الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

« الدستور » ترصد تدريبات منتخبنا الوطني لكرة القدم بالكلمة والصورة * التآلف والمحبة يسودان علاقات النجوم والهدف رفع راية الوطن * * الجوهري

تم نشره في الأحد 6 آب / أغسطس 2006. 03:00 مـساءً
« الدستور » ترصد تدريبات منتخبنا الوطني لكرة القدم بالكلمة والصورة * التآلف والمحبة يسودان علاقات النجوم والهدف رفع راية الوطن * * الجوهري

 

 
عمان - فوزي حسونة ومحمد حسين سليمان
صباح جميل لا احلى ولا انقى ذلك الذي عاشته (الدستور) برفقة منتخبنا الوطني لكرة القدم حينما كان يهم لخوض وجبة تدريبية صباحية على ستاد عمان الدولي...صباح دلل على جملة معاني محورية في اجواء ندية جميلة تبعث في النفس الامل والتفاؤل كيف لا وشمس الصباح الدافئة كانت ترسل اشعاع النشاط والجدية ليخترق موجة الحوار التدريبي وكأنهم (اي النجوم) يتأهبون لخوض لقاء من الوزن الثقيل.
كان الالتزام بالموعد اكثر مايلفت الانظارحينما بدأ النجوم يتدفقون الى الملعب بهدوء ونظام وما ان دقت الساعة معلنة العاشرة صباحا حتى كان الكابتن فيصل ابراهيم يقود رفاقه الى عملية (التسخين) بعدما تبادلوا تحية (صباح الخير) مع مدير منتخبنا الكابتن محمود الجوهري والمدربين جمال ابو عابد وعبدالله ابو زمع ومن ثم المدير الاداري احمد قطيشات.
الضحكة والمزاح (الخفيف) بين النجوم وهم يتناولون الكرات كان برهاننا لنؤكد ان هنالك حالة من الانسجام والتآلف والمحبة كانت كافية لتعلن بدون مقدمات عمق العلاقة التي تجمع اسرة المنتخب الوطني وهي بالمناسبة من العناصر المهمة في حياكة نجاح اي مسيرة ...وهنا نقف عند بعض الكلمات التي رددها احمد قطيشات لفريق الدستورعندما قال: نشعر بالارتياح والنشوة فالالتزام بمواعيد التدريبات والسلوك الايجابي بين اللاعبين وتقيدهم بالتعليمات عنوان عريض لصفحة استعدادنا للمواجهة المهمة امام الامارات في التصفيات الاسيوية ...الغينا (النادوية) من قاموس اللاعبين والعلاقة تبدو واضحة عامر ذيب في مرافقة دائمة لقصي ابو عالية والامر ينطبق على رأفت علي ومؤيد سليم وبشار بني ياسين وحسن عبد الفتاح وهكذا فالجميع يعي حجم المسؤولية لرفع راية الوطن.
الجوهري في قمة نشاطه ..حديثه الشيق والواثق البعيد عن (اللعثمة) يمدك بالارتياح والنشوة فقد ابدى رضاه عن مرحلة الاعداد لمنتخبنا واعلنها صريحة واضحة بان منتخبنا سيرسخ قمة جهوزيته في المواجهة العراقية الودية الاربعاء القادم ..وركز على نقطة هامة ومفصلية من شأنها ان تمنح عناصر المنتخب جرعات اضافية من العطاء والمتعلقة بضرورة المساندة الجماهيرية معتبرا انها ترفع من مؤشر العطاء والروح القتالية وبالتالي تتضاعف مقدار فرصة تحقيق الفوز المطلوب.
حديث شيق مع الجوهري
ولكي نستفيد من آراء الكابتن قبل ان يداهمنا الوقت ويدخل بعد لقاء العراق في (حالة) التركيز الشديد لادق التفاصيل في المعسكر الذي سيدخله المنتخب قبل مواجهة الامارات ، طرحنا بعض الاسئلة والاستفسارات على الجوهري حول المرحلة الماضية من الاعداد ، فأجاب بصراحته المعتادة دون ان (يتملص) من اي منها بل واسهب في الحديث عن بعض التفاصيل ، فكانت كلماته تخرج (بنبرة) الواثق (نابعة) من جدية العمل هو وأشقاؤه المدربون وأولاده اللاعبون . وقبل ان ندخل في الجوانب الفنية طرحنا عليه السؤال الذي يدور في (الشارع) الرياضي حول التجديدات التي ادخلها بضم لاعبين واستبعاد آخرين من التشكيل (الاساسي) فأجاب دون (تلكؤ) ، نحن الآن في فترة هامة من التصفيات ونحتاج للاعبين غير مجهدين بعد مواسم طويلة ومتلاحمة فاخترنا لاعبين متشوقين للعمل والتدريب ، وبعد اجتياز هذه الفترة سنستعيد لاعبينا بعد ان يكونوا قد استراحوا من جهة ونكون قد كسبنا وجوها جديدة في المنتخب.
لياقة المباريات
توجهنا بالحديث مع الكابتن نحو الحالة الفنية وسألنا عن اللقاء الاول امام العراق وأهميته الفنية فقال: كان الهدف الاساسي من مواجهة العراق اعادة اللاعبين الى لياقة المباريات الرسمية بعد لقاءين تدريبيين في معسكر الاسماعيلية ، وكانت اهدافنا تتركز حول اكتشاف العناصر التي ستدخل القائمة الرسمية ومنها نكون نواة التشكيل الاساسي.
وتحققت الاهداف (المرجوة) حيث كانت المواجهة ندية ومثيرة توفرت فيها عناصر الاداء الحديث ، وتوازنت السيطرة وفرص التهديد على المرميين ، ونجح هجومنا في تطبيق عدة جمل ترجمها مؤيد ورأفت علي لهدفين ، ثم اختبرنا الحالة الدفاعية بمواجهة مهاجمي العراق المحترفين ونجحنا لحد كبير خصوص بعد أن تعرض فيصل للطرد ، فصد شفيع ركلة الجزاء وحافظنا على الثبات بغياب عنصر هام من الخط الخلفي. درس جديد.
توجهنا بالسؤال حول اللقاء الثاني امام سوريا فاجاب بصراحة: لم يكن بنفس المستوى الفني ، لكن مع ذلك فقد استفدنا درسا جديدا منه ، حيث اختبرنا دقة التمريرات وامتلاك الكرة لاطول وقت ممكن ، وتنفيذ الجمل الهجومية التي حققت لنا هدفين مرسومين وثالثا من (ابداع) فردي.
وفي الشوط الثاني منحنا الفرصة للاعبين البدلاء لفترة اكبر من الوقت ، لكن اضاعة الفرص كانت ناجمة عن حالة التوتر التي شابت البعض خصوصا وانهم يريدون اثبات الوجود ، لكن ندرك ان لديهم الافضل وهم سيعطونا اياه في الوقت المناسب.
مسك الختام
وختمنا الحديث عن اللقاء الثالث والاخير امام العراق وكيفية التعامل معه ، قال الكابتن: نتمنى ان يكون مسك الختام لهذا الفترة ، حيث نأمل ان يكون بروفة جيدة قبل مواجهة الامارات ، سواء بتقديم عرض مطمئن او بحضور الجماهير التي هي دافعنا الاكبر للانجاز كما كانت دائما معنا.
صحيح اننا كنا سنلاقي البحرين لكن اعتذارهم المتأخر اربك البرنامج ونشكر الاتحاد على توفير لقاء جديد مع العراق ، خصوصا وأنهم يريدون اثبات الذات قبل لقائهم بالتصفيات ورد الخسارة الاولى امامنا. لكن الجوهري لم يخف انه سيحدث بعض التغييرات التكتيكية على الاداء والتشكيل بأهداف التمويه واخفاء بعض التفاصيل الهامة خصوصا وان الاماراتيين سيراقبون اللقاء . حراس المرمى.. أخوة وتنافس جاد .
وفي غمرة الحديث عن اللاعبين والتشكيل والاداء واهمية الهجوم والوسط والدفاع ، كانت صرخات (الفرقة) الرباعية تملأ ستاد عمان ، تدريبات جادة لحراسة المرمى بقيادة الكابتن فكري صالح وعمل دؤوب دون كلل او ملل من عامر شفيع ولؤي العمايرة واحمد عبدالستار ومحمد الزعبي .
ورغم مشقة التدريبات الاشبه (بالعسكرية) الا أن اجواء (الأخوة) والمرح تسود بشكل (يحسدون) عليه ، لا فرق بين الاربعة (فالواحد للكل والكل للواحد) لا ضغينة ابدا بينهم بل هي المحبة والثقة العمياء بمن سيقف بين الاخشاب.
سالنا الكابتن فكري عمن ترشح للقاء الامارات ، أجاب بخفة دمه المعتادة وبثقة كبيرة (الجميع)،،.
قلنا كيف ذلك ، قال تعلم ان الحراس الاربعة يؤدون نفس التدريبات وهم يعملون بجهد كبير ، وأنا في حديثي معهم قبل كل تدريب اقول لهم : عليكم أن تكونوا جاهزين للمشاركة في اي لحظة ، فلا يمكن ان تعلم ماذا يخبئ لك القدر. ولكننا ندرك ان هناك فوارق نسبية بين الحراس وندرك بأننا بحاجة للخبرة في هذه المواقف الصعبة من التصفيات وقد اثبت شفيع والعمايرة جهوزية عالية من حيث الاداء والتركيز ، وهذا النجاح الذي تحقق والذي سيتحقق هو نتيجة العمل الجماعي بين الجميع ونتمنى ان نحافظ على نفس الروح حتى تحقيق الهدف وبلوغ النهائيات.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش