الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الزيود يأسف لإقرار قانون الانتخاب دون الالتفات لتوصيات ومقترحات الأحزاب

تم نشره في الأحد 28 شباط / فبراير 2016. 07:00 صباحاً

عمان - الدستور

اكد الأمين العام لحزب جبهة العمل الإسلامي محمد الزيود أن سياسة الإقصاء والمناكفة ضد أبناء الحركة الإسلامية خاصة والحركة الوطنية بشكل عام لا تقلقنا، لكنها تضعف الوطن ومؤسساته وسنبقى الاوفياء لأوطاننا ولن نتخلى عنها بل سنكون في مقدمة من يدفع عنها الأخطار.

جاء ذلك خلال الجلسة الإفتتاحية لدورة التثقيف السياسي والحزبي للقطاع النسائي في حزب جبهة العمل الإسلامي صباح امس في مقر الأمانة العام للحزب.

ودعا الزيود الى ضرورة أن يأخذ القطاع النسائي في الحزب دوره الطبيعي والطليعي في البناء والإنجاز والعطاء المتواصل، والسعي لمشاركة المرأة في كافة مراتب القيادة والتأثير وصنع القرار السياسي، وأن يكون حضورها بالمكانة التي تتناسب مع دورها الهام.

وأكد على موقف الحزب وأسفه لإقرار قانون الانتخابات دون الالتفات للمقترحات والتوصيات التي قدمتها الأحزاب السياسية والمؤسسات المجتمعية والوطنية.

وثمن دور القيادات النسائية في مسيرة الحزب المتواصلة، مؤكداً سعي الحزب لتوسيع دائرة العضوية واستيعاب أعداد كبيرة من المنتسبات للحزب، والعمل على إفتتاح فرع نسائي مع الإستمرار بتوسيع دوائر العمل النسائي في الفروع واللجان المركزية وإتاحة الفرصة لكل راغبة بالمشاركة الفاعلة والانفتاح على مكونات الشعب الأردني لخدمة الوطن .

من جهتها أكدت رئيسة القطاع النسائي في الحزب الدكتورة سميرة العزة في كلمة لها قدمتها عضوة القطاع النسائي كاملة العجلوني على أهمية الأحزاب في تفعيل مشاركة النساء السياسية، وانخراطهن في الحياة العامة، من خلال إتاحة الفرصة لهن للعب دور نهضوي من موقع الشريك لا التابع في التنمية والبناء المجتمعي.

وأشارت العزة إلى سعي اللجنة العليا للقطاع النسائي في خطتها الجديدة لزيادة عدد أعضاء القطاع في شتى المناطق والفروع والعمل في ملف التدريب والتأهيل لإنشاء وعي سياسي محلي وعالمي للعمل السياسي بشكل عام والإسلامي بشكل خاص، والعمل على تنمية المهارات والقدرات اللازمة للعمل السياسي وتأهيل الكوادر ، وتنشيط الملف السياسي وعقد الدورات المتعلقة بالتثقيف السياسي للأعضاء والجمهور.

كما أكدت العزة على الإهتمام بقضايا المراة والعمل على تقديم خطاب إسلامي معاصر في قضايا المراة وطرح مبادرات عملية في مجال حقوق المراة وقضاياها والعمل على التواصل مع مختلف الفعاليات الإجتماعية وتعزيز العلاقات معها.

وتتضمن فعاليات الدورة محاضرة للدكتور محمد محافظة حول المفاصل التاريخية في حياة الأردن، إضافة إلى محاضرة للنائب السابق الدكتورة أدب السعود حول المفردات والقوانين والمؤسسات الناظمة للحياة السياسية الأردنية، فيما يقدم المحامي حكمت الرواشدة قراءة حول قانون الإنتخابات .

ويقدم الدكتور عبدالسلام الخوالدة محاضرة حول التحديات الداخلية والخارجية التي تواجه الأردن، ومحاضرة للدكتورة حياة المسيمي حول المراة في الحياة السياسية الأردنية وأهم المؤسسات والأحزاب ، مع تكريم إدارات لجان القطاع النسائي في الدورات السابقة .

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش