الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

جبهة النصرة تعزز مواقعها في مدينة حلب

تم نشره في الخميس 28 كانون الثاني / يناير 2016. 07:00 صباحاً

 عواصم - عززت جبهة النصرة وجودها العسكري في مدينة حلب وريفها الغربي في شمال سوريا، مستحدثة مراكز جديدة بعدما جابت نحو مئتي آلية تابعة لها شوارع المدينة، وفق ما اكد المرصد السوري لحقوق الانسان وشريط فيديو للجبهة.

وذكر المرصد في بريد الكتروني امس، ان الجبهة استحدثت «نقاطا جديدة» في احياء عدة في مدينة حلب ومحيطها، مشيرا الى «دخول رتل ضخم قبل يومين مؤلف من نحو مئتي آلية محملة بعناصر من جبهة النصرة (ذراع تنظيم القاعدة في سوريا) مدججين بالسلاح الكامل» الى المنطقة.

ونشر «مراسل حلب» في شبكة «المنارة البيضاء» الاعلامية التابعة لجبهة النصرة شريط فيديو على شبكة الانترنت يظهر عشرات السيارات الرباعية الدفع والحافلات الصغيرة التي تقل عشرات العناصر الذين يرتدي بعضهم لباسا عسكريا ويرفعون الرايات السوداء.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس ان «الرتل جاب شوارع وأحياء في مدينة حلب».

واضاف «الاستعراض العسكري في مدينة حلب تزامن مع استحداث جبهة النصرة مراكز جديدة لها لم تكن موجودة سابقا، وتحديدا في حي الفردوس بشكل اساسي وكذلك حيي الكلاسة وطريق الباب بالاضافة الى تعزيز نقاط تواجدها في بعض الاحياء».

وبحسب عبد الرحمن، قدم الرتل «من الريف الشمالي الغربي لحلب آتيا من محافظة ادلب (شمال غرب)» التي تسيطر عليها جبهة النصرة وفصائل مقاتلة منضوية في اطار «جيش الفتح» منذ الصيف الماضي.

من جانب اخر، تنتظر الهيئة العليا للمفاوضات في المعارضة السورية التي اجتمعت امس في الرياض بعد استئناف اجتماعها رد الامم المتحدة على ايضاحات طالبت بها قبل اتخاذ قرارها بشأن الدعوة الموجهة اليها للتفاوض مع النظام غدا الجمعة في جنيف.

وبعد ساعات من بدء استئناف اجتماعاتها صباح امس، اعلنت الهيئة، انها لا تزال تنتظر رد الامين العام للامم المتحدة بان كي مون لحسم قرارها.

وجاء في بيان تلقت وكالة فرانس برس نسخة منه «ان الهيئة العليا للمفاوضات ما تزال مجتمعة في الرياض ولم تتخذ القرار حتى هذه اللحظة بخصوص المشاركة في المحادثات التي ستجري في جنيف غدا الجمعة «.

وشدد مؤتمر الرياض في بيانه الختامي على مبادىء عدة تتعلق بالمفاوضات ابرزها رحيل الرئيس بشار الاسد عن السلطة مع بدء المرحلة الانتقالية، تنفيذ خطوات «حسن نية» قبل بدء التفاوض تتعلق تحديدا بالامور الانسانية.

من جهة اخرى، قال هيثم مناع الرئيس المشترك لمجلس سوريا الديمقراطية في تصريحات لرويترز امس إنه لن يشارك في محادثات السلام المقررة في جنيف إذا لم يتلق أيضا الزعيمان الكرديان صالح مسلم وإلهام أحمد دعوة للحضور.

وأضاف يقترحون علينا الان وفدا يمكننا فعليا أن نسميه الوفد الروسي ولست مستعدا لأن أكون عضوا في الوفد الروسي. من حقنا أن يكون لدينا وفدنا الخاص.

الا ان وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس قال امس إن الزعماء السوريين الأكراد لن يتلقوا دعوة لحضور محادثات السلام في جنيف وإن هيئة معارضة تدعمها الرياض ستقود المفاوضات.

وأضاف أن مبعوث الأمم المتحدة الخاص بسوريا ستافان دي ميستورا أبلغه بأن حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي السوري لن يحضر المحادثات التي من المتوقع أن تبدأ غدا الجمعة.

وقال فابيوس لإذاعة (فرانس كولتور) جماعة حزب الاتحاد الديمقراطي هي أكثر ما يثير المشاكل وأبلغني دي ميستورا أنه لم يرسل لها خطاب دعوة.

وتعطل التحضير لمحادثات السلام الدولية بشأن سوريا بسبب خلافات على من يمثل المعارضة منذ أن بذلت الأمم المتحدة خر مساعيها لإجراء هذه المحادثات في عام 2014 إذ طالبت كل من روسيا وتركيا باستبعاد عناصر مختلفة من المعارضة.

وكانت روسيا تفضل دعوة حزب الاتحاد الديمقراطي الذي يسيطر جناحه العسكري على مناطق كبيرة في شمال سوريا. وقال الزعيم الكردي للحزب لرويترز أمس الاول إنه لم يتلق دعوة رغم دعوة معارضين خرين تدعمهم روسيا.

وقال لوران فابيوس امس ان هناك ثلاثة مشاكل على الاقل لا تزال عالقة في ما يخص المفاوضات السورية التي من المرتقب ان تبدا غدا الجمعة في جنيف وهي: «من يشارك حقا، وما تم فعله على الصعيد الانساني، وماذا ستتناول المفاوضات.

من جانبها اكدت الامم المتحدة امس انها لم توجه دعوات سوى لاطراف سوريين لحضور مفاوضات السلام في جنيف، بخلاف ما اعلنته تركيا.

والثلاثاء الماضي، اعلن وزير الخارجية التركي مولود جاوش اوغلو ان بلاده لن تشارك في هذه المفاوضات اذا تمت دعوة الاكراد السوريين في حزب الاتحاد الديموقراطي الذي تعتبره انقرة مرتبطا بحزب العمال الكردستاني المصنف «ارهابيا».

وردا على سؤال لفرانس برس عن حضور وفود من تركيا وروسيا وفرنسا والولايات المتحدة بصفة مراقب، قالت متحدثة باسم موفد الامم المتحدة الى سوريا ستافان دي ميستورا «لا نعتزم على الاطلاق دعوة اي طرف خارج اطار السوريين».(وكالات).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش