الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مؤتمر »المرأة والابداع« يناقش مشكلات ترجمة الادب العربي الى اللغات الاجنبية

تم نشره في الخميس 31 تشرين الأول / أكتوبر 2002. 02:00 مـساءً
مؤتمر »المرأة والابداع« يناقش مشكلات ترجمة الادب العربي الى اللغات الاجنبية

 

 
القاهرة- أ.ف.ب: اثار مشاركون في مؤتمر »المرأة العربية والابداع« في القاهرة المشاكل التي تواجه حركة ترجمة الروايات العربية الى لغات اجنبية واعتبروا ان احدى العقبات الرئيسية التي تواجههم هى مطالبة دور النشر الاجنبية بصور نمطية عن المرأة العربية.
وقالت استاذة الادب الانكليزي في جامعة القاهرة سحر صبحي ان »المجتمع الغربي يسعى الى اختيار نصوص تعكس الصورة الشائعة عن المرأة والمجتمع العربي ضمن نظرة جامدة تركز على اضطهاد المرأة وتخلف المجتمع دون ان يفكر بتنوع انماط حياة المرأة العربية«.
واكدت المترجمة الاميركية مارلين بوث ان »اصحاب دور النشر الذين طلبت منهم نشر روايتين ترجمتهما للكاتبة اللبنانية هدى بركات رفضوا ذلك لانهم طالبوا بروايات عادية ترسخ الصورة الشائعة عن العرب«.
واضافت خلال ندوة بعنوان »صورة ابداع المرأة العربية في الغرب« لقد رفضوا »روايات تتضمن ابداعات لانهم لا يرون في صورة المرأة العربية المسلمة الا ما يتعلق بالحجاب والانغلاق والتطرف«.
ومن جهتها، قالت استاذة الادب العربي الايطالية ايزابيلا كاميرا »اننا نواجه صعوبات لنشر ما نترجمه في ظل محدودية استعدادات دور النشر لادب عربي مميز فضلا عن ان الغرب متعدد في ثقافاته لكنه متحد في جهله المنطقة العربية«.
وبدورها، قالت المترجمة السويدية ايفا ماخوت ان »اصحاب دور النشر السويديين يطالبونها بترجمة كتب تركز على الواقعية السحرية في الادب العربي خصوصا وان هناك مجموعة من الروايات العربية التي تمت ترجمتها الى السويدية«.
واضافت »نحن نعرف كاتبة مثل نوال السعداوي منذ السبعينات وعرفنا بعدها عددا من الكاتبات العربيات المبدعات مثل حنان الشيخ«.
لكنها اكدت ان »المجتمع السويدي لا يرى سوى الصورة الشائعة عن العرب من خلال ما يعاينه من سلوك الجاليات العربية المقيمة في السويد مثل حجاب المرأة ورفض مشاركتها في الالعاب الرياضية وغيرها من ممارسات لا يتفهمها مجتمعنا«.
من جهة اخرى، قدمت الباحثات الروسيات المشاركات صورة مغايرة فقالت فاليريا كرتشينكا »منذ ان ترجمت الف ليلة وليلة في الثلاثينات من القرن الماضي، وهي تمد الادب الروسي بالكثير من عناصر التشويق«.
ولكنها اضافت ان »حركة الترجمة الادبية الى اللغة الروسية تراجعت بسبب تقليل الدولة دعمها لها«:.
يشار الى ان المؤتمر الذي تشارك فيه 250 باحثة عربية واجنبية بدأ اعماله في 52 تشرين الاول الحالي ويستغرق خمسة ايام بدعوة من المجلس الاعلى للثقافة فى مصر فى اطار سعيه لدعم وتشجيع المبدعات العربيات.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش