الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الرمثا يخسر أمام المنتخب الأولمبي السوري لكرة القدم

تم نشره في الاثنين 30 كانون الثاني / يناير 2012. 02:00 مـساءً
الرمثا يخسر أمام المنتخب الأولمبي السوري لكرة القدم

 

الزرقاء – الدستور

خسر فريق الرمثا أمس أمام المنتخب الأولمبي السوري بنتيجة (صفر/2)، وذلك في اللقاء الذي جرى بينهما على ستاد الأمير محمد بالزرقاء في إطار استعدادات الرمثا لمباريات مرحلة الاياب من دوري المحترفين بكرة القدم، حيث سيواجه يوم الجمعة المقبل متصدر الترتيب فريق الفيصلي.

من جانبه فإن هذه المباراة جاءت بالنسبة لمنتخب سوريا الأولمبي ضمن تحضيراته لمباراة الاياب أمام نظيره الياباني في التصفيات الأولمبية للقارة الآسيوية.

الرمثا (صفر) سوريا (صفر)

أعلن المنتخب الاولمبي السوري عن نواياه الهجومية منذ الدقيقة الأولى عبر التسديدة القوية التي أطلقها مارديك ماردكيان والتي ارتدت من القائم.

هذه الفرصة منحت لاعبي المنتخب السوري فرصة للامتداد بثقة نحو ملعب الرمثا فأمسك خط وسطه سليمان سليمان وزكريا العمري بمنطقة الالعاب وأسهمت انطلاقات محمد فارس ومحمد مواس بزيادة فاعلية المنتخب الهجومية وتمويل المهاجمين ماردكيان ونصوح بالكرات أمام بوابة مرمى الرمثا الأمر الذي أدى إلى زيادة العبء على دفاعات الأخير، حيث أثمرت هذه الأفضلية عن صياغة العديد من مشاهد التهديد المباشر على مرمى عبدالله الزعبي فأطلق مواس كرة قوية جاورت القائم.

على الجهة المقابلة حاول لاعبو خط وسط الرمثا قيس العتيبي ومحمد الداود وسامي ذيابات ومصعب التراجع قليلا للمواقع الخلفية لتخفيف العبء عن المدافعين مما أثر على منسوب الفريق من الناحية الهجومية ليبقى راكان الخالدي وحيدا بين مدافعي المنتخب السوري.

السوريون ووسط هذا التفوق كان من الطبيعي عليهم ترجمة ذلك إلى هدف السبق الذي تحقق في الدقيقة (42) حينما سدد مواس قذيفة هائلة ارتدت من الزعبي لتجد ماردكيان يعيدها بثقة داخل الشباك.

ألعاب الرمثا شهدت تحسنا مع بداية دقائق الشوط الثاني من خلال النهج الهجومي الذي بدا واضحا على أداء الفريق الذي تحرر من الحذر الدفاعي فأخذ اللحام والدردور والعتيبي الأمساك بزمام الأمور في وسط الميدان وظهرت تحركات الخالدي على طول الواجهة الأمامية لتبدأ خطورة الرمثا تظهر بغية ادراك هدف التعادل فلاحت للفريق العديد من الفرص أبرزها تسديدة السلمان التي استقرت بأحضان الحارس السوري ابراهيم عالمة تبع ذلك رأسية الداود التي علت العارضة بقليل، فيما كاد الدردور أن يسجل اثر انفراد لكن الحارس تصدى لمحاولته بحضور.

المنتخب السوري الذي أحبط محاولات الرمثا في التعديل اعتمد على الهجمات المرتدة لاستغلال الفراغات وشكلت مرتادته خطورة واضحة فهذا البديل أحمد الدوني يسدد كرة قوية حولها الزعبي لركنية لتشهد بعد ذلك الدقيقة (87) هدف التعزيز للمنتخب السوري عندما سدد سليمان سليمان كرة قوية سكنت على يسار الزعبي وبهذا الهدف انتهى اللقاء بين الفريق بفوز سوريا بهدفين نظيفين.

التاريخ : 30-01-2012

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش