الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ثلاثة لقاءات في افتتاح بطولة كأس الاردن لكرة القدم:الرمثا يحذر مطب البقعة.. والاهلي وشباب الحسين يتربصان بمؤاب والجليل

تم نشره في الخميس 4 كانون الأول / ديسمبر 2003. 02:00 مـساءً
ثلاثة لقاءات في افتتاح بطولة كأس الاردن لكرة القدم:الرمثا يحذر مطب البقعة.. والاهلي وشباب الحسين يتربصان بمؤاب والجليل

 

 
عمان- محمد حسين سليمان:
تعود الحياة لملاعب كرة القدم بعد طول انتظار وذلك عندما تستأنف البطولات المحلية لموسم 2003/2004 باقامة كأس الاردن الـ »24« والتي شارك فيها »16« فريقا هي اندية الدرجة الممتازة واصحاب اول ستة مراكز في دوري الدرجة الاولى.
وسيقص شريط المباريات في الثالثة من عصر اليوم باقامة ثلاثة لقاءات ابرزها المواجهة المنتظرة بين الرمثا وضيفه البقعة على ستاد الحسن في اربد فيما ينتظر شباب الحسين مؤاب على ملعب الملك عبدالله بالقويسمة وفي اللقاء الاخير يتوجه الاهلي لملاقاة الجليل على ملعب الامير محمد بالزرقاء.
يذكر ان نظام البطولة ينص على خروج المغلوب من مرة واحدة ولذلك لا بد من ان تنتهي المباريات بفوز احد الفريقين وفي حالة انتهى الوقت الاهلي بالتعادل يتم اللجوء للركلات الترجيحية مباشرة.

الرمثا * البقعة
ستاد الحسن س »3«
تعتبر هذه المواجهة الاقوى في دور الستة عشر لما يملكه الفريقان من عناصر بارزة تستطيع تقديم وجبة دسمة من فنون اللعبة ورغم اهمية اللقاء كون الخاسر سيغادر البطولة الا انه سيكون بمثابة اعلان الوجود لكليهما وبرهانا لقدرتيهما على المنافسة على بطولة الكأس والدوري.
الرمثا الذي استقدم المدرب اليوغسلافي نيشا يتطلع لفتح صفحة جديدة هذا الموسم حيث يرى ان عناصره الشابة باتت متجانسة مع لاعبي الخبرة وحان الوقت للانطلاق بقوة، ولذلك فان الاعتماد سيكون على ابو ناصوح في المرمى ومن امامه سيعملان على تقديم الاسناد الهجومي من الاطراف لتعزيز قدرات خط الوسط الذي يتولى فيه احمد الداوود مع العزايزة مهمة بناء الهجمات مع الكابتن حسين الشناينة وهؤلاء عليهم توسيع رقعة اللعب نحو الاطراف لفتح الثغرات عبر انطلاقات ليث الدردور لعكس الكرات العرضية نحو المهاجمين خالد قويدر والهداف بدران الشقران وهو الذي سيأخذ على عاتقه عدة مهام ومنها التسجيل بالتأكيد.
لكن كيف سيتعامل ثائر جسام مدرب البقعة ولاعبوه مع الاداء الرمثاوي الخطوط العريضة ستكون عبر تمتين الجبهة الخلفية بفرض الرقابة اللصيقة على مهاجمي الرمثا من خلال عصام محمود والعراقي خالد صبار مع وسام الزامل اضافة لاغلاق الطريق من الاطراف بالثنائي رامي حمدان وخضر بدوان ومن ثم يأتي دور خط الوسط الذي يقوده محمد جمال لتنفيذ الشكل الهجومي والذي يعتمد على السرعة في نقل الكرات وبأقل عدد من اللمسات عبر الموهوبين جعفر حماد ومؤيد ابو كشك اللذين يسخران قدرتهما في الاختراق والمراوغة في خدمة الفريق وبتمويل المهاجمين ثابت عبيدات وجمال الوحيدي بالكرات المناسبة لهز شباك ابو ناصوح فكيف ستنتهي المواجهة بينهما وهي التي لا تقبل القسمة على اثنين؟؟

شباب الحسين * مؤاب
ستاد الملك عبدالله س »3«
يبدو الفارق بين الفريقين كبيرا بعض الشيء ففريق مؤاب الذي احرز المركز الرابع في دوري الدرجة الاولى خلد للراحة خلال الفترة الماضية ولم يتدرب سوى قبل ايام وهو سيلعب اللقاء كتأدية واجب وهو سيحاول مقارعة شباب الحسين بتكثيف تواجده الدفاعي امام مرمى حارسه بلال الطراونة عبر ابراهيم النابلسي وبلال الشايب وجعفر الطراونة مع محمد الجعافرة وسيقدم لاعبو الوسط الاسناد اللازم دفاعيا فيما يأخذ انس كمال وعبدالله زيتون على عاتقهما قيادة الهجمات المرتدة لامداد ابراهيم المعايطة وخالد الطراونة في المقابل يدرك شباب الحسين ان المفاجآت يمكن حدوثها في حالة الاستهانة بالخصم مهما كان ولذلك عليهم العمل بجدية للوصول للنتيجة المطلوبة وهم سيحاولون الامتداد مبكرا نحو ملعب خط الوسط الذي يقوده امجد الشعيبي مع عبدالله القططي وهما سيوزعان الكرات نحو الاطراف التي سيشغلها نبيل ابو علي وعصام ابو هلال مع صلاح ابو جعفر وهؤلاء سيمولون قلبي الهجوم ماهر صرصور وغانم حمارشة لهز شباك الطراونة.

الاهلي * الجليل
ستاد الامير محمد س »3«
يتطلع الاهلي لانطلاقة طيبة تمنحه الفرصة للظهور بشكل جديد عن ذلك الذي ظهر به في البطولات الودية الماضية وهو سيعتمد على العناصر البارزة حيث يلعب في الدفاع ماجد قاخون مع بدر عبدالرحمن ونادر شكري فيما سيقوم خماسي الوسط الذي يقوده حمدي سعيد بالامساك بزمام المبادرة عبر انطلاقات الخواجا وموفق اكرم التي يدعمها الظهيران وفاصوقار وبيرت كغدو وهؤلاء سيمدون ثنائي الهجوم علي المومني وعلاء عبدالجبار بالكرات المناسبة لهز شباك عبدالرحمن العزام حارس الجليل.
في المقابل لم تكن استعدادات الجليل في المستوى المطلوب حيث خلد الفريقان للراحة عقب ختام دوري الدرجة الاولى ومن هنا سيحاول لاعبو الجليل تقديم عرض للذكرى ومحاولة الاستدراج نحو الركلات الترجيحية واذا ما ارادوا تحقيق ذلك فان على مجموعته المقاومة والدفاع عن المرمى بفرض الرقابة اللصيقة على المهاجمين عبر وائل مصطفى وخلدون الشخنيني وهاني عثمان وخلاد صالح وهم سيطلبون المساندة من لاعبي الوسط خليل ابراهيم ومنتصر ست ابوها واحمد الشلبي واحمد ابو ارشيد وسيحاول هؤلاء الارتداد بسرعة لاسناد نزار محمود ومحمد العلاونة في المقدمة لعل وعسى يصيبون مرمى الاهلي.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش