الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الاوقاف تعجل باجراءات الحج لتجاوز اي مشكلة يمكن ان تقع في وقت لاحق

تم نشره في الاثنين 29 شباط / فبراير 2016. 07:00 صباحاً

عمان- أعلن وزير الاوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية الدكتور هايل داوُد انه سيتم تسليم جميع جوازات سفر البعثة الاردنية لحجاج موسم العام الحالي 1437هـ بعد الانتهاء من عطلة عيد الفطر السعيد مباشرة لسفارة المملكة العربية السعودية الشقيقة حيث سيتم اعلان اسمائهم في بداية الشهر المقبل.

واضاف داوُد في مؤتمر صحفي عقد اليوم الاثنين، ان الوزارة عجلت في اجراءاتها لهذا العام لتجاوز اي مشكلة يمكن ان تقع في وقت لاحق لضمان وصول الحجاج وتأديتهم لفريضة الحج دون تأخير.

وتابع، انه لن يتم رفع عدد الحجاج لهذا العام نظرا لأعمال صيانة الحرم المكي من قبل السلطات السعودية ،مؤكدا ان مواسم الحج المقبلة بعد الانتهاء من صيانة الحرم ستشهد زيادة في اعداد الحجاج الاردنيين.

وشدد داوُد على ان الوزارة لن تعطي اي كتب رسمية لشركات الحج التي تتوجه بها للسفارة السعودية لغايات اصادر تأشيرات حج ادارية وذلك لضمان النزاهة والشفافية في منح التأشيرات لمن يستحق.

وأكد أن انطلاق قوافل الحجاج الاردنيين سيكون على فوجين، الفوج الاول سينطلق بتاريخ 25 ذي القعدة والثاني بتاريخ 28 ذي القعدة، وستكون الحافلات من موديل 2007فما فوق شريطة اجتيازها الفحص الفني المقرر.

وبين  داوُد أنه سيتم خلال نهاية هذا الشهر تكليف لجنة من الوزارة بمشاركة مندوب عن وزارة المالية ومندوب عن ديوان المحاسبة للكشف على المساكن المستأجرة للحجاج الاردنيين ولحجاج مسلمي 1948 لهذا الموسم.

وقال ان معظم الشكاوى التي ترد الى الوزارة معظمها ينحصر في الحجاج الفرادى الحاصلين على تأشيرات من خارج البعثة الاردنية التي تشرف عليها وزارة الاوقاف، مبينا انه سيتم تنظيمها في الموسم المقبل بالتعاون مع السفارة السعودية.

واستعرض ابرز الاجراءات التي اتخذتها الوزارة هذا العام لتحسين مستوى الخدمات المقدمة للحجاج الاردنيين وحجاج عرب 48 واشتملت على، تخفيض عدد الاسرة في الغرفة الواحدة ليصبح  أربعة أسرة كحد أعلى وكذلك أن يكون بكل غرفة حمام داخلي بعد أن كان عدد الاسرة في الغرفة الواحدة منذ سنوات  ثمانية أسرة والحمامات ضمن شقق سكنية مشتركة وقد تم تنزيل عدد الاسرة خلال السنوات الثلاث الماضية تدريجياً مما يعكس الراحة على الحجاج في الغرف وكذلك عند استخدام المرافق.

كما اشتملت على تحديد منطقة محددة في العزيزية في السكن وهي الأقرب الى الجمرات بحيث يتمكن الحجاج من السير لرمي الجمرات والعودة دون مشقة، و اضافة خدمات جديدة في مخيمات الحجاج في عرفات ومنى من حيث  تخصيص مرتبه لكل حاج تستخدم للنوم وتقلب لتصبح كنبا،و تقديم المشروبات الباردة والساخنة وعبوات المياه المبردة والبرادات الخاصة بذلك على مدار الساعة.

كما ستقوم الوزارة برفع جاهزية التكييف في عرفات وربطها بخط الكهرباء الرئيسي مع ايجاد موتورات احتياط لاستخدامها حال انقطاع الكهرباء بسبب زيادة الاحمال، اضافة الى انشاء درج كهربائي اسفل المخيم في منى (حسب وعد السلطات السعودية) لاستخدامه من قبل الحجاج وخصوصا كبار السن حيث يتعذر تغيير الموقع كون المنطقة بعامة الموجود فيها مخيم الاردنيين مخصصة لحجاج البر من مختلف الدول العربية لوجودها بقرب مواقف حافلاتهم وذلك وفق ما افادتنا به السلطات السعودية، وتحسين موقع المخيم في عرفات بتخصيص قطعة جديدة في موقع جيد محدد لمخيماتنا و فصل مخيم الحجاج الاردنيين الفرادى عن مخيم الحجاج الرسميين.

وقال داوُد ان الوزارة ستقوم بتأمين ثلاث وجبات أو وجبتين من الطعام يومياً في مكة المكرمة والمشاعر في عرفة ومنى يتناولها الحاج في مقر سكنه، تكون بإشراف مطاعم مختصة ومرخص لها ومراقبة ويتم اختيار الوجبات التي يرغب بها الحجاج.

واشار الى انه  يحق لمن تم اختياره بالقرعة أن يصطحب زوجته التي لم تحج سابقاً ويحق ايضاً لمن يرغب أن يصطحب معه مرافق عجز للحالات التي تستدعي ذلك بموجب تقرير طبي رسمي , وقد جاءت أسس الاختيار دقيقة وواضحة وعادله وتم تخصيص نسبة 75بالمئة من الكوتا لكبار السن ونسبة 25بالمئة للقرعة بين المتقدمين الذين لم يشملهم شرط السن ابتداء من السن التي تلي سنة الاختيار على شرط السن ولأربع عشرة سنة لاحقة من المواليد.

وحول فئات السكن للحجاج الاردنيين اكد انه تم تحديد ثلاث فئات هي الفئة الاولى خدمات متميزة ويكون السكن في هذه الفئة في فنادق مصنفة خمس نجوم لا يزيد بعدها عن المسجد الحرام على 500  متر وكذلك في المدينة المنورة ويكون السكن في عرفات ومنى في مخيمات خاصة  (VIP) في منطقة (أ).

اما الفئة الثانية (خدمات متميزة) يكون فيها السكن في فنادق مصنفة (5+4) نجوم يتراوح بعدها عن المسجد الحرام ما بين 500-2000 متر وفي المدينة المنورة بحدود 500 متر عن المسجد النبوي الشريف , ويكون السكن في عرفات ومنى  في مخيمات خاصة  (VIP) في منطقة (أ).

في حين ان  الفئة الثالثة (خدمات عادية) يكون السكن فيها في منطقة العزيزية الشمالية الاقرب الى  منطقة رمي الجمرات، مشيرا الى انه تم مراعاة  تحديد هذه الفئات تلبية لرغبات جميع الحجاج بمختلف مستوياتهم المادية والاجتماعية.

كما بين أنه سيتم اعتماد اسلوب رقابي جديد يتشارك في تنفيذه ومتابعته الوزارة وممثلون عن هذه المكاتب يختارونهم بأنفسهم للحد من المخالفات التي يدفع ثمنها الحجاج بنقص الخدمات المطلوب تقديمها في حينه وفق التعليمات والعقود الموقعة بين المكاتب والحجاج وليس المقصود تسجيل المخالفات الادارية والمالية على المكاتب بعد انقضاء الرحلة وعودة المسافرين.

واكد ان الوزارة استحدثت برامج توعية الحجاج قبل السفر الى الديار المقدسة وأثناء وجودهم فيها اشتملت على، الدورات التدريبية وورش العمل للمرشدين الذين سيرافقون الحجاج وتأهيلهم حتى يتمكنوا من تقديم المواد التوعوية للحجاج، واقرار اسلوب التعلم عن بعد مما يتيح فرصة التعلم في أي مكان وأي وقت من خلال الاقراص المدمجة والبث التلفزيوني،وشبكة الانترنت لمواد توعوية وتفاصيل دقيقة للمواضيع والنشرات والمطويات والمحاضرات والدروس في المساجد والمراكز الاسلامية من خلال المرشدين الذين سيتم تأهيلهم لتقديم المواد التوعوية، و تفعيل الموقع الالكتروني للوزارة للتفاعل مع المواطنين واستخدام المنبر في خطب الجمعة للحث على برنامج التوعية ودورة إلزامية لكل حاج لمدة ساعتين قبل استلام تصريح الحج وسيكون ذلك في مراكز تسليم التصاريح للذين انطبقت عليهم الشروط في المحافظات والالوية.(بترا)



 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش