الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الوطنية لإسقاط اتفاقية الغاز سنقاضي الحكومة والكهرباء والبوتاس لتوقيعهم رسالة النوايا

تم نشره في الأحد 7 شباط / فبراير 2016. 07:00 صباحاً

عمان - الدستور

اكدت الحملة الوطنية لاسقاط اتفاقية الغاز مع الكيان الصهيوني ان الحملة ستقوم بمقاضاة الحكومة وشركتي الكهرباء الوطنية والبوتاس لتوقيعها على رسالة النوايا مع شركة نوبل انرجي (كممثل عن ائتلاف شركات اسرائيلية) لشراء 45 مليار قدم مكعب من الغاز الطبيعي المسلوب من قبل الاحتلال الصهيوني من السواحل الفلسطينية والعربية.

وقال منسق الحملة الدكتور هشام البستاني خلال مؤتمر صحفي عقدته الحملة في مقر حزب الوحدة الشعبية ان الاتفاقية او رسالة النوايا التي رفضت الحكومة تزويد الحملة بنسخة منها تتعارض مع الدستور والقوانين، عدا عن كونها غير مبررة سياسيا واقتصاديا ووطنيا.

واضاف ان الحملة وضمن خطتها لهذا العام تنوي اقامة فعالية احتجاجية على اتفاقية الغاز واسعة بالتزامن مع يوم الكرامة لكون استيراد الغاز الفلسطيني المسروق يمس الكرامة الوطنية.

وبين د. البستاني ان قيمة الغاز المراد استيراده على مدى 15 عاما هي 15 مليار دولار سيذهب حوالي 8.4 مليار دولار منها لخزينة العدو الصهيوني، وحوالي 3 مليارات للشركات الصهيونية.

واشار الى ان الغاز الذي يصل الى المملكة مصدره شركة شل وليس من شركة انيرجي، وانه في حال بدأت شركة نوبل انرجي بتسييل الغاز من الحقل الموجود في السواحل الفلسطينية فان وصوله الى المملكة لن يكون قبل العام 2020.

وتحدث خلال المؤتمر الصحفي عدد من اعضاء الحملة وعضو المكتب السياسي لحزب الوحدة الشعبية عبدالمجيد دنديس، مؤكدين رفضهم لاستيراد الغاز الفلسطيني المسروق من قبل الاحتلال، ورفضهم للتطبيع مع الكيان الصهيويني، مشيرين الى ان هناك العديد من البدائل لاستيراد الغاز خاصة وان هناك فائضا من الغاز الذي يتم استيراده عبر ميناء الغاز المسال.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش