الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

طلب مستقر على مادة الأسمنت محليا

تم نشره في الخميس 25 شباط / فبراير 2016. 07:00 صباحاً

عمان – الدستور – انس الخصاونة

اكد رئيس جمعية تجار الاسمنت الاردنية منصور البنا أستقرار الطلب على مادة الاسمنت محليا خلال الفترة الحالية  مشيرا انها قريبة لمستوياتها لنفس الفترة من العام الماضي، لافتا ان معدلات السحب حول 8 الاف طن يوميا من مجموع كافة انتاج المصانع العاملة في المملكة وعددها ست مصانع والمقدرة بطاقة انتاجية حول 35 الاف طن يوميا.

وارجع البنا لـ «الدستور» استقرار معدلات الطلب حاليا الى عدم طرح عطاءات حكومية لمشاريع جديدة، بالاضافة الى هدوء حركة النشاط العقاري حاليا، مشيرا ان هذه القطاعات هي المحرك الرئيس لقطاع الاسمنت لارتباطها به بشكل مباشر.

وبين ان عدم قيام المستثمرين في قطاع الاسكان بفتح مشاريع جديدة وتدني بيوعات العقار، بالاضافة الى عدم فتح مشاريع فردية خاصة سواء كانت اسكانية او تجارية، مما ساهم ذلك في استقرار معدلات الطلب  على كافة عناصر البناء وليس على مادة الاسمنت فقط.

واشار ان الانخفاضات التي طرأت على اسعار المنتج بواقع 3 دنانير للطن لن تؤثر ايجابا في حركة السوق، لافتا اننا كتجار ومشتغلون بالقطاع كنا نأمل ان يتم خفض اسعار المنتج بنسب اكبر من ذلك ، مشيرا الى ان المواطن لن يلمس اثر هذه التخفيضات على القطاعات التي يدخل فيها الاسمنت واهمها قطاع الاسكانات.

وبين ان معدلات الطلب اليومية الحالية على مادة الاسمنت هي حول 8 الاف طن يوميا، وان متوسط الاسعار الرسمية من ارض المصنع حول 92 دينارا للطن في حين ان متوسط الاسعار لمخازن التجار حول 100 دينار  للطن، كما وان متوسط الاسعار للمستهلك النهائي حول 102 – 105 دنانير للطن وهذا السعر يشمل وصول المنتج الى كافة المشاريع حول المملكة.

وتوقع البنا ان يبقى سحب التجار من مادة الاسمنت خلال الشهر الحالي والشهر المقبل حول مستوياتها، لافتا ان القطاع سيشهد خلال شهر اذار حركة ونشاطا اكبر وذلك مع طرح عطاءات حكومية واعدة في كثير من القطاعات وهذا من شانه ان يحسن معدلات الطلب.

يذكر ان عدد مصانع الاسمنت العاملة في المملكة تبلغ 6 مصانع وهي مصنعان لشركة الاسمنت الاردنية لافارج وثلاثة مصانع سعودية، بالاضافة الى مصنع المناصير وتقدر الطاقة الانتاجية لهذه المصانع حوالي 7,5 مليون طن سنويا في حين ان الحاجة الفعلية من الاسمنت حوالي 4,5 مليون طن سنويا.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش