الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ورشة عمل إقليمية لكتابة السيناريو

تم نشره في الاثنين 29 تشرين الأول / أكتوبر 2007. 02:00 مـساءً
ورشة عمل إقليمية لكتابة السيناريو

 

 
عمان ـ الدستور
بعد نجاح ورشتي عمل مماثلتين في العامين الماضيين أدارتهما الهيئة الملكية الأردنية للأفلام بالتنسيق مع معهد "ساندانس" ، عقدت امس الدورة الثالثة لكتابة السيناريو بالشرق الأوسط والتي أطلق عليها تسمية "الراوي" ، تستمر حتى يوم الخميس المقبل في وادي فينان في الأردن. تشمل ورشة العمل هذه ، والتي ستستمر على مدى خمسة أيام ، سلسلة من الاجتماعات المنفصلة لتبادل الأفكار مع سبعة من أشهر المستشارين المبدعين الدوليين من مصر والمغرب والسويد والولايات المتحدة وبريطانيا. وسوف يساعد المستشارون سبعة كتّاب سيناريو ناشئين ويعاونونهم على وضع رؤية أكثر وضوحًا. كما سيقدمون الإرشادات لهم لتحسين قدراتهم الإبداعية في الكتابة والارتقاء إلى مرحلة أكثر تقدمًا في عملهم السينمائي. وعلى سبيل المثال ، لقد استفاد المخرج العراقي الشاب الموهوب ، محمد الدراجي ، من هذه الدورات التدريبية إذ شارك فيها العام الماضي وأشاد بأسلوبها المهني المميز.
سوف يستمتع كتّاب السيناريو بعزلة وادي فينان لمساعدتهم على التركيز على اجتماعاتهم وتحسين رواياتهم. وستغطي الهيئة الملكية الأردنية للأفلام النفقات كاملة ، وتحرص أن يمضي كتاب السيناريو من الأردن وفلسطين ولبنان والمغرب وسورية أسبوعًا مثمرًا في جو إبداعي. وقد أعرب مهند البكري ، مدير قسم بناء القدرات في الهيئة الملكية الأردنية للأفلام ، عن أمله في أن تساهم هذه الدورة الفريدة من نوعها في الشرق الأوسط في إعادة إحياء فن الرواية بطريقة سينمائية حديثة. كما علّق على ورشة "الراوي" كين بريشر ، المدير التنفيذي لمعهد "ساندانس" وذلك بقوله: "إن صناعة الأفلام تجربة تعاونية ونحن مسرورون بعملنا مع الهيئة الملكية الأردنية للأفلام لنكتشف وندعم العمل السينمائي الهام في الشرق الأوسط. وبما أن معهد "ساندانس" ملتزم بالعمل في المجال السينمائي في العالم ، فنحن مسرورون جداً لدعمنا هذا الفريق المتميز من صانعي الأفلام المشارك في هذه الدورة الثالثة لكاتبي السيناريو". وأضاف بريشر: "إنني معجب بجودة وجرأة الأعمال التي ندعمها في الشرق الأوسط. فكل مشروع يعكس رؤية فريدة لكل من صانعي الأفلام ويكشف عن قصة مؤثرة تُظهر تعقيد وإنسانية العالم الذي نعيش فيه". وتعتبر ورشات العمل هذه واحدة من أفضل الفرص التي يمكن أن يحصل عليها أي كاتب سيناريو وعادة ما تنظم في ولاية يوتا الأمريكية. ومن الجدير بالذكر أن مؤسسة "ساندانس" منظمة غير ربحية أُنشئت في عام 1981 في بارك سيتي (الولايات المتحدة) ، من قبل الممثل والمدير والمنتج روبرت ريدفورد. ويشارك العديد من الفنانين الناشئين الطموحين من صناع الأفلام ، والمنتجين ، وكتاب السيناريو والمسرحيات من جميع أنحاء العالم في هذه البرامج التدريبية المميزة التي يديرها المعهد لتطوير مواهبهم السينمائية.
وفي الختام ، أوضح مهند البكري: "بفضل الشراكة بين الهيئة الملكية الأردنية للأفلام ومعهد ساندانس ، تقام الورشة في الأردن مما سيسهل على كتاب السيناريو العرب الاستفادة منها. وهذا يندرج في إطار الجهود التي تبذلها الهيئة الملكية الأردنية للأفلام لإعطاء صانعي الأفلام الفرصة.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش