الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الأندية تتفق على تكرار تجربة (اليرموك) في ريع مباريات الموسم الحالي

تم نشره في الخميس 4 آب / أغسطس 2011. 03:00 مـساءً
الأندية تتفق على تكرار تجربة (اليرموك) في ريع مباريات الموسم الحالي

 

عمان – الدستور

يرأس الأمير علي بن الحسين نائب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم ورئيس الاتحادين الأردني وغرب آسيا مساء اليوم الإجتماع السنوي العادي للهيئة العامة لاتحاد الكرة المنتظر أن تحتضنه مدينة الحسين للشباب.

وسيشهد الاجتماع المصادقة على التقريرين المالي والإداري عن السنة المنضوية، والذين سيلقيان الضوء على مسيرة الاتحاد من مختلف الجوانب والتطور الذي أصابه على كافة الصعد الإدارية والفنية وكذلك الإنجازات التي تحققت خلال الفترة الماضية، ويتقدمها فوز سمو الأمير علي بن الحسين بمنصب نائب رئيس الإتحاد الدولي لكرة القدم، وكذلك الإنجاز الكبير الذي سطره المنتخب الوطني في نهائيات كأس آسيا التي إستضافتها الدوحة كانون الثاني الماضي حيث نجح في بلوغ دور الثمانية بعد التعادل أمام اليابان بهدف لمثله والفوز على السعودية بهدف نظيف وعلى سوريا بهدفين لهدف.

وستناقش الهيئة العامة موازنة الاتحاد العام المقبل والتي تتجاوز سبعة ملايين ونصف المليون دينار، فيما كانت موازنة الإتحاد العام الفائت تزيد عن الستة الملايين، أكثر من مليوني دينار منها مضت إلى خزائن الأندية.

وسيصار في الإجتماع إلى الإعلان عن فوز محمد عليان بمنصب نائب رئيس الإتحاد بالتزكية خلفاً للعضو المستقيل عمرو البلبيسي، كما سيعلن فوز العضو محمد سمارة بعضوية المجلس عن فئة الأندية بالتزكية خلفاً للعضو المستقيل سليم خير، كما سيخلف هيثم المجالي محمد عليان عن فئة المميزين كون الاخير تقدم بإستقالته عن هذه الفئة ليتسنى له الترشح لمنصب نائب الرئيس وفق النظام الداخلي للاتحاد.

إلى ذلك شهد مقر إتحاد الكرة أمس إجتماعاً مطولاً لأندية المحترفين مع أمين السر العام خليل السالم ومدير التسويق والإعلام مهند محادين تم خلاله الإتفاق على تضمين مباريات بطولتي الدوري والكأس لأحد أندية المحترفين مقابل أن يحصل النادي الذي يتولى عملية بيع التذاكر على نسبة مقدارها (12%) من ريع كل مباراة وذلك تحت إشراف مباشر من إتحاد الكرة، مع الإشارة إلى أن النسبة الأخيرة ما زالت قيد الدراسة ذلك لأن ناديين يتنافسان على الظفر بملف الريع هما اليرموك والجزيرة.

ورفضت الأندية التي حضرت الإجتماع وهي أندية (الوحدات، شباب الأردن، اليرموك، الرمثا، العربي، كفرسوم، الجزيرة والجليل) فكرة ريع بطولتي الدوري والكأس عبر عطاء مفتوح ومقابل مبلغ واضح، حيث كان الإتحاد تلقى عدة عروض خاصة لتضمين البطولة عبر اللجنة المالية، كان أعلاها مبلغ (400) ألف دينار، حيث شرح السالم الآلية التي سيتم وفقها توزيع حصص الريع على الأندية في حال الموافقة على فكرة العطاء، إذ سيقوم المتعهد بتقديم تقرير شامل خاص بكل مباراة يشرح فيه تعداد الجماهير الخاصة بكل ناد على حدا، بحيث يتم إحتساب النسب في النهاية ليوزع الريع على أساسه.

وتمازجت وجهات نظر الأندية بعد مناقشات مستفيضة، ليتم الإتفاق على إناطة المهمة إلى ناد يقوم بتسويق المباريات دون أن تتم تسميته، ذلك لأن ناديين يتنافسان على ذلك هما اليرموك والجزيرة، علماً بأن اليرموك كان قد تولى ريع مباريات الدوري والكأس الموسم الماضي.

وشهد الإجتماع الذي غابت عنه أندية (الفيصلي، ذات راس، البقعة والمنشية) الإشارة إلى أن تسويق الحضور الجماهيري لمباريات الموسم المقبل سيكون وفق القاعدة المتعارف عليها في أغلب دول العالم، والمتمثلة في أن يسوق النادي المعني المباراة المقررة على أرضه، علماً بأن هذا المقترح لم يصل بعد إلى صيغة نهائية رسمية، رغم التأكيد على أن مباريات الدوري في الموسم الكروي المقبل سيصار إلى جدولتها بناء على القرعة، بعكس القاعدة التي تم وفقها جدولة الدوري الموسم الحالي (الواحد ثابت).

وكشف في الإجتماع عن القيمة الإجمالية لريع بطولة درع الإتحاد والتي تجاوزت (73) ألف دينار حث حصلت الأندية على (65) ألف دينار بعد خصم نسبة نادي اليرموك، وهو مبلغ كبير مقارنة مع عوائد النسخة السالفة للبطولة والتي بلغت (28) ألف دينار، رغم أن النسخة الأخيرة شهدت عدم مشاركة لاعبي المنتخب الوطني.

وكشف خليل السالم أن الخيار الأمثل والذي يرضي جميع الأطراف يتمثل في أن يقوم ناد بعينه بريع الحضور الجماهيري مقابل نسبة معينة، حيث طالب بتخفيض النسبة إلى (10%) بدلاً من (12%)، والتي تقاضها اليرموك بعدما تولى تسويق مرحلة إياب دوري المحترفين الماضي، فيما أكد محادين أن هذه الآلية من شأنها أن تدفع الأندية إلى تحفيز جماهيرها من أجل مؤازرتها ومتابعتها كون ذلك من شأنه أن يزيد حصتها من عملية الريع.

وكشف محادين عن وجود دراسة لحوسبة نقاط بيع تذاكر المباريات، بشكل مشابه لما هو عليه الحال في الدول المتقدمة، حيث يتم رصد هذه النقاط من غرفة تحكم خاصة يتم من خلالها قياس الحضور الجماهيري لكل ناد وتنظيم هذه العملية بشكل سلس وهو ما من شأنه أن يخفف من ظاهرة السوق السوداء والتي إتفق المجتمعون على ضرورة محاربتها، كما إتفقوا على المطالبة بوضع أكشاك خاصة لبيع التذاكر للجماهير.

بدوره طالب نادي الرمثا بضرورة إيجاد حل جذري لمشكلة ستاد الحسن الذي أثر إغلاقه على الحضور الجماهيري لأندية الشمال، إذ إتفق المجتمعون على ضرورة إتخاذ خطوات متسارعة ومخاطبة الجهات المعنية بهذا الخصوص للوصول إلى صيغة ترضي جميع الأطراف.

التاريخ : 04-08-2011

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش