الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

(99) ألف دولار سيتكبدها اتحاد السلة لصالح بالدوين

تم نشره في الأحد 8 تموز / يوليو 2012. 03:00 مـساءً
(99) ألف دولار سيتكبدها اتحاد السلة لصالح بالدوين

 

عمان - محمد الرحاحلة

(99) الف دولار سيتقاضاها المدرب الامريكي توماس بالدوين من اتحاد كرة السلة نظير عمله لمدة شهرين فقط مضيا من عمر العقد الذي ابرمه مع الاتحاد مطلع شباط، وهو العقد الذي يمتد لـ (11) شهراً ذلك لأن الاشهر القادمة ستكون خالية من أية استحقاقات، في حين أن الفترة الماضية كانت حبلى بالانتكاسات وآخرها خروج المنتخب الملحق التكميلي المؤهل الى اولمبياد لندن بخسائر تاريخية.

اتحاد كرة السلة تعاقد مع بالدوين للاشراف على تدريبات المنتخب الوطني في الاول من شهر شباط الماضي وحتى نهاية العام الحالي، إذ يبلغ راتب بالدوين الشهري (9) الاف دولار عدا عن الامتيازات الاخرى الباهظة التكاليف كالسكن والمواصلات وتذاكر السفر له ولافراد عائلته، لكن بالدوين الذي يمتد عقده لـ(11) شهرا على الورق تقاضى رواتبه في الفترة (1) شباط وحتى (13) ايار دون أن يسدي أية خدمة لكرة السلة الاردنية.

ورغم اعلان اتحاد اللعبة ان بالدوين سيشرف على تدريبات منتخبات الفئات العمرية خلال هذه الفترة الا ان ذلك لم يحدث، لا سيما وان المنتخب الوحيد الذي تجمع وهو تحت سن (17) عاما حظي باشراف كامل من قبل المدرب اليوناني ديمتريوس الذي فشل كذلك في تحقيق اقل ما تطمح اليه كرة السلة الاردنية، بعدما خسر جميع مبارياته في تصفيات غرب اسيا.

بالدوين باشر اشرافه الفعلي على تدريب المنتخب الوطني يوم (13) ايار وهو تجمع المنتخب الاول تحضيرا لتصفيات غرب اسيا والملحق التكميلي الذي اختتم مؤخرا وانتهى مشوار المنتخب مع نهاية الدور الاول يوم (4) الشهر الجاري، والان وبعد ان اخفقت السلة الاردنية في الوصول الى كأس اسيا وتبخر الحلم الاولمبي لم يبق امام المنتخب الوطني اي استحقاق مقبل يستدعي تواجد المدرب توماس بالدوين، ورغم عدم الحاجة الى المدرب بالدوين الا انه سيبقى موجودا حتى نهاية العام نظرا للعقد غير مدروس الذي ابرمه الاتحاد مع المدرب وبالتالي سيبقى بالدوين يتقاضى رواتبه المتبقية حتى نهاية العام الحالي دون عمل ليشكل عبئا اضافيا على خزينة الاتحاد الخاوية اصلا.

الامل في التطبيقية

قلنا ان العقد المبرم بين بالدوين واتحاد اللعبة غير مدروس، إذ كان الاجدر باتحاد اللعبة ان يقوم بربط مصير بقائه بما سيحققه من نتائج وليس بنظام الفترة الزمنية الطويلة، وهذا يعتبر من حق الاتحاد، الذي اغفل قضية الاخفاق في عهده وانصاع امام رغباته في توقيع العقد، رغم تعدد الخيارات امام الاتحاد ووجود فاصل زمني للبحث عن مدرب بديل.

وربما يكون العقد الطويل قد منح المدرب بالدوين فرصة تطبيق تجاربه التي تسببت بتراجع اللعبة والتي انعكست سلبا على صورة المنتخب الوطني، في صورة مشابه للاخفاق الكبير الذي سجله مع المنتخب اللبناني.

والان بعدما بات بالدوين يشكل عبئا على اتحاد اللعبة لعدم وجود حاجة ملحة لوجوده، تتجه الانظار صوب نادي جامعة العلوم التطبيقية لاحتضان بالدوين في الفترة المقبلة أي أن يقوم بقيادة الاخير الذي سيتحمل تكاليفه المالية الباهظة، لا سيما وان النادي يدرس حاليا العديد من السير الذاتية لمدربين اجانب بغية التعاقد مع احدهم، وفي حال وقع الاختيار على بالدوين سيكون مخرجا مناسبا لانهاء عقد المدرب بصيغة توافقية وايقاف استنزاف موارد الاتحاد.

وفد برئيسين

ورغنم معاناة اتحاد كرة السلة من ازمة مالية خانقة واعلانه انتهاج سياسة تقشفية، الا ان وفد المنتخب الوطني الذي غادر الى فنزويلا كان يضم رئيسين، إذ تناوب عضوين من مجلس ادارة الاتحاد الاتحاد على رئاسة الوفد بداية في البطولة الودية ثم في الملحق التكميلي اللتين احتضنتهما ذات الدولة – فنزويلا، في سابقة تسجل لاتحاد كرة السلة.

لما لم يتم الاكتفاء برئيس واحد للوفد وهو الامر الذي سيوفر على خزينة الاتحاد بعضاً من تكاليف باهظة تكبدها في هذه الرحلة ؟.

ويسجل لاتحاد كرة السلة سابقة اخرى عندما قرر الموافقة على اقامة معسكر تدريبي للمنتخب الوطني في تركيا لم يتضمن خوض مباريات ودية واشتمل على استخدام الصالة الرياضية لاحد الاندية التركية وحضور مباراة ضمن منافسات الدوري التركي.

هذا غيض من فيض الحالة المتخبطة التي يعيشها اتحاد كرة السلة والتي تحتاج من مجلس ادارة الاتحاد الوقوف عندها بمسؤولية والنظر الى مصلحة اللعبة بشكل واع، ذلك لأن تكرار مثل هذه الاخطاء يعني تراجع حضور المنتخب الوطني الذي اشرقت شمسه في السنوات الماضية .. انجازات.

التاريخ : 08-07-2012

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش