الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

جبهة النصرة ترفض الهدنة في سوريا وتدعو لتكثيف الهجمات

تم نشره في السبت 27 شباط / فبراير 2016. 07:00 صباحاً



بيروت-أعلنت جبهة النصرة جناح تنظيم القاعدة في سوريا رفضها لاتفاق وقف الأعمال القتالية.وطالبت المسلحين بتكثيف الهجمات على القوات الحكومية وحلفائها.

 وقال أبو محمد الجولاني زعيم جبهة النصرة في رسالة صوتية أذاعتها قناة أورينت التلفزيونية إن لم يكن في الشام حسم لهذه المعركة فستطال تبعاتها أهل السنة في المنطقة المحيطة بما في ذلك شبه الجزيرة العربية.

وصدرت الرسالة قبل ساعات من سريان اتفاق لوقف الأعمال القتالية بموجب خطة توصلت إليها الولايات المتحدة وروسيا لكنها لا تشمل جبهة النصرة ولا تنظيم داعش.

واتفقت الحكومة السورية وفصائل معارضة على الانضمام لخطة أمريكية-روسية لوقف الأعمال القتالية اعتبارا من اليوم السبت لكن القتال استعر على جبهات عدة مع سعي المقاتلين لتحقيق مكاسب قبل ساعات من بدء سريان الاتفاق.

وبموجب الاتفاق الذي لم توقع عليه أطراف الصراع السوري بأنفسها حتى الآن رغم أنه لا يرقى لمرتبة وقف إطلاق النار يتوقع من الحكومة وخصومها وقف المعارك للسماح بوصول المساعدات الإنسانية للمدنيين واستئناف مباحثات السلام.

ولا يشمل اتفاق الهدنة فصائل متشددة كتنظيم داعش وجبهة النصرة ذراع تنظيم القاعدة.وتقول الحكومة السورية وكذلك حليفتها روسيا إنها لن توقف القتال ضد هذه الفصائل. وينظر الغرب لفصائل معارضة أخرى بوصفها جماعات معتدلة ويقول إنه يخشى استغلال هذا الموقف من جانب السوريين والروس لتبرير الهجمات على هذه الفصائل.

وقال الجولاني.شدوا عزماتكم وقووا ضرباتكم ولا تخفيكم حشودهم وطائراتهم. وعلى عكس تنظيم داعش الذي يسيطر على مناطق محددة في وسط وشرق سوريا فإن مقاتلي جبهة النصرة متفرقون في مناطق تقع تحت سيطرة المعارضة في الغرب ومن شأن أي تصعيد أن يزيد من مخاطر انهيار الهدنة. (رويتزر)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش