الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الإنتر بثقافة البطل يظفر بكأس السوبر الإيطالي

تم نشره في الاثنين 23 آب / أغسطس 2010. 03:00 مـساءً
الإنتر بثقافة البطل يظفر بكأس السوبر الإيطالي

 

عمان - الدستور

توج الإنتر بأول الألقاب في الموسم الجديد رفقة المدرب رافائيل بينتيز ليبدأ ربما حلم السداسية الموعوده بعد التغلب على روما بثلاثة أهداف مقابل لا شيء أحرزها بانديف بالدقيقة 42 ، وإيتو هدفين للإنتر في الدقيقتين 70 و,80 ، والنرويجي جون آرن ريزي لصالح روما فقط في الدقيقة ,21

بدأت المباراة على ملعب الجوزيبي مياتزا - كما يحب جمهور الإنتر أن يطلقوا عليه - بقوة حيث سدد دييجو ألبيرتو ميليتو نجم الإنتر كرة علت عارضة الحارس ، رد فريق ذئاب الجيالوروسو عن طريق ركلة ركنية جلبها كاسيتي ، ويسدد ريزا كرة عالية.

قام مايكون بلعب كرة عرضية لم تجد من يضعها بالمرمى ، أعقبها مينيز في الدقيقة الثامنة بتسديدة من مينيز أخرجها جوليو سيزار لرمية تماس.

ثم سدد شنايدر كرة قوية للغاية تعتلي العارضة بقليل في أخطر الكرات ، لكن عاد روما بمباغتة الأفاعي بفرصة لميركو فوشينيتش في الدقيقة العاشرة تصدى لها الحارس المميز جوليو سيزار.

ضاعت فرصة خطيرة من المهاجم الكاميروتي إيتو بعد عرضية من مايكون لكنها اصطدمت بأحد المدافعين وذلك في الدقيقة الثامنة عشر.

سجل روما هذفه الأول بالدقيقة العشرين بعد تمريرة من فرانشيسكو توتي قائد الجيالوروسو لزميله النرويجي جون آرن زيري الذذي سددها سهلة ومباغتة على يمين المرمى احتضنت الشباك وأعلنت تقدم روما.

ضغط الإنتر بعد ذلك بشكل كبير وقوي و نال لاعب وسط روما سيموني بيروتا كارت أصفر بالدقيقة ,25

هدت الأوضاع قليلا إلى أن سدد كيفو الظهير الأيسر للإنتر كرة لم تشكل الكثير من الخطر على مرمى الحارس الروماني لوبونت.

وأضاع ميليتو فرصة هدف في الدقيقة 32 بعد تمريرة من إيتو ، لكن اصطدمت تسديدته بقدم المدافع البرازيلي روما جوان ، وأتبعها كلاً من مايكون وشنايدر بتسديدتين الأولى ذهبت في يد الحارس والأخرى مرت بجوار القائم.

قدم ميكسيس لقطة رائعة عندما منع مهاجم الإنتر من فرصة هدف محقق وذلك في الذقيقة ,40

أحرز بانديف هدف التعديل للإنتر بالدقيقة 42 بعد فوضى عجيبة أمام مرمى روما انتهت بإستغلال المقدوني بانديف لها و ذلك بالدقيقة 42 لم ينجح لوبونت في التعامل معها.

بدأ الشوط الثاني من المباراة بشكل أكثر سخونة وحامي الوطيس ، فدخول أدريانو نجم الإنتر السابق والذي يرتدي قميص روما بالوقت الحالي إلى أرض الملعب في وقت مبكر كان كفيلاً بإشعال المدرجات وإشعال ملعب المباراة كذلك على الرغم من عدم إشتراكه.

سدد مينيز أروع وأحلى الكرات بالدقيقة 51 بيمناه على الطائرة كرة تابعها الحارس جوليو سيزار وحمد ربه أنها مرت بجوار القائم الأيمن بقليل في أروع لقطات الفرنسي مينيز في المباراة.

استمرت المباراة في سخونتها ، حاول توتي أن يحصل على ركلة جزاء لكن الحكم بيرجونزي يأمره بالوقوف ولا يحتسب شيئاً.

أجرى رانييري تغيير آخر بإدخال البرازيلي تادي في مكان بيتزارو ، و شهدت المباراة بعد ذلك ضغط قوي من كتيبة الدئاب الرومانيستا.

سدد بانديف كرة بالدقيقة 59 كانت بعيدة عن المرمى ، حاول الإنتر الرد على خطورة روما بعمل مشترك بين شنايدر وميليتو لكن كان مدافع روما فيليب مكسيس مفسداً للعملية.

ثم يقوم النرويجي جون آرن ريزي بتسديدة كرة لا تصدق من على بعد 35 أشبه بالصاروخ أنقذها المتعملق جوليو وسيزاو وأبعدها بكل براعة.

ألغى الحكم هدفاً للإنتر في الدقيقة 64 بعد التسلل الذي رصده حامل الراية على دييجو ميليتو ، دخل أدريانو في مكان فوشينيتش بالدقيقة 67 وسط صافرات من الإستهجان الشديد من قبل جماهير الإنتر إلى أن قرر رجال رافائيل بينيتيز أن يعاقب روما في الدقيقة 70 فيصنع المتقدم للأمام - المجنون - لوسيو كرة هدف من عرضية قابلها الأسد الكاميروني صامويل إيتو بثبات وحولها في شباك الحارس لوبونت.

حاول روما بشكل بطيء أن يعود في المباراة لكن حالة مهاجمي روما وثبات أقدام لاعبي الإنتر على الأرض لم تجعل المباراة إلا أن تسير في صالح الإنتر.

سجل إيتو هذف الضربة القاضية بعد إنفراد شبه كامل سددها فضربت في قدم الحارس لوبونت وتهادت داخل الشباك بالدقيقة ,80

دخل الإيطالي صاحب الأصول النيجيرية ستيفانو اوكاكا في مكان مينيز بالدقيقة 82 ، و تحصل على كارت أصفر لتدخله على الروماني كريستيان كيفو.

و أدخل بينيتيز ماركو ماتيراتزي في مكان فيسلي شنايدر قبل 3 دقائق من النهاية في تغيير روتيني تعودنا عليه ، فالماتريكس يحب أن يأخذ ولو ثواني معدودة من كل لقاء ليسجل نفسه بتاريخ النيراتزوري وألقابه التاريخية،.

ثم تصدي حارس النيراتزوري جوليو سيزار لتسديدة ميكسيس التي اصطدمت بأحد مهاجمي روما وحولت طريقها ، لكن قام سيزار بردة فعل مدهشة لا يقوم بها إلا حارس كبير وقد أبعد هدف مؤكد كاد يعيد الحياة لروما في هذا الوقت.

وأطلق بيرجونزي بعد أن احتسب 8 دقائق وقت بدل ضائع صافرته معلناً تتويج الإنتر المستحق بأول بطولة له في الموسم الجديد لصاحب الثلاثية في الموسم الماضي.



التاريخ : 23-08-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش