الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بداية متعثرة لترامب في انتخابات ايوا والانظار تتجه الى نيوهامشير

تم نشره في الأربعاء 3 شباط / فبراير 2016. 07:00 صباحاً

 واشنطن - تعرض المرشح الجمهوري الملياردير دونالد ترامب لنكسة كبرى بعدما حل ثانيا في نتائج الانتخابات التمهيدية التي جرت الاثنين في ولاية ايوا فيما اعلنت حملة المرشحة الديموقراطية هيلاري كلينتون فوزها بفارق طفيف على منافسها الابرز.

والفائز الاكبر في هذه الانتخابات هو سناتور ولاية تكساس تيد كروز الذي نال 27,7% من الاصوات متقدما على دونالد ترامب (24,3%). وحل سناتور فلوريدا ماركو روبيو ثالثا متجاوزا كل التوقعات ونال 23,1% من الاصوات وهي نتيجة قريبة جدا من ترامب. وحل جيب بوش خامسا بحصوله على 2,8% من الاصوات. ولدى الديموقراطيين اعلن فريق حملة هيلاري كلينتون ان المرشحة الديموقراطية فازت في انتخابات ايوا متقدمة على منافسها بيرني ساندرز قبل اعلان النتائج النهائية للانتخابات التمهيدية التي اعتبرت الاكثر تنافسية في تاريخ الولاية.

وشارك الناخبون الجمهوريين والديموقراطيين في هذه الولاية الريفية الصغيرة وسط الغرب الاميركي بكثافة في هذه الانتخابات لاختيار مرشح حزبهم لخلافة الرئيس باراك اوباما في 8 تشرين الثاني المقبل. وتوافد سكان ايوا الى مكاتب الاقتراع التي اقيمت في مدارس او مكتبات عامة او قاعات رياضية واطلقوا بذلك رسميا عملية اختيار كل حزب مرشحه لخوض السباق الرئاسي والتي تختتم بيوم الانتخابات في تشرين الثاني.

وتعتبر هذه المرحلة الاولى من الانتخابات رمزية الى حد ما لان عدد المندوبين في هذه الولاية ضئيل جدا، اي 1% فقط من اجمالي العدد المشارك في مؤتمر تنصيب مرشح كل حزب. لكنها المرة الاولى التي خضع فيها دونالد ترامب لحكم صناديق الاقتراع لمعرفة ما اذا كانت نسب التاييد الاستثنائية التي نالها في استطلاعات الرأي ستتبلور الى واقع.

وفي معسكر الديموقراطيين، اعلنت الحملة الانتخابية لهيلاري كلينتون فوزها في الانتخابات. وقال مات بول مدير حملتها في ايوا في بيان «لقد فازت هيلاري كلينتون في المجالس الناخبة في ايوا. وبعد تحليل معمق للنتائج، ليس هناك من شك بان وزيرة الخارجية (السابقة) فازت بوضوح بمعظم اصوات المندوبين على المستوى الوطني وعلى مستوى الولاية». واضاف «احصائيا ليس هناك معلومات استثنائية يمكن ان تعدل النتائج وليس هناك احتمال ان يتمكن السناتور ساندرز من قلب الوضع لمصلحته».

وقد غادر المرشحون الديموقراطيون والجمهوريون اعتبارا من مساء الاثنين ايوا الى شمال شرق البلاد، ولاية نيوهامشير حيث يصوت الناخبون في الانتخابات التمهيدية في 9 شباط. وكان رجل الاعمال دونالد ترامب يفاخر حتى نهاية الاسبوع الماضي باستطلاعات الرأي التي اعطته تقدما كبيرا على منافسيه في هذه الولاية. لكن هذا التقدم هل سيترجم الى واقع بعدما حل ثانيا في ايوا؟

في سياق آخر، أظهر استبيان أجراه مجلس العلاقات الإسلامية الأميركية ‹كير› ونشره عبر موقعه الإلكتروني أن نسبة كبيرة من المسلمين في الولايات المتحدة يميلون إلى انتخاب أحد المرشحين عن الحزب الديمقراطي بالانتخابات الرئاسية المقبلة. وحسب نتائج الاستبيان، فإن 73% من المسلمين في الولايات المتحدة سيذهبون إلى صناديق الاقتراع في الانتخابات الرئاسية المقبلة، وأن 67% منهم سيصوتون لصالح مرشح عن الحزب الديمقراطي.

وقال أكثر من نصف المشاركين في الاستبيان إنهم سيصوتون لصالح المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون، يليها السيناتور الديمقراطي بيرني ساندرز، فيما حصل المرشح الجمهوري دونالد ترامب على نسبة 7.4% من الأصوات في الوقت الذي أقر فيه المشاركون بأن الإسلاموفوبيا المتصاعدة هي أكثر المواضيع التي تثير اهتمامهم. وأجري الاستبيان على نحو الفين من الناخبين المسلمين في كاليفورنيا ونيويورك وإلينوي وفلوريدا وميتشغن وتكساس وفيرجينيا، وهي ولايات تضم أعلى نسبة من السكان المسلمين.(وكالات).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش