الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مسرحية «الأصدقاء» للرنتيسي تذهب في النفسي العميق والمركب

تم نشره في الخميس 26 شباط / فبراير 2009. 02:00 مـساءً
مسرحية «الأصدقاء» للرنتيسي تذهب في النفسي العميق والمركب

 

 
الدستور ـ إلياس محمد سعيد

"...افرك المصباح مرةً ، مرتينً ، ثلاثَ مرات ، وإنْ لم يخرج لك المارد فلا تبتئس ، حاولْ مراتْ عدةً ولن تخسر شيئاً لأنك ستتوصل إلى نتيجة مهمة ألا وهي أنّ المارد لن يخرج لك أبداً ، بل ستكتشف بأن المصباح أصبح نظيفاً." هذا الاقتباس جزء من كلمة المخرج بلال الرنتيسي ، التي نقرؤها على بروشور مسرحية "الأصدقاء" ، وهي مسرحية شاهدتُ عرضها الثاني مساء أول أمس على مسرح محمود أبو غريب في المركز الثقافيّ الملكيّ بأداء عبد الرحمن بركات ، وماهر قوقزة ، وعادل العمري ، وهم جميعاً من فرقة 'ليلك للفنون' ، وذلك بدعم من وزارة الثقافة.

الاقتباس نفسه يمكن أنْ يحيلَ إلى عدد هائل من الأفكار التي تشكًّل مادة ثرية لعمل مسرحيّْ ، بل إبداعيّ بصرف النظر عن جنسه أو نوعه ، غير أنّ المُخرج ، وهو كاتب النص المستوحى من "مسرحية يابانية تحمل العنوانَ عينه" ، كما يقول ، اختار ثيمة سيعجَز الحوار بالطريقة التي تطور بها مع أداء الممثلين عن توصيلها. يتمحور العمل حول شخص مصاب بمرض نفسيّْ هو "الاكتئاب ذو القطبين" ، يقول بلال الرنتيسي الحاصل على درجة الماجستير في علم النفس التربويّ ، وعلى شهادة البكالوريوس في المسرح. ويوضح أنّ المصاب بهذا المرض "عادة ما يكون سهل الانقياد ، ومنعدم الشخصية تحت ظروف نفسية واجتماعية معينة". يحاول العمل ، عبثاً ، أنْ يظهر للحاضرين لجوء هذا المريض إلى "طرق سلبية لحل مشكلته: فيلجأ للسحر والشعوذة" ، غير أنّ الأداء والحوار يخفقان تماماً في إبراز ذلك ، لكنّ الحاضرين سيشاهدون شخصيتين أخريين يفترض أنهما جنيان يخرجان من جسد المريض ، فيدور حوار بينه وبينهما يمتد طوال نحو خمس وأربعين دقيقة (وهي مدة العرض) ، هذا الحوار سيكون ملتبساً وغير قادر على توصيل ما يحمله من مضمون أراد المخرج أنْ يوصله للمتلقي ، و"يتمثل بالثيمة الرئيسة للمسرحية ، والتي لا تظهر إلاّ في المشهد الاختتاميّ" ، كما يقول الرنتيسي ، وهي قرار المريض في النهاية "الذهاب إلى الطبيب النفسيًّ" من أجل حل المشكلة. "مَنْ ينجحْ في التعايش مع الآخر يجنبْ نفسه خطأَ الوقوع في المشاكل" عبارة ستحيل إلى غير ما أراده المخرج. وبرغم من الأداء البارع ، إلاّ أنّ ثيمة المسرحية لا يسهل التقاطها. وبلال الرنتيسي نفسه أدرك ذلك منذ العرض الأول.

Date : 26-02-2009

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش