الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

نكتة المنخفض المُرْعِب

طلعت شناعة

الخميس 28 كانون الثاني / يناير 2016.
عدد المقالات: 2199

كالعادة،..

وقعنا في حالة ارتباك وتردد في قرارات اجهزة الدولة « الحكومية والخاصة».بسبب تساقط الثلوج والامطار.

لا أحد يمتلك قرار « التعطيل».ويترك الامر للموظف ذاته، وكأنه «يمتحنه» و»يختبره».

فإن «غاب»،عاقبته، وإن «حضر»،سألوه: لماذا جئت. وإن زادت الاحوال «مطرا او ثلجا»، قالوا له، نحن لا نتحمل مسؤولية سلامتك، إذا ما حدث و»تعرضتَ للعطب»، او « وقعتَ» و» انكسرت رقبتَك».

«الاثنين»/ الأبيض.

كان الاردنيون في «حيص بيص». وأوقعتهم « المرجعيات الجويّة» في حيرة من أمرهم.

المخابز  وحدها التي استفادت من حالة الارباك والارتباك. فاحتشد الناس امامها «طوابير»،يبتغون «اكياسا من الخبز»،خشية ان يداهمهم « الجنرال ثلج» ويستقظون وقد أغلقت» الكثبات الناصعة» مداخل بيوتهم.

لا أحد يفكّر بـ « النّعمة». ولا أحد يفكّر بـ « الدعاء الى الله العلي القدير شكرا وامتنانا».

الكل يفكّر ببطنه فقط.

لم أخرج من بيتي. وكنتُ قد تعمدتُ ذلك. وهذا أمر نادر. اردتُ مراقبة السلوكيات من تحت « اللحاف»،بدل الخروج ،كما كنت أفعل كل مرة،وعندها كنتُ أتعرض ل « رشقات» السائقين الطائشين، او اقع في «فتحة «مَنْهَل،لم تنتبه لإغلاقه « أمانة عمّان».

إحدى بناتي « الموظفات»، استقيظت، فجرا وظلت تنتظر «تلفون» الشركة، وعلى طريقة «تع ولا تجي».

مرة ، يقولون لها»تعالي»، وبعدها يأتيها « مسج»:استني التعليمات».

كان الثلج السائل المختلط بالرياح العاصفة يدقّ عنق الوقت. والزمن لا يكاد يسري.

وفي النهاية ، خرجت. ولم تمض نص ساعة واذا بها تعود. وحين سألناها، قالت» اخبروني انهم لا يتحملون «مسؤولية عودتك مساء، لان الجو احتمال يزداد سوءا».

البنت الثانية، غامرت، وذهبت، وداومت، على مسؤوليتها خوفا من ان «يخصموا عليها اجرة يوم». وعادت مع ساعات الظهر.

وما انطبق على بناتي، انطبق على نصف سكان الاردن من الموظفين والموظفات ممن «غامروا» وخرجوا و»تبهدلوا»، دون ان يجدوا «إجابة مفيدة». وانا «متأكّد» أن معظم الموظفين «غابوا»،وهو ما حدث أمس أيضا.

لا أحد يجرؤ على «إتخاذ قرار»، لا في القطاع العام ولا الخاص.

والاهم من ذلك، الكل أخذ يضحك على «نكتة المنخفض المرعب».

نحن صنعنا «المزحة» ونحن كنا «ضحيتها».

أكتب اليكم، والثلج يغطي نصف جسمي

اني اغرق... أغرق

في طنجرة « عدَس».

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش