الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

خلال نقاش موسع امتد حتى ساعات الفجر في منزل رئيس النادي: الوحدات يبحث عن استقالة او اقالة المدرب عامر جميل!

تم نشره في الخميس 20 شباط / فبراير 2003. 02:00 مـساءً
خلال نقاش موسع امتد حتى ساعات الفجر في منزل رئيس النادي: الوحدات يبحث عن استقالة او اقالة المدرب عامر جميل!

 

 
* كتب: تيسير محمود العميري: شكل التعادل الاشبه بالخسارة بالنسبة للوحدات، في مباراته الاخيرة امام الأهلي، ضمن الاسبوع الخامس عشر لبطولة الدوري الممتاز لكرة القدم، ما يشبه »رصاصة الرحمة« التي انهت آمال الفريق بالمنافسة على لقب البطولة، ومنحت الفيصلي الضوء الاخضر لبدء احتفالاته باللقب التاسع والعشرين عبر مسيرة الدوري منذ عام 1944 وحتى الآن، وباللقب الرابع على التوالي.
وشكل التعادل الوحداتي، الاهلاوي، نقطة فاصلة في مسيرة كرة الوحدات، وهو الامر الذي ادى الى عقد اجتماع عفوي في منزل رئيس النادي السيد رياض عبد الكريم، حضره نحو اربعين شخصاً ممن كانوا في زيارة لمنزل السيد رياض، لتقديم التهنئة بالحج ومن ثم السلامة بعد العملية الجراحية التي اجراها عقب عودته من السعودية.
واستمر الحوار الوحداتي حتى ساعات الفجر، وكان لسان حال الجميع يقول لا بد من انقاذ ما يمكن انقاذه قبل فوات الاوان، ومع التسليم بأن الدوري قد انتهى، فان الامل يرتكز على كأس الاردن بالتعويض، خصوصا وان الوحدات يريد مصالحة جماهيره، وهو مقبل على تنظيم بطولته العربية الكروية بعد عدة اشهر.
وتباينت وجهات النظر بين الحضور، لكن القاسم المشترك بينهم كان المطالبة بوضع حد لتراجع كرة الوحدات، وضرورة تشخيص العلة تمهيداً لتوفير العلاج المناسب لها.

تساؤلات امام رئيس النادي
وتوجهت بالسؤال الى السيد رياض عبد الكريم رئيس النادي، ليجيب عن استفسار بشأن الخطوة المتوقعة من قبل الادارة والمتعلقة بالمدرب العراقي عامر جميل هل سيبقى حتى نهاية الموسم ام ان قرار الاقالة او الاستقالة سيكون حلا للخروج من عنق الزجاجة. وفي محاولة لكسب ود الجمهور الذي يبدو انه اخذ على نفسه مقاطعة فريق الكرة بنسبة ملحوظة بعد الخسارة امام الفيصلي صفر 3 والتوجه صوب فريق كرة السلة الذي دخل المربع الذهبي للبطولة.
وبلسان الرجل المسؤول الذي يبحث عن اسلم الحلول واكثرها ما يصب في مصلحة النادي اجاب السيد رياض عبدالكريم بان الوحدات ما زال في اجتماعات متواصلة للوقوف على اسباب الاخفاق ويؤمن بان الفوز والخسارة ليسا نهاية المطاف ابدا الا ان الهدف الاكبر لنا في المرحلة الحالية هو تعويض اخفاق الدوري بتحقيق الفوز بلقب بطولة كأس الاردن.
ويضيف السيد رياض عبدالكريم بان ادارة النادي تدرس كافة الخيارات ولم تتوصل بعد الى قرار نهائي بشأن المدرب وبقية اطراف الفريق وما يخص اللاعبين المحترفين ولذلك سنعمل على احداث تغييرات بسيطة خصوصا وان الموسم الكروي ينتهي في الرابع عشر من شهر اذار المقبل.

اقتراحات متباينة
وعودة الى الاجتماع آنف الذكر فان ادارة النادي ترى بان ما تبقى من عمر الدوري والكأس اقل من شهر يفرض عدم التفكير في قرار تغيير المدرب لا سيما وان الطرفين مرتبطان بعقد واضح.
بيد ان ثمة توجهاً لدى عدد كبير من المعنيين يشير الى ضرورة الوصول الى اتفاق ودي مع المدرب عامر جميل وينهي عمل المدرب عامر جميل مع كرة الوحدات على شكل استقالة وليس اقالة خصوصا وان الفريق خسر فرصة المنافسة على لقب الدوري ولم يحقق شيئا يذكر في ظل قيادة المدرب جميل لكرة الوحدات.
ويؤخذ على الجهاز التدريبي عدم القدرة على قيادة الفريق واختيار التشكيلة المناسبة ومراكز اللاعبين ودليل ذلك ان اللاعبين المحترفين محمد منصور واياد عبدالكريم جلسا على مقاعد الاحتياط وشارك مكانهما لاعبون اقل مستوى اضف الى ذلك فان لاعبين مثل زياد الكرد وايهاب معالي لعبا اكثر من مرة في مركز غير مناسب لهما.
وهناك من يقول بان المدرب عامر جميل لا يتحمل المسؤولية وعلى سبيل المثال المباراة امام الاهلي وشلال الفرص التي اهدرها لاعبو الوحدات هل كان المدرب سببا في ذلك الاهدار؟

القرار المنتظر
وأياً كان القرار الذي سيتوصل اليه نادي الوحدات في حال انهاء عقد المدرب عامر جميل وتعيين مدرب مؤقت للفريق قيل انه سيكون المدرب ناصر حسان او بقي جميل في منصبه حتى نهاية الموسم فان جمهور الكرة يأمل ان يتم الوصول الى حل جذري لمشاكل الفريق ولا بأس ان يسبقها ترميم للفريق على ان يكون المدرب القادم للوحدات بمستوى طموح الجمهور خصوصا وان اي مدرب يقود الوحدات قادر على وضعه في المركز الثاني على الاقل.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش