الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الملكة رانيا ترعى انطلاق مهرجان «القراءة للجميع» .. الأحد

تم نشره في الخميس 19 تشرين الثاني / نوفمبر 2009. 02:00 مـساءً
الملكة رانيا ترعى انطلاق مهرجان «القراءة للجميع» .. الأحد

 

عمان - الدستور - عمر ابوالهيجاء

برعاية جلالة الملكة رانيا العبدالله ينطلق مهرجان "القراءة للجميع" صباح الأحد المقبل في عامه الثالث في مختلف محافظات المملكة وفي التوقيت عينه ، ولغاية إضاءة حيثيات المهرجان عقد وزير الثقافة الدكتور صبري اربيحات مؤتمرا صحفيا صباح امس في دائرة المكتبة الوطنية بحضور الروائية ليلى الاطرش رئيسة اللجنة الاعلامية للمهرجان.

وقال اربيحات: اختارت الوزارة واللجنة الوطنية العليا تاريخ مهرجان القراءة للجميع بهدف توفير الكتاب بسعر رخيص لتشجيع المواطن على تبادل الهدايا به لارساء ثقافة تبادل المعرفة في المجتمع الاردني.

وعن اهداف المشروع قال الربيحات: نعمل من خلال هذا المشروع تحقيق الرؤية الملكية في تعميم الثقافة على الجميع ، ويعتبر مشروع مكتبة الاسرة الاردنية واحدا من اهم انجازات الوزارة ، لأنها وسعت به دورها لتصل الى المجتمع الاردني في مختلف مواقعه الجغرافية وفئاته العمرية ، والارتقاء بثقافة المتلقي ، والثقافة ليست قصرا على المشتغلين بها ولكنها اساس لمجتمع المعرفة والانجاز والطموح والتعريف بحقوق المواطنة وواجباتها وتاريخها ، وكذلك تشجيع القراءة الورقية في كافة المجلات ، وتوفير مكتبة لكل بيت اردني.

وتابع اربيحات: اختار المهرجان شعارا له هذا العام وهو (لكي تتسع آفاقك) لأن الكتاب والقراءة تفتح آفاقا معرفية جديدة وتنمي المهارات والقدرة على التواصل ، ولأن الشعب الاردني مثقف ومطلع وقارىء ويهتم بالمعلومات العامة ، مشيرا بأن مشروع مكتبة الاسرة ومنذ عامه الاول 2007 حقق نجاحا لافتا على مستوى تحقيق اهدافه الرئيسية من توفير الكتاب للمواطن الاردني في كل مناطق المملكة وبأسعار زهيدة ، واثبت الاقبال على المنقطع النظير على اصدارات المشروع كل توقع فنفذ ربع مليون كتاب في عامه الاول وثلاثمائة وخمسين الفا في عامه الثاني مما دفع بطموح وزارة الثقافة الى طباعة نصف مليون كتاب لمئة عنوان لسد الاحتياج المعرفي عند المواطن الاردني وللتغلب على مشكلة غلاء الكتاب ، واندرجت اصدارته تحت 14 سلسلة معرفية.

وعن تطوير مشروع مكتبة الاسرة قال الربيحات: لأول مرة هذا العام حظيت فئة المكفوفين باهتمام خاص ، فطبعت لهم الوزارة خمسة عناوين للكبار والصغار لتسهم في اضاءة شموع فرح في حياتهم ومعرفتهم ، ولاول مرة ايضا عمدت الوزارة الى طباعة عدد من الموسوعات والقواميس لعميم الفائدة للجميع ، وكما راعينا في مسألة توزيع الكتب على المحافظات وتحدد بيع كتاب الكبار بسعر رمزي (35) قرشا وكتاب الاطفال (25) قرشا ، وتحملت الوزارة معظم تكاليف المشروع والتي بلغت 380 الف دينار بينما اسهم القطاع الخاص وشبه الحكومي 5,48 الف دينار.

وبين الوزير بأن اللجنة الوطنية العليا تشكلت بقرار من رئيس الوزراء عام 2007 برئاسة وزير الثقافة وتضم اعضاء يمثلون قطاعات والجامعات والمفكرين والشباب والناشرين ، وثم شكر الوزير الداعمين للمشروع ووسائل الاعلام الاردنية والعربية على بذلته في الاعوام السابقة.

رئيسة اللجنة الاعلامية الروائية ليلى الاطرش شكرت بداية وسائل التي اسهمت في انجاح المشروع ، معتبرة ان المشروع قد بالثقافة الى جميع المحافظات عن طريق وزارة الثقافة ومشروعها الرائد ، لأن مشروع مكتبة الاسرة مشروع تنويري ويسهم في فتح آفاق جديدة معرفية ، مشيرة كما نقوم بدعم المواد الغذائية علينا ايضا ان نقوم بتقديم الدعم للكتاب ، مبينة ان اختيار الكتب يتم بدءا من الرواد حتى نصل الى جميع المبدعين الاردنيين.



التاريخ : 19-11-2009

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش