الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

صافرات الانذار. تجربة مفيدة لتوعية الناس تذهب ادراج الرياح

تم نشره في الاثنين 1 شباط / فبراير 2016. 07:00 صباحاً

 الدستور- حسام عطية

حذر مختصون وجهات معنية المواطنين في ظل الظروف الجوية السائدة والتي تمر بها المملكة نتيجة المنخفضات الجوية من عدم الخروج من منازلهم الى الشوارع ورغم ذلك لم يمنع سقوط  الثلوج من نزول المواطنين الى الشوارع في المملكة على الرغم مما يشكله ذلك من مخاطر صحية بسبب تدني درجات الحرارة وحالة الانجماد والتزحلق الذي تحذر منها الجهات المعنية غير ان هذه التحذيرات تذهب ادراج الرياح من قبل بعض المواطنين.

واهابت الجهات المعنية بالمواطنين عدم الخروج الى الشوراع والطرقات لمن ليس له عمل رسمي او واجب مطلوب اداؤه، علما بان كافة الاجهزة المختصة على استعداد لمساعدة أي محتاج للمساعدة على كافة الصعد شاكرين للمواطنين التزامهم بالتعليمات الصادرة عن الاجهزة المختصة حفاظا على سلامتهم.

احذروا الانجماد

اما مستشار وزير الصحة لشؤون الاعلام ومستشار طب الاطفال في الوزارة الدكتور باسم الكسواني فعلق على الامر يعلم الجميع ان حالة الانجماد هي عادة التي تثير قلق السلطات الرسمية خصوصا في ساعات الصباح الباكر مما دفع باتجاه العمل على تعطيل المدارس وتأجيل امتحانات الثانوية العامة حتى منتصف الأسبوع المقبل. وزارة الداخلية كانت أيضا حادة نسبيا وهي تطالب المواطنين بعدم مغادرة منازلهم على أساس ان الخروج من المنزل الآن ينطوي على مخاطر لم يتم تحديدها.

وقوع اصابات

وحذر الكسواني المواطنين من الانجماد كونه  الأخطر ليس على المزروعات فقط بل وعلى الإنسان في هذه الأجواء المشحونة بالتفاؤل لهطول الثلوج والأمطار وكذلك البرودة العالية للطقس والتي تسبب الانجماد وما يترتب عليه من خطورة الشارع على المركبة والمشاة في نفس الوقت، فإن الواجب يقتضي التعامل بحذر شديد مع هذه العوامل وعدم الخروج الا للضرورة حتى لا يكون هناك تزحلق وما يترتب على ذلك من أضرار وخاصة الكسور إضافة لخسارة المركبات، وإن التجاوب مع تعليمات الدفاع المدني والأجهزة الرسمية يخفف من حدة الأضرار الناتجة عن الانجماد ورغم تحذيرات الامن والجهات المعنية للمواطنين بعدم الخروج من منازلهم نتيجة الانجماد الذي تشكل في مناطق واسعة بالمملكة الى ان كثير من المواطنين لم تستجب الى هذه التحذيرات وعلى اثر ذلك وقعت عشرات الحوادث عشرات الاصابات نتيجة الانجماد الذي تشكل في اغلب مناطق المملكة.

ونوه الكسواني بانه قبل، وأثناء، وبعد العاصفة الثلجية والتي ضربت البلاد خلال الأيام الماضية، وجهت الجهات المعنية نداءات للمواطنين بعدم الخروج من المنازل بثت عبر مختلف وسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمقروءة إلا للضرورة القصوى وكانت التحذيرات شديدة، وللأسف، فإن البعض لم يتجاوب مع هذه النداءات التي كانت بالدرجة الأولى، حماية المواطنين، والحفاظ على حياتهم وممتلكاتهم.

تحذيرات أمنية

وطالبت مديرية الامن العام كافة الاخوة المواطنين عدم الخروج من منازلهم وتحت طائلة المسائلة القانونية لما تشهده كافة محافظات المملكة من حالة انجماد شديدة ولما فيه من تاثير على حياة المواطنين.

وذكرت مديرية الامن العام كافة الاخوة المواطنين وفي مختلف محافظات المملكة ان رجال الامن العام والدفاع المدني سيتعاملون مع كافة الحالات المرضية والطارئة وهم وحدهم القادرون على الوصول للمحتاج للمساعدة وبوقت المناسب وما عليهم سوى الاتصال على خدمة الطوارئ 911، مشدده على المواطنين بضرورة الالتزام بمنازلهم وعدم الخروج نهائيا والاستعانة بالاجهزة المعنية بحالات الضرورة.

وحذرت المديرية كافة الاخوة المواطنين من الخروج مثل هذه الظروف لصعوبة المسير مع وجود الانجماد والثلوج مهما كانت المركبة التي يستقلها ولخطورته على حياتهم وعلى حياة الاخرين، وأن كوادر إدارة السير المركزية ومديريات الشرطة والدوريات الخارجية في كافة المحافظات تنفذ خطة خاصة للتعامل مع هذه الحالة الجوية حيث تم نشر كافة الدوريات المرورية والأمنية في مختلف الطرقات والتقاطعات والجسور التي من المتوقع أن تشهد حالات انجماد وبما يشكل خطرا على حياة المواطنين، حيث ستعمل على قطع الطريق في حال حدوث الانجماد ومنع السير من خلالها وإجراء التحويلات الضرورية إن اقتضت الحاجة لذلك، داعية الأخوة المواطنين للتعاون مع رجال الأمن العام حفاظا على سلامة الجميع.

صفارات الانذار .. ابقوا في منازلكم

واطلقت المديرية العامة للدفاع المدني في بعض الايام صفارات الانذار حذرت فيها المواطنين البقاء في المنازل وعدم الخروج منها التي استخدمتها ادارة الدفاع المدني لاول مرة منذ تحديثها.

وجاء في النداء الذي قرأه العميد فريد الشرع مدير دائرة الاعلام والتثقيف الوقائي في مديرية الدفاع المدني «بسم الله الرحمن الرحيم..تحذير تحذير تحذير .. تشهد منطقة عمان الكبرى حالة من الانجماد يرجى من الجميع عدم الخروج من المنازل حفاظا على سلامتكم والاتصال على هاتف الطوارئ الموحد 911 للحالات الطارئة» وانه «نظرا لدرجات الحرارة واستخدام وسائل التدفية يجب الانتباه الى اجراءات السلامة من خلال تهوية المنازل بين فترة واخرى».

ارشادات ونصائح

ونوهت المديرية بانه نظراً لظروف الجوية السائدة في المملكة خلال هذه الأيام واحتمالية وقوع الحوادث نتيجة سقوط الثلوج وحدوث الانجماد أثناء السير على الطرقات الأمر الذي يؤدي الى وقوع الحوادث المختلفة التي يسفر عنها خسائر كبيرة بالأرواح والممتلكات وحرصاً من المديرية العامة للدفاع المدني على سلامة الأرواح والممتلكات فإنها تقوم من خلال إدارة الإعلام والتثقيف الوقائي بتوجيه النصائح والإرشادات التي من شأنها أن تجنب الأشخاص وممتلكاتهم مواطن الخطر والخسائر لذا تهيب إدارة الإعلام والتثقيف الوقائي بالاخوة المواطنين ضرورة توفير متطلبات المنزل الضرورية من وقود وطعام لتجنب الخروج من المنازل إلا للحالات الضرورية الأمر الذي يؤدي الى التقليل من الازدحام على المرافق الخدماتية وتجنبهم خطر التعرض للحوادث أثناء التنقل من مكان لآخر، كما وتؤكد على ضرورة عدم الخروج بالمركبات تفادياً لحدوث الانزلاقات وتدني مدى الرؤية الأفقية واختفاء معالم الطرق للسائقين وبالتالي وقوع الحوادث نتيجة التصادم او التدهور او الاصطدام جراء الانزلاقات بالإضافة الى ضرورة إجراء الصيانة اللازمة لمرافق المنزل والتمديدات الكهربائية ومصارف وشبكات المياه خوفاً من حدوث الانفجار فيها نتيجة الانجماد .

وننصح الاخوة المواطنين عدم الخروج من المنازل وخصوصاً الأشخاص الذين يقطنون في المناطق الجبلية لأنهم لا يقدرون مدى الأخطار التي قد تواجههم كالانزلاقات او السقوط نتيجة الانجماد، ونظراً لارتفاع عدد حوادث الاختناق الناتجة عن المدافئ بمختلف أنواعها خلال الأيام السابقة بناءً على إحصائية إدارة العمليات في المديرية العامة للدفاع المدني تهيب إدارة الإعلام والتثقيف الوقائي بالاخوة المواطنين أهمية إجراء الصيانة الدورية اللازمة للمدافئ والتأكد من عدم وجود انثناء او تشققات بالخرطوم المتصل بين اسطوانة الغاز والمدفأة بالنسبة لمدافئ الغاز إضافة الى التأكد من صلاحية الأسلاك الكهربائية بالنسبة لمدافئ الكهرباء بحيث تكون تلك الأسلاك غير تالفة وغير معراة.

أما بما يخص مدافئ الكاز فيجب عدم القيام بتزويدها بالوقود وهي مشتعلة بل يجب إطفاؤها ومن ثم تزويدها بالوقود إضافة الى عدم وضع الأواني المملوءة بالماء او الطعام عليها بقصد التسخين او الطهي لان ذلك قد يؤدي الى اندلاقها واصابة المحيطين بها من أطفال وغيرهم بالحروق كما يجب أن نراعي أن تكون المدافئ بعيدة عن الأثاث المسافة المناسبة والآمنة وعدم تمرير الأسلاك الكهربائية فوق المدافئ او بالقرب منها وعدم اللجوء الى تنشيف الملابس عليها لان نسيانها وعدم مراقبتها قد يؤدي الى اشتعالها وبالتالي نشوب الحريق في المنزل، كما وتذكر بأهمية قيام الأهل بمراقبة الأطفال أثناء تواجدهم حول المدفأة وعدم السماح لهم باللعب حولها وعدم تركهم وحدهم لان انقلاب المدفأة أو دفعها يؤدي الى اندلاع الحريق .

وتؤكد إدارة الإعلام على الاخوة المواطنين ضرورة إجراء الصيانة الدورية للكيزرات للتأكد من عدم وجود أي خلل فيها مع مراعاة عدم تشغيلها لفترة طويلة لأن ذلك قد يؤدي الى ارتفاع حرارة الأسلاك والمياه الموجودة فيها وبالتالي حدوث الاختناق أو نشوب الحريق ونذكر بعدم وضع المدافئ داخل الحمامات أثناء الاستحمام لأن ذلك من الأسباب الأساسية التي تؤدي الى وقوع حوادث الاختناق وضرورة تهوية المنزل وخصوصاً عند استخدام المدافئ التي تعمـل علـى الكاز لأن وجودها يؤدي الى نقص كمية الأكسجين الموجودة فيها ولا ننسى أن نقوم بإطفاء المدفأة قبل النوم، وفي حال حدوث أي حادث لا قدر الله عدم التردد بالاتصال على هاتف طوارئ الدفاع المدني الموحد ( 199) في كافة أنحاء المملكة .

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش