الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

خليجي 20 : تعادل ثمين للامارات مع العراق وحامل اللقب يهدر اول نقطتين بتعادله مع البحرين وفوز مثير للكويت على قطر

تم نشره في الأربعاء 24 تشرين الثاني / نوفمبر 2010. 02:00 مـساءً
خليجي 20 : تعادل ثمين للامارات مع العراق وحامل اللقب يهدر اول نقطتين بتعادله مع البحرين وفوز مثير للكويت على قطر

 

 
عدن - (ا ف ب)

حققت الامارات تعادلا ثمينا مع العراق بطل اسيا صفر - صفر امس الثلاثاء على استاد 22 مايو في عدن ضمن المجموعة الثانية من دورة كأس الخليج العشرين لكرة القدم التي يستضيفها اليمن حتى 5 كانون الاول المقبل.

وكانت عمان حاملة اللقب والبحرين تعادلتا ايضا 1 - 1 ضمن المجموعة نفسها.

وكان الدورة انطلقت امس الاول وشهدت فوزا كبيرا للكويت على اليمن المضيف 4 - صفر ، والكويت على قطر 1 - صفر.

الامارات (صفر) العراق (صفر)

تدين الامارات بتعادلها الثمين الى حارس مرماها ماجد ناصر الذي صد ركلة جزاء للعراق سددها يونس محمود في الدقيقة ,87

فشل العراق في استغلال الظروف الصعبة لمنتخب الامارات الذي يشارك بلاعبين من الصف الثاني ، كما انه اكمل سلسلة نتائجه السلبية في البطولة بعدما عجز عن تحقيق اي فوز في اخر ست مباريات وتحديدا منذ تخطيه قطر 1 - صفر في "خليجي "18 في ابوظبي عام ,2007

وحقق المنتخبان تعادلهما الخامس على التوالي في البطولة بعدما سبق ان حققا النتيجة ذاتها في "خليجي 7 و8 و9 و17".

يفتقد منتخب الامارات جهود 10 لاعبين شكلوا في الفترة الماضية عماد التشكيلة الاساسية التي اعتمد عليها مدربه السلوفيني ستريشكو كاتانيتش خلال المباريات الودية وفي تصفيات كأس اسيا 2011 في قطر.

ويغيب عن الامارات اسماعيل مطر ومحمد الشحي وحمدان الكمالي ومحمود خميس وسعيد الكثيري واحمد خليل وذياب عوانة وعامر عبد الرحمن وعبدالله موسى وعلي خصيف لظروف المشاركة في دورة الالعاب الاسيوية المقامة حاليا في غوانغجو ، واستعداد نادي الوحدة لمونديال الاندية الذي تحتضنه ابوظبي من 8 الى 18 كانون الاول المقبل.

كان منتخب العراق ، الباحث عن لقبه الرابع بعد اعوام 1997 1984و 1988و صاحب الافضلية في المباراة ، ونوع في ادائه الهجومي عبر الكرات الطويلة من وسط الملعب بواسطة نشأت اكرم والتحرك الفعال عبر الجناحين من خلال المجهود الكبير لعماد محمد وعلاء عبد الزهرة وهوار ملا محمد ويونس محمود الذين افتقدوا اللمسة الاخيرة امام مرمى الحارس ماجد ناصر في مناسبات عدة.

كانت المحاولة العراقية الاولى في الدقيقة 12 بعد تمريرة من هوار الى عبد الزهرة الذي سدد الى جانب قائم مرمى ماجد ناصر ، وارسل اكرم عرضية من ركلة حرة تطاول لها المدافع المتقدم سلام شاكر برأسه ووصلت الى عماد محمد الذي سددها برعونة بين يدي حارس مرمى الامارات رغم سهولة مهمته (28).

حاول العراق مرة اخرى ضرب التكتل الدفاعي الاماراتي عبر الكرات الطويلة فمرر اكرم واحدة الى يونس محمود الذي توغل يمينا وسددها قوية ابعدها ناصر ببراعة الى ركنية (35).

بدأ الشوط الثاني بفرصة خطرة للعراق اثر تسديدة من هوار من ركلة حرة لك ماجد ناصر صد كرته فاصابت العارضة وخرجت الى ركنية (52).

استمرت خطورة العراق ، وتلقى عماد محمد تمريرة من نشأت اكرم فسدد الكرة قوية اصطدمت بقدم المدافع وليد عباس واصبات الشباك الخارجية (57).

اشرك مدرب منتخب الامارات السلوفيني ستريشكو كاتانيتش اسماعيل الحمادي (58) ومحمد عبد الرحمن (64) مكان ماهر جاسم وعلي مبخوت على التوالي.

كادت الامارات تفتتح التسجيل من فرصة نادرة لها عندما مرر الحمادي كرة متقنة الى عبد الرحمن الذي انفرد وسدد بغرابة الى جانب قائم الحارس محمد كاصد (69).

وقام الالماني وولفانغ سيدكا مدرب العراق باللعب بكل اوراقه الهجومية باشراك مصطفى كريم مكان هوار ملا محمد (70) واحمد اياد بديلا لعماد محمد (76) ومحمد علي كريم مكان سامال سعيد (82).

سنحت للعراق فرصة ثمينة للتقدم بعدما ارتدت الكرة التي سددها مصطفى كريم من يد المدافع فهد فريش ليحتسب الحكم ركلة جزاء سددها يونس محمود لكن الحارس ناصر ابعد كرته ببراعة (87).

قاد المباراة الدولي السعودي عبد الرحمن القحطاني.

التشكيلتان

مثل الامارات: ماجد ناصر - خالد سبيل ويوسف جابر وفهد فريش ووليد عباس (فارس جمعة) وعامر مبارك وسبيت خاطر وعلي مبخوت (محمد عبد الرحمن) وماهر جاسم (اسماعيل الحمادي) وعلي الوهيبي وسعيد الكاس.

- مثل العراق: محمد كاصد - سامال سعيد (محمد علي كريم) ومهدي كريم وعلي رحيمة وسلام شاكر وقصي منير ونشأت اكرم وعماد محمد (احمد اياد) وهوار ملا محمد (مصطفى كريم) ويونس محمود وعلاء عبد الزهرة.

عُمان (1) البحرين (1)

اهدر منتخب عمان حامل اللقب اول نقطتين بتعادله مع نظيره البحريني 1 - 1 امس الثلاثاء على استاد 22 مايو في عدن في الجولة الاولى من منافسات المجموعة الثانية.

سجل عماد الحوسني (37) هدف عمان ، وابراهيم المشخص (67) هدف البحرين.

تتفوق البحرين على عمان في تاريخ لقاءاتهما في دورات كأس الخليج بواقع 8 انتصارات مقابل 3 في الدورات الثلاث الماضية ، في حين كان التعادل اليوم السابع بينهما. علما بأن عمان لم تشارك في الدورتين الاوليين.

يقود منتخب عمان المدرب الفرنسي كلود لوروا الذي فاز معه باللقب في "خليجي "19 في مسقط مطلع عام 2009 بفوزه على السعودية 1 - صفر في المباراة النهائية.

اما منتخب البحرين الباحث عن اللقب الاول ، فيخوض الدورة باشراف سلمان شريدة ، وهو أول مدرب بحريني للمنتخب منذ فؤاد بوشقر عام ,1996

وخلف شريدة النمسوي جوزيف هيكرسبيرغر بعد فترة وجيزة من توليه المهمة اذ فضل العودة لقيادة الوحدة الاماراتي الذي تنتظره مشاركة في كأس العالم للاندية في ابوظبي الشهر المقبل.

افتقد حامل اللقب لاعبه المحترف في ويغان الانكليزي الحارس علي الحبسي الفائز بجائزة أفضل حارس في النسخ الأربع الماضية من الدورة ، وحل بدلا منه الشاب محمد هويدي.

كما غاب المهاجم بدر الميمني بسبب الاصابة.

اعتمد لوروا على عدد كبير من الاسماء التي توجت باللقب في الدورة الماضية وفي طليعتم حسن ربيع هداف "خليجي "19 واحمد حديد ومحمد ربيع وعماد الحوسني وحسن مظفر واسماعيل العجمي.

وغاب عن منتخب البحرين ايضا عبدالله عمر لارتباطه مع فريقه نوشاتيل السويسري ، ولكنه قد يكون في صفوفه في المباراة الثانية ضد العراق الجمعة المقبل بعد اتصالات اجريت مع ناديه.

بداية المباراة كانت متواضعة مع حذر كبير من المنتخبين تجنبا لاي هدف مبكر فغابت الفرص في ربع الساعة الاول ، لكن مع افضلية عمانية تجلت تدريجيا ببعض المحاولات ابرزها كرة داخل المنطقة من ركلة حرة وصلت الى محمد الشيبة تابعها بمضايقة الحارس فارتطمت بالقائم الايسر (16).

اعتمد سلمان شريدة على المراقبة اللصيقة واقفال المنطقة الخلفية مع الانطلاق بالهجمات المرتدة التي لم تكن بالسرعة المطلوبة فشل العمانيون خطورتها بسهولة ، والمحاولة البحرينية الاولى باتجاه المرمى العماني كانت من ركلة حرة نفذها فوزي عايش لكن الحارس محمد هويدي سيطر على الكرة (29).

كاد منتخب عمان يهز الشباك من هجمة مرتدة في الدقيقة 32 حين سدد اسماعيل العجمي كرة قوية علت العارضة بسنتيمترات قليلة.

واكد حامل اللقب افضليته في الشوط الاول بهدف السبق في الدقيقة 37 حين ارسل احمد حديد كرة من ركلة حرة من الجهة اليسرى ارتقى لها عماد الحوسني فوق الجميع وتابعها في الزاوية اليمنى لمرمى البحرين.

تكافأ الاداء في الشوط الثاني مع سعي البحرينيين الى التسجيل فكانت لهم فرص عدة ونجحوا في هز الشباك ثم حاولوا اقتناص الفوز بعد النقص العددي في صفوف حامل اللقب اثر طرد محمد الشيبة.

ومن احدى الهجمات النادرة لمنتخب البحرين كرة طويلة اثر هجمة مرتدة وصلت على عبدالله فتاي امام المرمى لكنه واجه تغطية دفاعية فحضر الكرة الى سلمان عيسى الذي حاول بدورها وضعها في الشباك لكن الحارس حولها الى ركنية من الجهة اليسرى نفذها عيسى بنفسه واستقبلها عبدالله المرزوقي برأسه وارسلها نحن المرمى لكن حسن مظفر كان في المكان المناسب لانقاذ مرمى منتخبه من هدف محقق في الدقيقة ,55

وارسل اسماعيل العجمي كرة متقنة الى حسن ربيع في الجهة اليسرى داخل المنطقة فتخطى المدافع عبدالله المرزوقي وتابعها سهلة في متناول الحارس (61).

حصلت البحرين على ركلة حرة على بعد نحو ثلاثين مترا انبرى لها المتخصص ابراهيم المشخص العائد الى المنتخب فارسلها قوية بسيراه حاول الحارس محمد هويدي ابعادها بيده اليسرى لكنها كانت قوية واستقرت في الشباك (67).

واكمل العمانيون المباراة منذ الدقيقة 73 بعشرة لاعبين بعد طرد محمد الشيبة بسبب الخشونة.

وهي ثاني حالة طرد في الدورة بعد اليمني باسم العاقل امس في المباراة ضد السعودية.

اجرى لوروا تبديلين سريعين بعد حالة الطرد باشراك اسامة حديد وقاسم سعيد بدلا من حسن ربيع وحسين مظفر في محاولة لاعادة التوازن الى صفوف المنتخب.

كما طرد الحكم مدرب البحرين سلمان شريدة قبيل النهاية باربع دقائق لدخوله المتكرر الى ارضه الملعب.

ضغط منتخب البحرين في الدقائق المتبقية لخطف الفوز وكاد يتحقق ذلك في الوقت بدل الضائع اثر كرة رائعة من الجهة اليسرى لسلمان عيسى الى احمد حسان بديل فوزي عايش لكنه لم يحسن استغلالها امام المرمى مباشرة.

ادار المباراة الحكم الكويتي ناصر العنزي.

التشكيلتان

- مثل عمان: محمد هويدي - محمد ربيع وعبد الرحمن صالح ومحمد الشيبة مبارك وحسن مظفر واحمد مبارك واحمد حديد وفوزي بشير واسماعيل العجمي وحسن ربيع (اسامة حديد) وعماد الحوسني.

المدرب: الفرنسي كلود لوروا

- مثل البحرين: عباس احمد علي - عباس سعيد وعبدالله المرزق وابراهيم المشخص وراشد الحوطي وراشد وحسين علي وفوزي عايش (احمد حسان) وعبدالله فتاي وسلمان عيسى وعبد الوهاب علي (حمد راكع) واسماعيل عبد اللطيف.

المدرب: البحريني سلمان شريدة

الكويت (1) قطر (صفر)

حققت الكويت فوزا مثيرا على قطر 1 - صفر في استاد 22 مايو في عدن ضمن منافسات المجموعة الاولى لبطولة كأس الخليج العشرين لكرة القدم التي افتتحت اليوم في اليمن وتستمر حتى 5 كانون الاول المقبل.

وسجل يوسف ناصر السلمان هدف المباراة الوحيد في الدقيقة ,28

وكانت السعودية فازت على اليمن 4 - صفر اليوم ايضا لتتصدر ترتيب المجموعة الاولى بفارق الاهداف امام الكويت.

وهو الفوز الاول للكويت على قطر في البطولة منذ 2 تشرين الثاني عام 1998 حين تخطى "الازرق" نظيره "العنابي" 6 - 2 في خليجي 14 في البحرين ، ومن ثم خسر في 3 لقاءات جمعت بينهما صفر - 1 في خليجي 15 و1 - 2 في خليجي 16 وصفر - 2 في خليجي ,17

وجاءت المباراة قمة في الاثارة وتبادل المنتخبان السيطرة على الشوطين ، فكان الاول كويتيا وسجل فيه هدفه الوحيد عبر يوسف ناصر السلمان ، في حين جاء الثاني قطريا وكان "العنابي" قريبا من التعادل على الاقل لولا التالق اللافت للحارس نواف الخالدي الذي يدين له "الازرق" كثيرا بالخروج فائزا.

وكانت البداية لصالح قطر التي سنحت لها فرصة خطرة في الدقيقة الثانية عندما ارسل بلال محمد كرة طويلة وصلت الى حسين ياسر الذي روضها وسددها علت عارضة حارس المرمى الكويتي نواف الخالدي.

وجاء رد الكويت بعد دقيقتين اثر تمريرة متقنة من جراح العتيقي الى وليد علي الذي سدد الكرة برعونة الى جانب قائم الحارس القطري قاسم برهان (4).

واستثمرت الكويت افضليتها بافتتاح التسجيل بعد توغل رائع لفهد العنزي على الجناح الايمن وارسل عرضية متقنة تطاول لها يوسف ناصر براسه بمضايقة بلال محمد في مرمى برهان (28).

وتالق العنزي ووليد علي من على الجناحين وشكلا مع بدر المطوع ويوسف ناصر خطورة دائمة على مرمى برهان الذي تحمل عبئا كبيرا في الشوط الاول الذي انتهى كويتيا بهدف ناصر.

واجرى الفرنسي برونو ميتسو مدرب قطر تبديلا سريعا مع بداية الشوط الثاني باشراك جارالله المري بدلا من عبد العزيز السليطي.

وحمل الشوط الثاني اثارة كبيرة بالنظر الى الفرص السانحة ، وكانت الكويت قريبة من تعزيز تقدمها بهدف ثان لكن راسية مساعد ندا بعد تمريرة المطوع من ركلة حرة اصابت العارضة (59).

ونزل عبد العزيز العنزي مكان وليد علي في اول تبديل للصربي زوران توفيغيتش مدرب الكويت (60).

وتالق الخالدي بشكل كبير وحرم قطر من ادراك التعادل بعد تسديدة بعيدة خادعة من لورانس اولي ابعدها الحارس الكويتي بصعوبة الى ركنية (61).

وسيطرت قطر تماما على المجريات وارسل بلال كرة طويلة وصلت الى سيباستيان سوريا الذي انفرد وسدد كرة قوية صدها الخالدي ببراعة (62) ، وعاد الحارس الكويتي ليفرض نفسه نجما للمباراة بعدما صد تسديدة حسين ياسر الخطرة اثر عرضية حامد شامي (63).

ورفع حسين ياسر عرضية من ركلة حرة طار لها الخالدي وابعدها ببراعة لترتد الى سوريا الذي سددها مجددا لكن المدافع محمد راشد ابعد الكرة الخطرة براسه (70).

واستمر المد القطري وسجل سوريا هدفا الغاه الحكم العماني الحراصي بداعي التسلل (71).

وقام ميتسو بالدفع باخر اوراقه باشراك حسن هيدوس وحامد اسماعيل لزيادة الفاعلية الهجومية دون جدوى.

قاد المباراة العماني عبدالله الحراصي.

التشكيلتان

مثل الكويت: نواف الخالدي - مساعد ندا ومحمد راشد وعامر المعتوق وطلال العامر وحسين فاضل وجراح العتيقي ووليد علي (عبد العزيز العنزي) وفهد العنزي (فهد عوض) ويوسف ناصر (فهد ابراهيم) وبدر المطوع.

مثل قطر : قاسم برهان - كسولا محمد وبلال محمد وحامد شامي وجورج كواسي (حامد اسماعيل) وطلال البلوشي ولورانس اولي كوي وعبد العزيز السليطي (جارالله المري) ووسام رزق (حسن الهيدوس) وسيباستيان سوريا وحسين ياسر.





Date : 24-11-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش