الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

النسور الاردن يتحمل عبء استضافة اللاجئين نيابة عن المجتمع الدولي

تم نشره في الجمعة 29 كانون الثاني / يناير 2016. 07:00 صباحاً

عمان - استقبل رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور في مكتبه برئاسة الوزراء امس  مفوض سياسة الجوار الأوروبي ومفاوضات التوسع في الاتحاد الاوروبي يوهانس هان الذي يزور المملكة ضمن جولة له في المنطقة تشمل لبنان ايضا.

واكد النسور خلال اللقاء الذي حضره وزير التخطيط والتعاون الدولي عماد فاخوري، ووزير الدولة لشؤون الاعلام الدكتور محمد المومني، والسفير الاردني في بروكسل، ومبعوث الاردن لدى الاتحاد الاوروبي يوسف البطاينة، وسفير الاتحاد الاوروبي في عمان، «عمق علاقات الشراكة بين الاردن والاتحاد الاوروبي والرغبة في تعزيزها في المجالات كافة».

وقال، «ان الاردن ورغم التحديات الاقتصادية وسعيه لتعزيز الديمقراطية والاصلاحات السياسية الشاملة التي نفذها الا انه يتحمل اعباء استضافة اللاجئين السوريين ولاجئين من فلسطين واليمن وليبيا وغيرها»، لافتا الى ان الاردن يقوم بدوره الاخلاقي والانساني تجاه استضافة اللاجئين نيابة عن المجتمع الدولي بأسره.

وأوضح «ان الاردن الذي يمثل الاسلام المعتدل إضافة الى سعيه لتوفير الحياة الكريمة لشعبه وتعزيز الحريات وحقوق الانسان ومحاربة الارهاب، يتحمل اعباء اخرى نتيجة استضافة اللاجئين والقيام بدور محوري لإحلال السلام في المنطقة وهذا يتطلب من المجتمع الدولي ان يقوم بدوره في دعم الاردن».

ولفت الى ان كلف استضافة اللاجئين «لا تقتصر فقط على تقديم الغذاء والدواء وإنما يترتب عليها كلف اضافية غير مباشرة مثل الامن والجرائم والمخدرات والضغط على البنية التحتية وسوق العمل في ظل معاناة شبابنا من قلة فرص العمل المتوفرة»، مبينا «أننا نساعد العالم وعلى العالم ان يساعدنا».

وشدد النسور على ان الاردن يعول كثيرا على مؤتمر لندن للمانحين الذي سيعقد بداية الشهر المقبل لمساندة الاردن في تحمل الاعباء المباشرة وغير المباشرة لاستضافته اللاجئين السوريين، مشيرا الى ان «هذا المؤتمر مهم جدا للأردن وتوقعاتنا عالية ونحن متفائلون بأن المجتمع الدولي وبالذات الاتحاد الاوروبي سيقف الى جانب الاردن في مواجهة هذه التحديات».

وأضاف، ان الاردن يأمل من الاتحاد الاوروبي مساعدته في بنود قواعد المنشأ لتعزيز دخول صادراته الى الاسواق الاوروبية واستقطاب الاستثمارات الاوروبية التي توفر فرص العمل للشباب الاردني وتمكين الاردن من ايجاد فرص عمل للاجئين لمساعدتهم على خدمة انفسهم، معربا عن شكر وتقدير المملكة للمساعدات التي قدمها الاتحاد الاوروبي ومتطلعا الى مساعدات اضافية لدعم الاقتصاد الاردني».

من جهته اشاد مفوض سياسة الجوار الاوروبي بالإصلاحات السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي نفذها الاردن في ظل الظروف التي تشهدها المنطقة.

وقال: «سنضاعف جهودنا لضمان ان يقوم الاتحاد الاوروبي بدعم الاردن بشكل اكبر ليواصل تقديم مساعدة الخدمات الضرورية والاساسية للاجئين»، مؤكدا ان «امن واستقرار الاردن مهم ورئيس لأمن واستقرار المنطقة».

كما استقبل رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور مدير منظمة العمل الدولية جاي رايدر وبحضور وزير العمل الدكتور نضال القطامين.

وبحث رئيس الوزراء مع مدير منظمة العمل الدولية الذي يزور الاردن للمرة الاولى بعد إستلامه مهام منصبه التطورات التي يشهدها سوق العمل الاردني واثر الازمة السورية عليه جراء استقباله نحو 3ر1 مليون سوري.

واكد رئيس الوزراء ان زيارة رايدر في هذا التوقيت مهمة للغاية قبيل انعقاد مؤتمر لندن للمانحين للاطلاع عن كثب على حجم الاعباء التي يتحملها الاردن نتيجة تداعيات الازمة السورية على الاردن وبخاصة ما يتعلق بسوق العمل.

وقال النسور..  اننا نعول كثيرا على مؤتمر لندن وتوقعاتنا كبيرة من المجتمع الدولي لمساعدة الاردن، مضيفا اننا نأمل كذلك بفتح الاسواق الاوروبية امام الصادرات الاردنية وبمزيد من الاستثمارات الاوروبية التي تسهم في ايجاد فرص عمل للاردنيين وللاجئين السوريين بما يكفل لهم حياة كريمة.

واضاف:  ان الاردن يأمل من مؤتمر لندن مساعدة الاردن من خلال تقديم المنح وليس القروض الامر الذي من شأنه تنشيط الاقتصاد والاستثمار في ايجاد فرص العمل.

واكد رئيس الوزراء ضرورة حث المجتمع الدولي ليقوم بدوره الاخلاقي والانساني في دعم الاردن لمواصلة تقديم الخدمات الاساسية للاجئين.

من جهته اكد مدير منظمة العمل الدولية ان المنظمة ستشارك في مؤتمر لندن للمانحين الشهر المقبل، وستعمل على توفير الدعم والتأييد للاردن جراء الاعباء الاضافية التي يتحملها نتيجة استضافة اللاجئين السوريين واثرهم على سوق العمل الاردني.

واشاد رايدر بالاصلاحات التي ينفذها الاردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني مشيدا بقدرة الاردن على المحافظة على امنه واستقراره في ظل الاحداث التي تشهدها المنطقة.

الى ذلك استقبل رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور  رئيس الوكالة اليابانية للتعاون الدولي (جايكا) شينيتشي كيتاوكا وبحضور وزير التخطيط والتعاون الدولي عماد فاخوري والسفير الياباني في عمان.

واشاد رئيس الوزراء بعمق العلاقات التاريخية التي تربط الاردن واليابان وتميزها على الصعد كافة، معربا عن شكر الاردن وتقديره لليابان على دعمها المستمر للمملكة.

كما اعرب عن شكر الاردن وتقديره للبرامج والمشاريع التي تنفذها جايكا في الاردن في العديد من القطاعات الحيوية.

وقال رئيس الوزراء « نأمل من اليابان التي ترأس وستستضيف خلال العام الحالي قمة مجموعة « جي 7» ان تحث المجتمع الدولي على مساعدة الاردن وحشد الدعم والتأييد له لتحمله اعباء كبيرة نتيجة استضافة اللاجئين».

وعرض رئيس الوزراء بهذا الصدد التحديات التي تواجه الاردن نتيجة الازمة السورية وتداعياتها على المملكة بما فيها استضافة اعداد كبيرة من اللاجئين السوريين.

من جهته، اشاد رئيس الوكالة اليابانية للتعاون الدولي بالإصلاحات التي ينفذها الاردن في المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية.

كما اشاد بالدور المحوري الذي لعبته وتلعبه الاردن حاضرا ومستقبلا لتعزيز امن واستقرار المنطقة، مؤكدا ان امن واستقرار الاردن مهم واساسي للأمن والسلم العالميين.

وقال ان على المجتمع الدولي مساعدة الاردن لمواجهة التحديات الاقتصادية التي يمر بها وان لا يتركه وحيدا.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش