الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

إهداء إلى سمو الأمير الحسن : «المقدس والحرية» جديد المفكر فهمي جدعان

تم نشره في السبت 18 نيسان / أبريل 2009. 03:00 مـساءً
إهداء إلى سمو الأمير الحسن : «المقدس والحرية» جديد المفكر فهمي جدعان

 

 
.. يراجع الدكتور فهمي جدعان في هذا الكتاب الجديد الصادر عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر في بيروت ، الذي اهداه إلى سمو الامير الحسن بن طلال ، ثلة من القضايا بالبحث والنظر والتأمل ، التحليلي والنقدي والتأسيسي ويتوسل في ذلك لتضافر العقل المعرفي والعقل الوجداني الباعثين على "ضرورة الاهتمام والاكتراث" ففي العقد الحالي من هذا القرن ، وفي أجواء عاصفة من التقابل الصدامي بين ما هو ديني وما هو دنيوي - علماني وليبرالي - ، ومع تعاظم الدعوة إلى الديمقراطية والحرية واشتدادها ، وتقدم الفردية على الاجتماعية تقدما خارقا ، نجمت في ( مدينة الإسلام الكونية) ، وفي المجال المشترك بين العرب وبين الإسلام ، ظاهرة خرق الحرية لمجال المقدس الإسلامي ، وهو خرق كان الغرب على حد وصفه قد مارسه وألفه منذ عصر التنوير والدخول في الحداثة.

ويرى المؤلف أن الحداثة أحدثت وقائع جديدة ، أقصت الديني ونصبت العقل إماما وحاكما وأقرت حقوقا للإنسان ، وجعلت من حقه الحرية في الاعتقاد والتعبير حقا مقدسا ، مشيرا إلى أن مواطن الحداثة في الغرب استخدم الفكر الحر استخداما مطلقا ، وفي مجاراة المرتبط بسلطة الوحي وبمؤسسة الكنيسة حيث قصد هذا الفكر مع فولتير ، إلى الإجهاز على الدجال ، ونعت المقدس الديني وأهله باقدح النعوت واعنف الأقوال ، وأذيعت المصنفات التي تؤنس المسيح أو تضعه في موضع الشك أو الازدراء والسخرية ، وحفلت الأدبيات الغربية بما لا عد له ولا حصر من الكتابات المضادة للألوهية وللدين وللمقدس..

ويبين المؤلف أن العقدين الأخيرين ، شهدا خرقا للمقدس بقسوة وعنف ، حيث تم ذلك على أيدي بقايا الاستشراق العرقي والأصولية الدينية المسيحية ، والمسيحية المتهودة ، وسياسيين متعصبين دينيا أو سياسيا ،

وباسم الديمقراطية وحرية التعبير اتيح للعديد من هؤلاء مهاجمة المقدس في الدين الإسلامي خاصة النبي محمد صلى الله عليه وسلم ، حيث نعتوه بصفات مشوهة ، بعيدة عن الحقيقة ، مشيرا إلى أن موقف الإسلام في ذلك ينطلق من الاحتجاج على خرق المقدس والإساءة إليه ، وفي تسويغ الرد على هذا الخرق ، من القول أن ذلك يصدم مشاعر المؤمنين ويلحق بنفوسهم أذى لا حدود له من وجه ، وبأن قداسة المقدس ذات طابع شامل مطلق يتعين احترامه وعدم المساس بقداسته ، من وجه ثان ، وبأن من شأن الاعتداء على المقدس ان يلحق أضرارا فادحة بالسلم الاجتماعي ، من وجه أخير.

وقسم الكتاب إلى عدة أقسام جاء الباب الأول عن الحرية ، بينما الثاني لموضوع القيم والباب الثالث لموضوع الدين ، والرابع لموضوع المحافظة والحداثة عند ابن خلدون.

Date : 18-04-2009

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش