الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الهيئات الثقافية الأردنية تشارك في احتفالية «القدس عاصمة للثقافة العربية 2009»

تم نشره في الأربعاء 28 كانون الثاني / يناير 2009. 02:00 مـساءً
الهيئات الثقافية الأردنية تشارك في احتفالية «القدس عاصمة للثقافة العربية 2009»

 

 
الدستور ـ إلياس محمد سعيد



من المتوقع أنْ تنطلق الفعاليات والنشاطات الثقافية الخاصة بالقدسً عاصمةً للثقافة العربية عامَ 2009 إلى بعد 21 آذار القادم ، وكان موعد انطلاق هذه الفعاليات تأجل بسبب العدوان الإسرائيليّ على غزة. وكانت فكرة مشروع اختيار القدس عاصمة للثقافة العربية وُلدتْ عندما تقدم وزير الثقافة في دولة فلسطين بطلب في ذلك خلال اجتماعات مؤتمر وزراء الثقافة العرب الذي عقد في مسقط عام 2006 ، على أن تتقاسم الدول العربية فعاليات الاحتفاء بالقدس ، فتقام في الاقطار العربية جميعاً كما في مدينة القدس وسائر الاراضي الفلسطينية المحتلة ، وكذلك سيتم الاحتفاء بذلك "خارج المنطقة العربية تعريفاً بالحق العربي في القدس". أمّا "الغاية الأساسية من اختيار القدس عاصمة للثقافة العربية عام 2009 فهي ترسيخ عروبة القدس ودعم وجود أبنائها الفلسطينيين العرب فيها ، وحماية تراثها الثقافي والديني الإسلامي والمسيحي ، والتصدي لمحاولات إسرائيل تهويدها وتشويه تاريخها وتهجير أبنائها".

في الأردنّ وضعت وزارة الثقافة برنامجاً حافلاً من الفعاليات لهذه المناسبة ، ويتضمن هذا البرنامج عقد المؤتمرات والملتقيات التي تتناول الجوانب التاريخية ، والعمرانية ، والجوانب الاجتماعية والاقتصادية لمدينة القدس ، بالإضافة إلى الجوانب الثقافية والأدبية ، والدينية ، والقانونية ، ثم هناك مؤتمرات حول الأخطار التي تهدد القدس ، وقراءات مستقبلية للمدينة. علاوة على ذلك ، ستقام على مدار العام مجموعة من المعارض المختلفة (كتب ، صور فوتوغرافية ، فن تشكيليّ ، إضافة إلى معرض القدس المتنقل) ، وسوف تتنقل هذه المعارض بين المحافظات والمؤسسات والجامعات. وستكون هناك أيضاً مهرجانات شعرية ، ومسرحية ، وموسيقية وغنائية ، وعدد آخر من الفعاليات والنشاطات المختلفة.

في الفترة الأخيرة طرحتْ رابطة الكتاب الأردنيين مع وزيرة الثقافة نانسي باكير "موضوع مشاركة الرابطة في اللجنة العليا للقدس عاصمة للثقافة" ، يقول رئيس الرابطة الكاتب والقاص سعود قبيلات ، ويضيف أنّ الوزيرة وعدت بالتنسيب في ذلك. أمّا بما يتعلق بالفعاليات التي تنوي الرابطة أنْ تساهم بها فهي على أكثر من مستوى: فمن ناحية تداولت الرابطة ، طوال العام الفائت (2008) ، هذا الأمر "في اجتماعات المكتب الدائم لاتحاد الأدباء والكتاب العرب ، وهناك ترتيب لأن يقوم الاتحاد والهيئات المشاركة في عضويته بتقديم مساهمات خاصة في هذا المجال" ، يقول قبيلات ، وهناك اللجنة الوطنية العليا التي يأمل قبيلات أنْ تصبح الرابطة مشاركة في عضويتها "ليكون لها دور في رسم البرنامج المناسب لهذا الغرض" ، ومن ناحية ثالثة ستسعى الرابطة إلى "العمل مع النقابات المهنية الأردنية ، ومختلف مؤسسات المجتمع المدني المحلية لتقديم مساهمات خاصة" ، كما يوضح رئيس رابطة الكتاب الأردنيين التي هي عضو مجمع النقابات وفي مجلس النقباء. لكن "ما تزال صور العمل المحلي لبرنامج نشاطات القدس عاصمة للثقافة العربية لم تتبلور بعد".

أمانة عمان الكبرى هي ضمن اللجنة العليا التي شكلتها وزارة الثقافة ، وبالتالي فإنّ عبد الله رضوان ، وهو مدير الدائرة الثقافية في أمانة عمان سيكون من أعضاء المكتب التنفيذي لتلك اللجنة. أمّا عن دور أمانة عمان ، والنشاطات التي تنوي المساهمة بها في هذه الاحتفالية ، فتتضمن أنماطاً "من الفنون البصرية كالسينما ، والمعارض التشكيلية لفنانين من داخل فلسطين من مثل هائلة الوعري (وهي فنانة مقدسية تعيش في الإمارات) ، وطالب الدويك ، وزهيرة زقطان" كما يقول الشاعر والناقد عبد الله رضوان الذي يبين أنّ الدائرة الثقافية تنوي المشاركة بعدد هائل من الفعاليات الأخرى مثل إقامة أسبوع للفيلم الفلسطيني في عمان ، وإصدار مجموعة من الكتب بالاضافة إلى حفل توقيع لعدد من الكتاب ، واستضافة فرقة أو فرقتين فنيتين. "وعلى صعيد آخر" ، يقول عبد الله رضوان ، "سيكون هنا عدد من الملتقيات يشارك فيها شخصيات فلسطينية مقدسية" ، وعلاوة على ذلك ، فإنّ أمانة عمان الكبرى ستواصل دعمها لمهرجان المسرح التي تنظمها وزارة الثقافة وعدد من القطاعات الأخرى (أيام عمان المسرحية ، طقوس ، المسرح الحر) ، حيث في "جزء كبير منها سيتم استضافة أعمال مسرحية فلسطينية" ، وربما "تذهب الأمانة إلى إنتاج مسرحيات لها علاقة بالقدس".

د. صادق جودة ، رئيس اتحاد الكتاب والأدباء الأردنيين ، قال: "نحن دائماً في خدمة القدس" ، كان ذلك في سياق حديثه عن المسابقات التي نظمها الاتحاد بخصوص القدس ، وكان آخرها عام ,2007 "والآن" ، يقول صادق جودة ، "يسعى الاتحاد لإبراز القدس على حقب التاريخ ، وسوف يحيي الاتحاد مسابقة بمناسبة القدس عاصمة للثقافة العربية لعام 2009 على مستو الوطن والخارج". والهدف من هذه المسابقة هو "التعبير عن قداسة هذه المدينة من بين مدن العالم ، وإثبات عروبتها عبر البحث".

ما يهم د. جودة ، سواء على المستوى الشخصي أم بوصفه رئيس الاتحاد ، هو "النشء الصغير الذي يشكل رجال المستقبل" ، لذلك سيركز الاتحاد الفعاليات التي سيساهم بها على مسابقات تستهدف هذه الفئة من المواطنين.

رئيس رابطة الفنانين التشكيليين الأردنيين الفنان غازي انعيم يقول: قامت الرابطة وقبل الإعلان عن تشكيل اللجنة العليا لاحتفالية القدس بتقديم مشروع تشكيلي حول مدينة القدس في شهر آب الماضي بعنوان "القدس في القلب والذاكرة" بالإضافة إلى ندوة حول القدس في الفن التشكيلي العربي والعالمي كان سيتحدث فيها نقاد أردنيون وعرب وفوجئنا بعد ذلك بعدم تنسيب الرابطة في اللجنة وعدم الرد على المشروع الذي قدم من الرابطة مع العلم أن الفنان التشكيلي كان سباقا في تناول القدس على مسطحات لوحاته واستطاع أن يقدمها على الصعيد العربي والعالمي بأبهى صورها ولا زال والرابطة تستنكر هذا الإبعاد والتهميش لدورها ورغم هذا الموقف سوف تحيي الرابطة مجموعة من الأنشطة حول القدس خلال هذا العام.

Date : 28-01-2009

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش