الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

النهضة العماني والصفاء اللبناني يقطعان نصف المشوار نحو النهائي واديلاييد يضع قدما في الدور النهائي

تم نشره في الخميس 9 تشرين الأول / أكتوبر 2008. 03:00 مـساءً
النهضة العماني والصفاء اللبناني يقطعان نصف المشوار نحو النهائي واديلاييد يضع قدما في الدور النهائي

 

 


عواصم - (ا ف ب)

قطع النهضة العماني نصف المشوار نحو بلوغ المباراة النهائية بعد فوزه على مضيفه المحرق البحريني 1 - صفر الثلاثاء على استاد البحرين الوطني بالرفاع في ذهاب الدور نصف النهائي من مسابقة كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.

وسجل زاهر العلوي (10) هدف المباراة الوحيد.

وسيلتقي الفريقان مجددا في 21 الشهر الجاري في لقاء الاياب الذي يقام في نزوى.

وضرب النهضة عصفورين بحجر حيث رد اعتباره امام المحرق بعد هزيمته صفر - 2 في آب الماضي في العاصمة القطرية الدوحة ضمن منافسات دوري أبطال الخليج ، وحقق فوزا ثمينا وضعه على مشارف المباراة النهائية.ويعود الفضل في فوز النهضة إلى تألق حارسه أحمد الخاطري الذي تألق في الدفاع عن مرماه ببراعة.

وجاءت بداية المباراة هادئة من الطرفين وانحصر اللعب في وسط الملعب مع تبادل السيطرة والاستحواذ على الكرة من قبل الفريقين.وبدأ مدرب المحرق المحلي سلمان شريدة بتشكيلته المعتادة التي شهدت عودة الحارس الدولي محمد السيد جعفر بعد أن غاب عن الفريق في الدور ربع النهائي بداعي الإصابة ، فيما غاب البرازيلي المدافع جوليانو للاصابة.واعتمد المحرق على تحركات عبدالله عمر من الجهة اليمنى وتمريراته العرضية إلى المهاجمين البرازيلي ليندسون سيلفار ومحمد جعفر الزين.ومن جهته لعب النهضة العماني بحذر بعد أن فضل المدرب الصربي ميروسلاف رادينوفيتش اللعب بطريقة إغلاق المنطقة والكثافة العددية في وسط الملعب مع الاعتماد على الكرات العكسية المرتدة وانطلاقات محترفه التوغولي إيدي باهوما.ونجح الضيوف في افتتاح التسجيل في وقت مبكر بعد أن مرر أسعد بارود كرة عرضية إلى زاهر العلوي المنطلق من الخلف ، فهيأ الاخير الكرة لنفسه وتوغل داخل منطقة الجزاء في ظل غياب الرقابة الدفاعية ، ثم واجه الحارس محمد السيد جعفر وسدد الكرة أرضية زاحفة بجوار القائم الأيسر (10).

وحاول المحرق إدراك التعادل والعودة إلى المباراة من جديد ، ولاحت له فرصة خطيرة عن طريق محمود عبدالرحمن "رينغو" الذي تلقى كرة عرضية من قبل عبدالله عمر لكنه سددها ضعيفة في أقدام زميله ريكو (15).وبعدها بأربع دقائق أهدر محمود عبدالرحمن فرصة أخرى بعد أن تلقى تمريرة رأسية من عمر سددها فوق العارضة (19).

وهدأ اللعب نسبيا بعد أن عمد النهضة على امتصاص حماس المحرق والاعتماد على الكرات العرضية ، في الوقت الذي كانت فيه محاولات المحرق تفتقد للخطورة الحقيقية على مرمى الحارس أحمد الخاطري.ومع النصف الثاني بدأ المحرق بقوة وحاول تسجيل هدف مبكر يعيد التوازن للمباراة ، ومن جهته لعب النهضة بحذر أكبر وتراجع إلى منطقته للحفاظ على تفوقه.ونجح أصحاب الأرض في الحصول على فرصة خطيرة للتعديل بعد توغل ريكو ومواجهته الحارس الخاطري الا ان الأخير نجح في إنقاذ مرماه ببراعة لتتهيأ الكرة لعمر الذي سددها ضعيفة باتجاه زميله عبدالرحمن ومن ثم ابعد الدفاع الخطر عن منطقته (53).وهدد ريكو المرمى العماني مجددا بعد أن توغل داخل المنطقة من الجهة اليسرى وحاول تسديد الكرة باتجاه المرمى لكن الحارس الخاطري تصدى لها وحولها إلى ركنية (57).

ومن هجمة مباغتة توغل أسعد بارود داخل المنطقة بعد تمريرة من التوغولي باهوما لكنه وسدد الكرة في جسم الحارس البحريني محمد السيد جعفر لتتحول إلى ركنية (65).

وهدد عبدالرحمن مرمى النهضة بتسديدة قوية من خارج المنطقة حولها الحارس الخاطري إلى ركنية بصعوبة (68).

وتألق الحارس الخاطري في إنقاذ مرماه على دفعتين بعد كرة عرضية من فوزي عايش داخل المنطقة لعبها عبدالرحمن رأسية باتجاه المرمى فابعدها الخاطري لتصل إلى ريكو الذي سددها في جسم الحارس (72).وواصل الخاطري تألقه ونجح في إنقاذ مرماه من هدف بعد كرة مباغتة لعبها عبدالله عمر ساقطة من خارج منطقة الجزاء (80).

فوز متأخر للصفاء

وحقق الصفاء اللبناني فوزا متأخرا على ضيفه ديمبو الهندي 1 - صفر على ملعب مدينة كميل شمعون الرياضية.وسجل حمزة عبود هدف المباراة الوحيد في الدقيقة ,90وضغط الصفاء منذ بداية اللقاء سعيا الى هز الشباك ، وارهق المهاجم السريع روني عازار الدفاع الهندي بتحركاته الدؤوبة ، لكن المجهود الكبير الذي قدمه الفريق اللبناني جعل مستواه يتراجع في اواخر الشوط الاول بسبب التعب ، مقابل محاولات خجولة لديمبو الذي لم يتمكن من مجاراة خصمه.وكانت الفرصة الاخطر في هذا الشوط عبر الظهير الايسر الدولي محمد قرحاني الذي اطلق كرة قوية من ركلة حرة ابعدها الحارس ساتيش قبل ان تسكن الزاوية اليسرى لمرماه (32) ، في الوقت الذي قطعت فيه جميع كرات رفاقه باتجاه المنطقة بسبب تكتل الدفاع الهندي.

وفي الوقت المحتسب بدل الضائع وصلت الكرة الى عازار على مشارف المنطقة فتركها الى المغربي حميد تيرمينا المندفع والذي سددها بيسراه قوية فوق العارضة.

وحاول مدرب الصفاء سمير سعد تنشيط الناحية الهجومية بشكل اكبر فأدخل المهاجم الجديد - القديم محمد قصاص مكان حسين طحان مطلع الشوط الثاني ، الا ان تمريرات الفريق اللبناني لم تكن دقيقة رغم محاولاته الحثيثة للوصول الى الشباك قبل ان تنخفض وتيرة المباراة وتغيب الفرص الحقيقية كليا عن المرميين حتى الدقيقة 84 التي شهدت كرة رأسية خطيرة لتيرمينا فوق العارضة بقليل.

ونجح الصفاء في الوصول الى مبتغاه في الدقيقة الاخيرة من المباراة عبر عبود الذي استغل كرة مرتدة اليه من الدفاع الهندي اثر ركلة ركنية فروضها على صدره وسددها قوية متوسطة الارتفاع من خارج المنطقة لترتد من القائم الايسر الى شباك الحارس ساتيش.

وتقام مباراة الاياب في 21 الشهر الحالي في مقاطعة كوا الهندية.

دوري الابطال

اديلاييد يونايتد الاسترالي قدما في الدور النهائي من مسابقة دوري ابطال اسيا لكرة القدم بفوزه الصريح على بونيودكور (كوروفوتشي سابقا) الاوزبكستاني 3 - صفر في ذهاب الدور نصف النهائي من مسابقة دوري ابطال اسيا لكرة القدم امس الاربعاء على ملعب "هيندمارتش" في اديلاييد.

وسجل دييغو (57) وباربييرو (76) وكريستيانو 89( من ركلة جزاء) الاهداف.

وسيكون اديلاييد بالتالي اول فريق من بلاده مرشح لبلوغ الدور النهائي علما بان استراليا بدأت المشاركة في هذه المسابقة الموسم الماضي بعد انضمامها الى اسرة الاتحاد الاسيوي.

وجاء الشوط الاول متكافئا مع افضلية نسبية لبونيودكور الذي خسر جهود مهاجمه التشيلي خوسيه لويس فيلانويفا لاصابة بتمزق عضلي في اواخره. ثم نزل اديلاييد بقوة في الثاني ونجح في افتتاح التسجيل عندما استثمر البرازيلي دييغو تمريرة عرضية لمواطنه كاسيو فسيطر عليه بصدره قبل ان يخدع الحارس بافل بوغالو (57).

واعطى الهدف جرعة معنوية هائلة لاديلاييد الذي اطبق على مرمى منافسه الذي يقوده المدرب الجديد البرازيلي زيكو ، ونجم المنتخب البرازيل سابقا ريفالدو ، ونجح في اضافة الهدف الثاني عندما مرر دييغو كرة رائعة بالكعب الى زميله كاسيو ومن الاخير باتجاه فابيان باربييرو فتابعها برأسه داخل الشباك (76).

وقبل نهاية المباراة بدقيقة واحدة احتسب الحكم ركلة جزاء عندما اعاق تيمور كابادزي كاسيو داخل المنطقة فانبرى لها البرازيلي الثالث في الفريق كريستيانو مسجلا الهدف الثالث.

وقال مدرب اديلاييد ولاعب منتخب استراليا السابق اوريليو فيدمار: "لم نقدم مستوى جيدا في الشوط الاول ، لكنني طالبت من اللاعبين خلال الشوطين ان يلعبوا بسرعة اكبر والاعتماد على الكرات العالية داخل المنطقة وهذا ما حصل".وتابع "بعد تسجيل دييغو للهدف الاول ارتاحت اعصاب اللاعبين وقدموا افضل ما لديهم".

وفي نصف النهائي الثاني ، تعادل غامبا اوساكا الياباني مع ضيفه ومواطنه اوراوا ريد دايموندز 1 - 1 في اوساكا.وسجل ياسوهيتو ايندو 81( من ركلة جزاء) هدف غامبا ، وهاجيمي هوسوغاي (22) هدف اوراوا.

وتقدم الضيوف بعد كرة عرضية لعبها تاكاهيتو سوما عن الجهة اليسرى وابعدها الدفاع فوصلت الى هوسوغاي والذي اطلقها من مشارف المنطقة ارضية مرت من بين مدافعي اصحاب الارض الى الشباك (22).

وانتظر غامبا حتى الدقيقة 81 لادراك التعادل من ركلة جزاء انبرى لها المهاجم الدولي ايندو بنجاح ، واحتسبها الحكم اثر عرقلة تعرض لها ريوجي باندو داخل المنطقة من سوما. وتقام مباراتا الاياب في 22 الحالي.

Date : 09-10-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش