الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

منسق الشؤون الإنسانية الأممي خطة الاستجابة الأردنية للأزمة السورية قرار جريء

تم نشره في الاثنين 29 شباط / فبراير 2016. 07:00 صباحاً



  عمان - اعتبر المنسق المقيم للأمم المتحدة/ منسق الشؤون الانسانية في الاردن ادوارد كالون، خطة الاستجابة الاردنية للأزمة السورية 2016-2018 ، «قراراً جريئاً ومبتكراً» للحكومة بهدف الجمع بين البرامج الإنسانية والتنموية.

وقال كالون، انه تم الاعتراف بالخطة «كجهد عالمي رائد» لايجاد حلول مبتكرة ومستدامة للتخفيف من تأثير الأزمات التي طال أمدها.

وأشاد كالون  بالدعم الحيوي المقدم من الحكومة لتسريع عملية ايصال المساعدات الغذائية الى جنوب سوريا بمعدل قافلتين الى ثلاث قوافل اسبوعيا يتألف كل منها من 21 شاحنة، مشيرا الى استضافة المملكة 632 الف لاجئ مسجلين لدى المفوضية العليا للاجئين، 83 بالمئة منهم يقيمون بين ابناء المجتمع الاردني في المدن والقرى.

وبين ان النازحين وغيرهم من المجتمعات المتضررة من النزاع في جنوب سوريا يحتاجون لمساعدات إنسانية عاجلة، حيث اشارت التقديرات الأخيرة الى أن الحماية والمأوى والمواد غير الغذائية والأغذية والأدوية، هي من بين أهم الأولويات الملحة.

ولفت الى انه يتم تسليم المساعدات الإنسانية للأشخاص الأكثر عرضة للخطر في سوريا من خلال البرامج العادية وعبر الحدود من البلدان المجاورة، بما فيها الاردن وتركيا الا انه ومع التطور الجديد على الاوضاع هناك، تبرز الحاجة لضمان التكامل والتنسيق داخليا وعبر الحدود بما يضمن اقل درجة من الازدواجية، موضحا ان ذلك يتطلب تبادلا منتظما للمعلومات بين الجهات الإنسانية الفاعلة في عمان ودمشق. واشار الى قرارات مجلس الامن ذات العلاقة والتي فوض من خلالها المجلس وكالات الأمم المتحدة المختلفة وشركاءها لاستخدام الطرق عبر خطوط النزاع والمعابر الحدودية ومن ضمنها معبر الرمثا الحدودي لإيصال المساعدات الإنسانية إلى المحتاجين في سوريا، معربا عن تقدير الامم المتحدة وشركائها للدعم المتواصل الذي تقدمه الاردن بهذا الخصوص.(بترا) 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش