الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بغداد تمضي قدما في تحصيناتها الامنية

تم نشره في الاثنين 8 شباط / فبراير 2016. 07:00 صباحاً

  بغداد -  اعلن متحدث عسكري عراقي المضي قدما في مشروع التحصينات الامنية حول العاصمة وتتضمن بناء سور وخندق ونصب كاميرات مراقبة. وقال المتحدث باسم قيادة عمليات بغداد العميد سعد معن ان «قيادة عمليات بغداد ماضية في تنفيذ التحصينات الامنية في بعض المناطق واغلاق الطرق غير المعبدة». واوضح ان ذلك «لا يقتصر على مناطق شمال وغرب العاصمة انما المناطق التي تحتاج الى تحصينات امنية، وعدم اعطاء فرصة للمجرمين».

وكان معن اكد لفرانس برس المباشرة بتشييد سور من الكونكريت بارتفاع ثلاثة امتار فضلا عن خندق حول  بغداد لحمايتها من تسلل «الارهابيين» ومنع دخول السيارات المفخخة. ويتضمن المشروع كذلك مراقبة بواسطة الكاميرات. ودافع رئيس الورزاء حيدي العبادي عن المشروع قائلا انه للحماية من «العمليات الاجرامية وليس لعزل العاصمة».

وقال العبادي في بيان امس ان «بغداد عاصمة جميع العراقيين وتبقى لهم جميعا ولا يمكن لسور او جدار ان يعزلها او يمنع باقي المواطنين من دخولها». واضاف «واجبنا حماية جميع المواطنين داخل العاصمة من الاعمال الاجرامية للجماعات الارهابية». واكد مسؤول في مكتب رئيس الوزراء ان العبادي قد صادق على المشروع الذي «لا يتضمن ابعادا طائفية او ديمغرافية». واوضح ان «المشروع خطة امنية وليس مشروع فصل محافظات، وهو لمحاربة الجريمة وتجار السلاح وسرقة السيارات والخطف، اضافة الى السيطرة على التفجيرات الارهابية».الى ذلك افادت مصادر الشرطة العراقية عن مقتل ثلاثة اشخاص واصابة سبعة آخرين  بتفجير عبوة ناسفة جنوبي بغداد.

وقال ضابط بشرطة بغداد لمراسل (بترا) في بغداد إن عبوة ناسفة انفجرت صباحا بالقرب من سوق الرشيد لبيع الفواكه والخضراوات في حي أبو دشير التابع لمنطقة الدورة جنوبي بغداد ما أسفر عن مقتل ثلاثة اشخاص وإصابة سبعة آخرين بجروح.وأضاف المصدر، ان قوة أمنية وصلت إلى منطقة الحادث ونقلت الجرحى إلى المستشفى لتلقي العلاج فيما نفذت عملية دهم وتفتيش للبحث عن منفذي التفجير.

إلى ذلك، كشف قائد عمليات الأنبار في العراق اللواء الركن إسماعيل المحلاوي أمس عن قيام عصابة داعش الارهابية بإعدام عدد من المدنيين بينهم نساء وأطفال شرق الرمادي. ونقلت وكالة العراق المركزية للأنباء، عن المحلاوي قوله، ان عصابة داعش الارهابية اقدمت أمس، على اعدام عدد من المدنيين بينهم نساء وأطفال وكبار بالسن في منطقة جويبة شرق الرمادي، رميا بالرصاص. وأضاف المحلاوي، ان «اعدام هؤلاء جاء بعد محاولتهم الهروب من عناصر داعش وعدم التعاون معه». وتمكنت القوات الأمنية من استعادة السيطرة على منطقة السجارية شرق الرمادي، فيما تتواصل تلك القوات لتحرير منطقتي جويبة وحصيبة اخر معاقل داعش شرق الرمادي.(وكالات).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش