الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

نقاشات حادة وسجال كلامي بين أندية المقدمة والاتحاد * الهيئة العامة لاتحاد السلة أقرت التقريرين الاداري والمالي وخطة الموسم المقبل

تم نشره في الخميس 9 آذار / مارس 2006. 02:00 مـساءً
نقاشات حادة وسجال كلامي بين أندية المقدمة والاتحاد * الهيئة العامة لاتحاد السلة أقرت التقريرين الاداري والمالي وخطة الموسم المقبل

 

 
عمان-محمد مطاوع: ارتفعت حرارة الحوار في اجتماع الهيئة العامة لاتحاد السلة الذي تحول الى محاسبة بين أندية الصف الأول ورئيس وأعضاء مجلس الاتحاد، واتخذ الاجتماع الذي عقد أمس في مقر اتحاد السلة منحى تصاعديا كاد أن يوصل الأمور الى الصدام خاصة عند طرح المطالب التي تنادي بها الأندية الخمسة وتناولتها بالتفصيل في أكثر من اجتماع مفتوح أو مغلق.
وحضر الاجتماع 28 من أصل 34 عضوا في الهيئة العامة وترأسه مندوب اللجنة الأولمبية نايف سعادة بحضور رئيس الاتحاد طارق الزعبي وأعضاء مجلس الإدارة، ونقل الزعبي بداية الاجتماع تحيات سمو الأمير حمزة بن الحسين الرئيس الفخري للاتحاد الذي وجه رسالة للاندية أكد خلالها على الأسس التي بدأ عليها الاتحد في تنفيذ برنامج لتطوير قاعدة اللعبة ورفد المنتخبات الوطنية وفرق الأندية وتطوير اللعبة بكافة أركانها في محافظات المملكة.
وأشار الزعبي الى أن الاتحاد يتلقى دعمه المالي من اللجنة الأولمبية بشكل رئيس حيث وصلت نسبة مساهمة اللجنة في ميزانيته عام 2005 الى 65 % من إجمالي الدخل. وتلى أمين سر الاتحاد نبيل أبو عطا التقرير الاداري الذي اشتمل على أعمال الاتحاد للعام الماضي وتمت الموافقة عليه بالأغلبية، كما وافقت الأغلبية على التقرير المالي وخطة موسم 2006.
وبينت أرقام الميزانية أن هناك وفر بقيمة 93580 دينار، ويتوقع أن تبلغ إيرادات الاتحاد عام 2006 ما يقارب 1.2 مليون دينار ومصاريفه 1.6 مليون ومجموع العجز المتوقع 400 ألف دينار.
وتباينت نقاشات أعضاء الهيئة العامة بين داعم للاتحاد وتوجهاته والتي تمثلت بأندية المحافظات التي تمنت أن لا يؤثر الصراع بين الاتحاد وبعض الاندية عليها، فيما كانت آراء ممثلي أندية المقدمة أكثر صراحة، ووصل النقاش الى درجة خطيرة عندما بدأ مندوب نادي أرينا د.يحيى داود بتلاوة عريضة موقعة من ناديه الى جانب الرياضي وفاست لينك والارثوذكسي والوحدات، والتي طالبت بتركيز الدعم على الأندية وترك أمور تطوير اللعبة في المدارس والجامعات الى اتحاداتها المعنية باعتبارها مسؤولة عنها بشكل مباشر، واتهام الاتحاد بتحريض اللاعبين على الاندية فيما يتعلق برواتبهم وانفاق الاتحاد لمبالغ كبيرة لاستقطاب الجماهير رغم أن الجماهير تحضر لمشاهدة الفرق التي تشجعها، وطالب العديد من الحضور سواء من الاتحاد او أعضاء الهيئة العامة بإيقاف تلاوة العريضة باعتبارها لا تعني اجتماع الهيئة العامة ووافقهم مندوب اللجنة الأولمبية بالرأي، ويوافق الجميع على اقتراح لرئيس نادي الوحدات سامي السيد بجلوس كافة الأطراف في جلسة مصارحة خاصة لحل كافة القضايا العالقة، ووعد رئيس الاتحاد بعقد هذه الجلسة خلال أسبوعين بحضور كافة أطراف اللعبة.
مؤتمر صحفي لأندية المقدمة.
عقب نهاية الاجتماع الماراثوني، أكد الناطق باسم الاندية الخمسة د.يحيى داود رفضه للطريقة التي تعامل فيه الاتحاد مع المطالب وأكد على عقد مؤتمر صحفي في الساعة الثانية عشرة من ظهر يوم بعد غد السبت في فندق أرينا سبيس للإعلان عن موقف الأندية النهائي.
هل تجمد الأندية مشاركتها في الدوري؟ وعلمت (الدستور) أن هناك وثيقة جاهزة قامت الاندية الخمسة بالتوقيع عليها قبل انعقاد الهيئة العامة، والتي تؤكد على مطالبها، ولم يستبعد البعض قيام الاندية بتجميد مشاركتها في دوري الأربعة الكبار في حال عدم الاستجابة لمطالبها.
شرح صورة.
من اجتماع الهيئة العامة/تصوير: أيوب الطويل.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش