، اَية المجالي، اَلاء أبو قشة، عبير النهار، ميساء جبارة، انشراح حياصات، شهيناز جبرين، ياسمين خير، شارلوت أبيض، وعد الرواشدة، لونا المصري، مي سويلم، لارا دعمس، هبة فخر الدين، وحارسات المرمى ريما الرامونية، زينة السعدي وشيرين الشلبي.

الأكثر انضباطاً

بعيداً عن النواحي الفنية التي رافقت المشاركة، يغادر المنتخب الأردني العاصمة أبو ظبي عائداً إلى عمان وقد كان الأكثر انضباطاً والتزاماً في البطولة بشهادة كافة الوفود المشاركة، إذ عكست (النشميات) صورة مشرقة عن وطنهن في كل الأوقات سواء داخل الفندق أو حتى في التدريبات والمباريات.

تقف خلف ذلك جهود كبيرة بذلت من قبل الجهاز الإداري الذي شكل أنموذجاً احترافياً عالياً فيما يتعلق بعمله.

التاريخ : 13-10-2011

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش