الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

العلاف نعتمد المكاشفة منهجا في مكافحة الفساد

تم نشره في الخميس 18 شباط / فبراير 2016. 07:00 صباحاً





 عمّان - التقى رئيس هيئة مكافحة الفساد محمد العلاف في مقر الهيئة، امس الاربعاء، وفدا من جمعية الحوار الديمقراطي الوطني برئاسة محمد داوودية.

وعرض العلاف للمهام والواجبات التي تقوم بها الهيئة في مكافحة الفساد واعتمادها منهج المكاشفة امام الرأي العام، مشيرا الى ان مكافحة الفساد تعد احدى مقومات الامن القومي وان اهدار الموارد العامة هو سبب رئيس في استشراء الفساد.

وتطرق خلال اللقاء الذي حضره عدد من مدراء المديريات، الى ان مسيرة الهيئة التي انشئت منذ 8 سنوات، مرت بمراحل نجاح ومراحل تعثر مختلفة، مشيرا الى التقارير الدولية في مجال مكافحة الفساد بينت تقدم المملكة في مجال مكافحة الفساد.

ولفت العلاف الى الاضرار التي يحدثها الفساد على الصعيدين السياسي والاقتصادي والاهدار الكبير للمال العام، مشيرا الى ان تقارير الشفافية الدولية قدرت ان حجم الفساد في العالم يصل الى 1000 مليار و 300 مليار في العالم العربي و 120 مليارا في اوروبا.

وكشف ان هناك مشروع قانون يناقش في مجلس النواب لدمج هيئة مكافحة الفساد وديوان المظالم من اجل تعزيز الدور الرقابي، مشددا على ان الهيئة تسعى دوما وانطلاقا من دورها لكشف «مناطق الفساد الحارة» بالتعاون مع الأجهزة الرقابية الاخرى.

من جهته، ثمَن داوودية الجهود التي تبذلها الهيئة لتعزيز قيم النزاهة، مؤكدا وقوف الجمعية الى جانب الوطن في وجه الفساد، وان الفساد هو ارهاب يهدد جميع اركان الدولة.

وطرح العديد من التساؤلات عن بعض القضايا التي تحوم حولها شبهة فساد وتشغل الرأي العام الاردني، وعن دور الهيئة في مكافحتها  والحد منها.

وقدم عدد من اعضاء الجمعية خلال اللقاء  مداخلات تمحورت حول الدور الرقابي الذي تقوم به الهيئة بالتعاون والتنسيق مع الهيئات الرقابية الاخرى كمجلس الامة، مشيرين الى ان الفساد هو داء يجب على جميع افراد المجتمع التعاون للعمل على القضاء عليه انطلاقا من القيم والاخلاق والمبادئ الاردنية الاصيلة.(بترا).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش