الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بدء الانتخابات التمهيدية للرئاسة الأمريكية من ولاية أيوا

تم نشره في الثلاثاء 2 شباط / فبراير 2016. 07:00 صباحاً

 دي موين (الولايات المتحدة) - نظمت ولاية ايوا الاميركية أمس مجالس ناخبة كما يحصل كل اربع سنوات لاختيار مرشح كل من الحزبين الجمهوري والديموقراطي لخوض السباق الى البيت الابيض في تشرين الثاني معطية بذلك اشارة انطلاق الانتخابات التمهيدية للرئاسة.

ويتصدر المرشحان الجمهوري دونالد ترامب والديموقراطية هيلاري كلينتون استطلاعات الرأي لكن ليس بالنتائج الكافية لتوقع فوز مؤكد. وستحاول كلينتون في هذا الاقتراع ان تدافع عن موقعها كالمرشحة الاقوى فيما يسعى ترامب الى الاثبات ان نجاحه ليس محض اعلامي. ودعا كل من الحزبين الديموقراطي والجمهوري المجالس الناخبة (كوكوس) الى اجتماعات في 1681 مركزا للتصويت لكل منهما اقيمت في مدارس ومكتبات وغيرها، عند الساعة 19,00 بالتوقيت المحلي (01,00 ت غ).

ويصوت الجمهوريون بالاقتراع السري بينما يشكل الديموقراطيون مجموعات تبعا لمرشحيهم من اجل تحديد مندوبين. وأظهر اخر استطلاع للرأي اجرته شبكة بلومبرغ وصحيفة «دي موين ريجستر» نشر مساء السبت ان كلينتون تتقدم على منافسها بيرني ساندرز بحصولها على 45% من نوايا التصويت مقابل 42%.

وجابت اعداد كبرى من المتطوعين هذه الولاية الواقعة في وسط غرب الولايات المتحدة الاحد ليحثوا السكان على المشاركة في التصويت فيما هيمن المرشحون على البرامج الحوارية المتلفزة. وكان ابرز المرشحين يحثون مناصريهم على تحدي الثلوج والصقيع وحمل الاصدقاء والجيران على المشاركة في المجالس الناخبة. وما قد يعقد العمليات الانتخابية، توقعت مصلحة الارصاد الجوية وصول عاصفة قوية من غرب البلاد الى اجزاء من ايوا تزامنا مع بدء المجالس الناخبة.

وبعد انتخابات ايوا تنظم الاسبوع المقبل الانتخابات التمهيدية في نيوهامشير ثم الولايات الاخرى حتى حزيران. وتجري الانتخابات الرئاسية في 8 تشرين الثاني.

من جهة ثانية، اتهمت هيلاري كلينتون خصومها الجمهوريين باستغلال قضية استخدامها عوضا عن البريد الالكتروني الحكومي بريدا الكترونيا خاصا عندما كانت وزيرة للخارجية، وذلك عشية الانتخابات التمهيدية التي انطلقت في ولاية آيوا. وقالت كلينتون لشبكة «ايه بي سي» التلفزيونية «هذا كثير من الضجيج من اجل لا شيء»، مكررة القول انها لم تكن تعتقد انها ترتكب اي خطأ حين استخدمت في مراسلاتها الالكترونية حين ترأست الدبلوماسية الاميركية بين 2009 و2013 بريدا خاصا بدلا من ذلك الذي وضعته وزارة الخارجية في تصرفها. وعادت قضية البريد الالكتروني الخاص لهيلاري كلينتون الى الواجهة الجمعة مع اعلان وزارة الخارجية انه لن يتم نشر سبع مراسلات اجرتها كلينتون عبر بريدها الخاص ولذلك لاحتوائها على معلومات تم تصنيفها «سري للغاية».(أ.ف.ب)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش