الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الامير فيصل يرعى افتتاح تصفيات كاس ديفيز للتنس اليوم: منتخبنا الوطني في المجموعة (الأقوى) والمشوار يبدأ أمام الامارات

تم نشره في الأربعاء 5 نيسان / أبريل 2006. 03:00 مـساءً
الامير فيصل يرعى افتتاح تصفيات كاس ديفيز للتنس اليوم: منتخبنا الوطني في المجموعة (الأقوى) والمشوار يبدأ أمام الامارات

 

 
عمان- محمد حسين سليمان: يرعى سمو الامير فيصل بن الحسين رئيس اللجنة الاولمبية في الرابعة من مساء اليوم افتتاح بطولة تصفيات كأس ديفيز للتنس التي يستضفها اتحادنا حتى التاسع من الشهر الجاري على ملاعب الحسين وتشارك فيها تسعة منتخبات آسيوية ستتنافس للصعود الى المجموعة الثالثة،وسيقتصر حفل الافتتاح على السلام الملكي ومن ثم
دخول الفرق المشاركة وكلمة اتحاد اللعبة يلقيها رئيسه م.حازم عدس ،ثم يقام لقاء الزوجي بين منتخبنا
الوطني والامارات.

وسحبت ظهر امس قرعة التصفيات خلال الاجتماع الفني الذي اشرف عليه الحكم العام الايطالي جيان كارلوس
وحضره مندوبي المنتخبات المشاركة،واسفرت القرعة عن وقوع منتخبنا الوطني في المجموعة الثانية التي تعد
الاقوى وتضم طاجكستان والامارات وسوريا وتركمانستان،فيما ضمت المجموعة الاولى منتخبات قطر وسلطنة عمان
ومينمار والعراق.

ومن المقرر ان تنطلق اللقاءات في العاشرة صباحا على ملاعب الحسين في مقر الاتحاد باقامة لقائي الفردي
ثم لقاء الزوجي،ويستهل منتخبنا مشواره بمواجهة قوية امام الامارات اذ يرنو لاعبونا لتحقيق انتصار هام
لفتح الطريق نحو المنافسة الجدية على بطاقة الصعود مع طاجكستان المصنف الاول طبقا لهبوطها من المجموعة
الثالثة مع قطر،وفي المجموعة الثانية تلتقي قطر مع العراق وسلطنة عمان مع مينمار.

ويمثل منتخبنا اللاعبون عبدالله فضة وطارق شكاخوا وأحد طبيشات ومحمد الحديد،وسبق لهم ان خاضوا تجربة
كأس ديفيز من قبل حيث شارك شكاخوا في اربع منافسات بدءا من العام (2000) فيما شارك فضة مرة واحدة في
نفس العام وكان اظهور الاول للثنائي طبيشات والحديد في تصفيات العام الماضي.

مدرب منتخبنا الكابتن باسل تيم وصف القرعة بالصعبة ولكن لن تكون مستحيلة ،حيث نطمح للاستفادة من الارض
والجمهور والروح القتالية للاعبين في الوصول للهدف المنشود ونحن جاهزون فنيا وبدنيا بعد فترة الاعداد
الطيبة،ونأمل ان نوفق في تصدر المجموعة والتأهل للمرة الاولى في تاريخ مشاركاتنا.


في المقابل اكد البرتغالي كارلوس مدرب المنتخب الاماراتي صعوبة المجموعة وانحصار المنافسة بين فريقه
وطاجكستان،ويضم الفريق عمر بهروزيان ومحمود نادر البلوشي ومحمد عبد العزيز النعيمي وغانم الحسيني.

تفوق تاريخي.

ويملك منتخبنا الوطني افضلية تاريخية حيث حقق الفوز على الامارات في خمس مرات من اصل المواجهات الستة
التي جمعتهما،حيث تفوق منتخبنا اعوام (95و2000و2004) بنتيجة(2-1) وعامي (96و98) بنتيجة(3- صفر) وكانت
الخسارة الوحيدة عام (97) بنتيجة(صفر-3).

كيا الراعي الرسمي.

تواصل شركة كيا رعايتها لكأس ديفيز للعام الثالث على التوالي حيث وصف المدير العام للشركة الوطنية
العربية للسيارات نهاد زخريا اهمية الحدث الذي يعد تاريخيا بعد تجاوز عمره (100) عام وتصادف هذه
التصفيات العيد الثاني والستين لتأسيس شركة كيا، وتتميز تصفيات كأس ديفيز بامتزاج الابداع والتقاليد
العريقة.


استعراض تاريخي لمشاركتنا في التصفيات .
(21) انتصارا خلال(16)عاما ..(26) لاعبا شاركوا والحديد أكثرهم.

عندما تشرق شمس هذا الصباح سيكون منتخبنا الوطني للتنس على موعد مع الظهور الـ(جديد لخوض غمار تصفيات
كاس ديفيز،أملا بتحقيق انجاز تاريخي بالتأهل الى المستوى الثالث والابتعاد عن المجموعة الاخيرة للمرة
الاولى منذ ان بدأ مشواره في التصفيات عام (1989)،حيث لم يفلح منتخبنا طوال الستة عشر عاما السابقة من
بلوغ قمة التصفيات والتأهل الى المستوى المتقدم.

مشوار حافل ذلك الذي خاضه منتخبنا خلال تلك الفترة الطويلة،ولان اللعبة بعرف العشاق والمتابعبن (مهضوم)
حقها الاعلامي،فقد ارتأينا تقديم عرض موجز لكامل المشوار التاريخي ،واحصاءات متفرقة عن اللاعبين
المشاركين والانتصارات وغيرها من ارقام.

بداية المشوارعام(89).

كانت العاصمة عمان مسرحا لاول ظهور اردني في التصفيات حين استضاف منتخبنا نظيره الكويتي في الفترة
من(3-5) شباط في العام (1989) واقيمت المباريات في صالة قصر الرياضية بسبب الاحوال الجوية.

ومثل منتخبنا اللاعبون هاني العلي واياد شحادة وعبدالله الخليل والمدرب نصري عطالله،وخسر منتخبنا
المواجهة بصعوبة (2-3) وحقق هاني العلي الانتصارين في لقاءي الفردي.

خسارة قاسية عام (90).

بعد عام كامل استضاف منتخبنا نظيره الماليزي في نفس المكان (قصر الرياضة) في الفترة من (2-4) شباط من
العام (1990)،ومثل منتخبنا اللاعبون ايمن ابو جابر وهاني العلي واياد شحادة وعبدالله الخليل وفرات حمدي
والمدرب نصري عطالله،وتعرض منتخبنا لهزيمة قاسية (صفر-5) حيث لم يتمكن لاعبونا من الحصول على اي انتصار
ولو للذكرى.

وأخرى عام (91).

وشهد العام (1991) تغيب العراق عن مواجهة منتخبنا في اللقاء الذي كان مقررا في (3-5) أيار،وبعد شهر
واحد استضاف منتخبنا نظيره الماليزي في (13 و14) حزيران واقيمت على ملاعب الاتحاد،ضمن الدور ربع
النهائي،ومثلنا فيها اللاعبون ايمن ابو جابر وهاني العلي واياد شحادة وصالح بشناق والمدرب نصري
عطالله،وتعرض منتخبنا لهزيمة مماثلة (صفر-5).

لقاء خارجي عام(92).

غادر منتخبنا الوطني للمرة الاولى لمواجهة ماليزيا في العاصمة كوالالمبور في الفترة من (31) كاون
الثاني الى (2) شباط من العام (1992)،ومثلنا اللاعبون وهاني العلي وعماد ابو حمدة وصالح بشناق والمدرب
ماهر التل،وخسر منتخبنا المواجهة (1-4) وحقق هاني العلي الفوز الوحيد.

الانتصار الاول عام (92).

شهدت العاصمة عمان الانتصار الاول لمنتخبنا في التصفيات بعد تفوقه الكبير على سنغافورة،حين استضافه على
ملاعب الاتحاد في الفترة من (27-29) آذار،ومثلنا اللاعبون هاني العلي وعماد ابوحمدة وليث
العزوني،والمدرب ماهر التل،وجاءت الانتصارات عبر هاني العلي وعماد ابو حمدة في لقائي الفردي ولقاء
الزوجي وليث العزوني في لقاء الفردي،فيما خسر ابو حمدة اللقاؤ الاخير بعد ان حسمت النتيجة.

خسارتين عام (93).

استضاف منتخبنا نظيره الايراني في الفترة من (5-7) شباط في صالة قصر الرياضة ومثلنا اللاعبون هاني
العلي وعماد ابو حمدة والشقيقين ليث وفارس العزوني والمدرب ماهر التل،وخسر منتخبنا اللقاء (صفر-5)،ولعب
العلي وابو حمدة لقاءات الفردي والشقيقين العزوني في لقاء الزوجي.

وبعد شهر استضاف منتخبنا نظيره الماليزي في عمان في الفترة من (26-28) آذار، ومثلنا اللاعبان هاني
العلي وعماد ابو حمدة والمدرب د.حنا قعوا،وخسر منتخبنا اللفاء (1-4) حيث حقق هاني العلي الانتصار
الوحيد في بداية المشوار قبل ان يخسر مع ابو حمدة بقية المواجهات.

المركز الرابع عام (94).

حل منتخبنا في المركز الرابع بالتصفيات التي اقيمت في العاصمة القطرية الدوحة خلال الفترة من (6-10)
نيسان من العام (1994) بمشاركة خمسة دول،ومثلنا في التصفيات اللاعبون ليث العزوني وليث الكردي كوار
وادي وسمير الرفاعي،والمدرب ماهر التل، وحقق منتخبنا انتثار وحيد على بروناي (3-صفر) مقابل ثلاثة هزائم
امام لبنان (صفر-3) والبحرين (1-2) واوزبكستان(صفر-3).

المركز الخامس عام (95).

وجاء منتخبنا في المركز الخامس بالتصفيات التي اقيمت في الامارات خلال الفترة من (12-16) نيسان من
العام (1995) بمشاركة ست دول،مثلنا اللاعبون عماد ابو حمدة وفارس العزوني وخالد نفاع وخالد حسيني
والمدرب طلال ماهر،وحقق منتخبنا انتصارا وحيدا على الامارات (2-1) فيما خسر امام بنغلادش والسعودية
والمحيط الهادئ(صفر-3) ولبنان(1-2).

ونفس الترتيب عام (96).

ونال منتخبنا انفس التريب الخامس في التصفيات التي اقيمت في الامارات خلال الفترة من (18-24) آذار من
العام (1996) بمشاركة سبعة منتخبات،ومثلنا اللاعبون ليث العزوني وفارس العزوني وخالد نفاع وغسان قادي
والمدرب يوسف حسان ،وحقق منتخبنا انتصارين على الامارات وبروناي (3- صفر) وخسر امام الكويت وقطر
وبنغلادش (صفر-3) ولبنان (1-2).

المركز الاخير عام (97).

تذيل منتخبنا ترتيب التصفيات التي اقيمت في سلطنة عمان خلال الفترة من (26-30) آذار بمشاركة ستة
منتخبات،ومثلنا اللاعبون فارس العزوني واحمد الحديد وغسان قادي وثروت القيسيي، وخسر منتخبنا امام
الامارات(صفر-3) وامام طاجكستان وسلطنة عمان وبروناي(1-2) فيما لم يقم اللقاء مع سوريا بطلة التصفيات.


منافسة جدية عام (98).

دخل منتخبنا صراع المنافسة على احدى بطاقتي التأهل الى المستوى الرابع بشكل جدي في التصفيات التي اقيمت
في بنغلادش خلال الفترة من (10-15) شباط بمشاركة سبعة فرق ،ومثلنا اللاعبون فارس وليث العزوني واحمد
الحديد ويزيد نصيرات والمدرب مازن الفاعوري،وحقق منتخبنا ثلاثة انتصارات على بروناي والامارات (3-صفر)
وسلطنة عمان(2-1) فيما خسر امام بنغلادش والبحرين (1-2) والعراق (صفر-3).

المركز السابع عام(99).
حقق منتخبنا المركز السابع في التصفيات التي اقيمت بروناي خلال الفترة من(3-7) شباط،ومثلنا اللاعبون
ومثلنا اللاعبون فارس وليث العزوني واحمد الحديد وخالد نفاع.

ولعب منتخبنا في الدور الاول ثلاثة لقاءات حيث فاز على فيجي (2- صفر) وخسر امام الكويت (1-2) وسلطنة
عمان (صفر-3)،ولعب لقاءين في تحديد المراكز حيث فاز على بروناي(3-صفر) وخسر امام فيجي (1-2).

فرصة جديدة عام (2000).

لاحت الفرصة التريخية من جديد امام منتخبنا للتأهل حين استضاف التصفيات في العاصمة عمان خلال الفترة من
(24-30) نيسان ،ومثلنا اللاعبون احمد الحديد وعبدالله فضة وطارق شكاخوا وعمار المعايطة.

وشارك في التصفيات سبعة فرق حيث فاز منتخبنا على بروناي والامارات وفيجي (2-1) وخسر امام السعودية
والبحرين (1-2) وسلطنة عمان(صفر- 3).

المركز الخامس عام (2001).

حقق منتخبنا المركز الخامس في التصفيات التي اقيمت في الامارات خلال الفترة من (25-29) نيسان ،ومثلنا
اللاعبون ليث العزوني واحمد الحديد وعمرو العبدي وفابيو بدرة والمدرب فارس العزوني.

وحقق منتخبنا انتصارا وحيدا في المجموعة الثانية على بروناي (3-صفر) فيما خسر امام الامارات (1-2)
والمحيط الهادئ (صفر-3)،وفي تحديد المراكز فاز على فيجي (2-1) وعلى بروناي (3- صفر).

المركز السادس عام (2002).

حقق منتخبنا المركز السادس في التصفيات التي اقيمت في بنغلادش خلال الفترة من (20-24) آذار،ومثلنا
اللاعبون احمد الحديد وفابيو بدرة وطارق شكاخوا والمدرب باسل تيم.

وخسر منتخبنا لقاءاته الثلاثة ضمن المجموعة الثانية امام سلطنة عمان وبنغلادش (صفر-3) وسيرلانكا (1-2)
وفي تحديد المراكز خسر امام العراق (1-2) وفاز على بروناي(3-صفر)،فيما لم يقم اللقاء الاخير امام
سيرلانكا.

افضل مشاركة عام (2004).

كانت التصفيات التي استضافها اتحادنا خلال الفترة من (7-11) نيسان من افضل المشاركات لمنتخبنا الوطني
الذي مثلنا فيه احمد الحديد وخالد نفاع وفابيو بدرة وطارق شكاخوا والمردب باسل تيم.

وحاول منتخبنا تعويض غيابه عن تصفيات العام السابق لاول مرة في تاريخيه ،وكاد ان يحقق الانجاز حين
احتاج لانتصار على احد المنافسين السعودية وسنغافورة،لكنه تعرض للخسارة امامهما بنفس النتيجة (1-2) بعد
ان كان حقق انتصارات كبيرة على تركمانستان والامارات (2-1) وبروناي (3- صفر).

دون الطموح عام (2005).

جاءت المشاركة الاخيرة لمنتخبنا التي اقيمت في مينمار خلال الفترة من (28) نيسان الى (1) أيار دون
الطموح،اذ تعرض لثلاث هزائم متتالية امام سلطنة عمان ومينمار (صفر-3) وسنغافورة (1-2) قبل ان يفوز في
اللقاء الهامشي على العراق (3-صفر)، مثل منتخبنا اللاعبون احمد الحديد وطارق شكاخوا واحمد طبيشات ومحمد
الحديد والمدرب باسل تيم.

(26) لاعبا شاركوا.

مثل منتخبنا الوطني خلال كامل مشواره في التصفيات (26) لاعبا هم حسب الاكثر بالمشاركة: احمد الحديد(8)
وليث العزوني(7) وفارس العزوني(6) هاني العلي(5) وعماد ابو حمدة(4) وخالد نفاع(4) وطارق شكاخوا(4)
وفابيو بدرة(3) واياد شحادة(2) وايمن ابو جابر(2) وصالح بشناق(2) وغسان قادي(2).

وعبدالله الخليل(1) وليث الكردي(1) وكوار وادي(1) وسمير الرفاعي(1) وخالد حسيني(1) وغسان قادي وثروت
القيسيي(1) ويزيد نصيرات(1) وعبدالله فضة(1) وعمار المعايطة (1) وعمرو العبدي(1) واحمد طبيشات(1) ومحمد
الحديد(1) وفرات حمدي(1)

* ارقام وكلام.
- اول مشاركة لمنتخبنا كانت في العام (89) وآخرها العام الماضي (2005).

- خاض منتخبنا خلال مشواره (62) لقاء ،حقق الفوز في (21) منها وخسر في (41) لقاء.

- اكثر اللاعبين تحقيقا للانتصارات هما ليث العزوني وفاز في (20) لقاء من اصل (21) خاضها في (7)
مشاركات ،واللاعب احمد الحديد وفاز في (20) لقاء من اصل (22) خاضها خلال (8) مشاركات.

- اكثر الانتصارات في لقاءات الفردي حققها احمد الحديد وفاز في(15) لقاء م اصل (16) خاضها في مشاركاته.

- اكثر الانتصارات في لقاءات الزوجي حققها ليث العزوني وفاز في (8) لقاءات من اصل (13) خاضها.

- افضل ثنائي خاض لقاءات الزوجي هما الشقيقان فارس وليث العزوني وفازا في جميع اللقاءات التي خاضوها
وعددها (5) لقاءات.

-اصغر لاعب شارك المنتخب بالتصفيات هو ليث العزوني (14) عاما و(133) يوما ويعتبر الاصغر في تاريخ
التصفيات ككل،اما اكبر اللاعبين فهو عبدالله الخليل(37) عاما و(353) يوما.

- أطول لقاء خاضه منتحبنا امام تركمانستا عام (2004) واستغرقت اللقاءات الثلاث (25د.4س) وانتهى بانتصار
منتخبنا (3- صفر).

- أطول مجموعة اخير كانت عندما فاز فارس العزوني على لاعب بروناي عصام سفيان (2-1) وجاءت المجموعة
بواقع(11-9) في تصفيات العام (98).

- اطول سلسلة من الانتصارات حققها منتخبنا كانت في ثلاث لقاءات متتالية على بروناي(3- صفر) في تصفيات
عام (2002) وعلى تركمانستان والامارات (2-1) في تصفيات عام (2004).
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش